Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

مجموعات من الغربان تهاجم تلّ أبيب

23 أيار 18 - 15:10
مشاهدة
2361
مشاركة

مجموعات من الغربان تهاجم تلّ أبيب

بعد أيام قليلة من مذبحة الاحتلال الصهيوني بحقّ سكان قطاع غزة، والتي راح ضحيتها عشرات الفلسطينيين العزل،  هاجمت مجموعات من الغربان عدداً كبيراً من المستوطنين الصهاينة خلال الأيام القليلة الماضية في عدة مدن، ما أدى إلى حالة من الفزع والرعب في المناطق التي شهدت هجمات الطيور السوداء.

واشتكى عدد من الصّهاينة من هجمات الغربان في المستوطنات الجنوبية والقريبة من وسط الكيان الصهيوني، الأسبوع الماضي، وأبلغ كثيرون في تل أبيب أنَّهم تعرَّضوا لهجمات طيور ذات مناقير حادة تطير بسرعة من دون سبب واضح.

ونقلت وسائل إعلام صهيونية عن أحد المستوطنين قوله: "حقاً شيء لا يُصدّق، لقد تعرَّضت لهجمة غربان في شارع ديزنجوف بالقرب من المنزل"، بينما قال أوفيرا ألون من تل أبيب في صفحته في موقع "الفيسبوك": "ماذا يجب العمل؟ هل عليَّ تجنّب المرور في تلك الشوارع؟ لم أقترب من أي طير أبداً!".

وقالت حانا من مستوطنة "حولون"، إنها تعرضت لهجمة غراب مؤخراً، وأضافت: "تنزّهت مع حفيدتي في إحدى الحدائق في المدينة، وفجأة هاجم غراب حفيدتي، وحاول أن يأخذ لعبتها من يدها. لقد فوجئت حفيدتي وبدأت تصرخ. لحسن حظّنا حضر رجل ومعه كلبه. بعد أن بدأ الكلب ينبح هرب الغراب".

وقال موقع "مكور" الإخباري الصهيوني إنَّ هذه الحالة الصّعبة قد تشكّل مصدر خطر وأضراراً حقيقية، ففي نهاية الأسبوع الماضي، تعرَّض شخص آخر لإصابة في رأسه، وتلقى علاجاً طبياً، وذلك عندما خرج للتنزّه، بينما بثّت القناة العاشرة لقطات لغربان تهاجم بعض الصهاينة، مع مشاهد لفيلم "The Birds" الذي كانت أحداثه تدور حول هجوم كبير لمجموعة من الغربان لمواطنين في إحدى المدن الأميركية.

وقال أحد المصابين من هجمات الغربان: "شعرت كأنَّ حجراً كبيراً سقط على رأسى. نظرت خلفي ورأيت غراباً يهاجمني. لقد نقر في فروة رأسي".

ونقل الإعلام العبري عن باحثين في علوم الطيور قولهم إنَّ الغربان لا تُحدث ضرراً للبشر ولا تهاجمهم، وهي تأكل اللحوم وبقايا النفايات، ولكن إخلاصها القوي لطيورها الصغيرة يدفعها إلى مهاجمة المارة أحياناً، منعاً لإلحاق الضرر بصغارها التي تحاول أن تطير ولكنها تسقط على الأرض.

وأصدرت بلدية تل أبيب بيان جاء فيه: "يجري الحديث عن ظاهرة تحدث سنوياً في هذه الفترة، ونؤكّد أن التجربة صعبة، ولكن ملامسة الغربان لمصادر تهديدها أو تهديد صغارها نادرة ولا تشكّل خطراً".

 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

هجوم غربان

تل أبيب

فلسطين

غزة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

من وحي القرآن

حفظ الأمانة وأثرها في المجتمع - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

قيمة العمل الصالح - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

مفهوم الباطل في المعاملات وموارده - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

الإستضعاف والهجرة في القرآن الكريم - من وحي القرآن

04 تشرين الأول 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

تحت الضوء الموسم الرابع الحلقة السادسة والثلاثون

29 أيلول 18

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة 28-09-2018

28 أيلول 18

موعظة

موعظة ليلة الجمعة 27-09-2018

27 أيلول 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 27-9-2018

27 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

كانت الصلاة في عقله - كلمات عاشورائية

26 أيلول 18

أصحاب الحسين

العباس بن عليّ (ع) - أصحاب الإمام الحسين (ع)

26 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

لنستعيد الحسين في كل جيل - كلمات عاشورائية

26 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

إنا أهل بيت النبوة - أحاديث الإمام الحسين (ع)

26 أيلول 18

مجموعات من الغربان تهاجم تلّ أبيب

بعد أيام قليلة من مذبحة الاحتلال الصهيوني بحقّ سكان قطاع غزة، والتي راح ضحيتها عشرات الفلسطينيين العزل،  هاجمت مجموعات من الغربان عدداً كبيراً من المستوطنين الصهاينة خلال الأيام القليلة الماضية في عدة مدن، ما أدى إلى حالة من الفزع والرعب في المناطق التي شهدت هجمات الطيور السوداء.

واشتكى عدد من الصّهاينة من هجمات الغربان في المستوطنات الجنوبية والقريبة من وسط الكيان الصهيوني، الأسبوع الماضي، وأبلغ كثيرون في تل أبيب أنَّهم تعرَّضوا لهجمات طيور ذات مناقير حادة تطير بسرعة من دون سبب واضح.

ونقلت وسائل إعلام صهيونية عن أحد المستوطنين قوله: "حقاً شيء لا يُصدّق، لقد تعرَّضت لهجمة غربان في شارع ديزنجوف بالقرب من المنزل"، بينما قال أوفيرا ألون من تل أبيب في صفحته في موقع "الفيسبوك": "ماذا يجب العمل؟ هل عليَّ تجنّب المرور في تلك الشوارع؟ لم أقترب من أي طير أبداً!".

وقالت حانا من مستوطنة "حولون"، إنها تعرضت لهجمة غراب مؤخراً، وأضافت: "تنزّهت مع حفيدتي في إحدى الحدائق في المدينة، وفجأة هاجم غراب حفيدتي، وحاول أن يأخذ لعبتها من يدها. لقد فوجئت حفيدتي وبدأت تصرخ. لحسن حظّنا حضر رجل ومعه كلبه. بعد أن بدأ الكلب ينبح هرب الغراب".

وقال موقع "مكور" الإخباري الصهيوني إنَّ هذه الحالة الصّعبة قد تشكّل مصدر خطر وأضراراً حقيقية، ففي نهاية الأسبوع الماضي، تعرَّض شخص آخر لإصابة في رأسه، وتلقى علاجاً طبياً، وذلك عندما خرج للتنزّه، بينما بثّت القناة العاشرة لقطات لغربان تهاجم بعض الصهاينة، مع مشاهد لفيلم "The Birds" الذي كانت أحداثه تدور حول هجوم كبير لمجموعة من الغربان لمواطنين في إحدى المدن الأميركية.

وقال أحد المصابين من هجمات الغربان: "شعرت كأنَّ حجراً كبيراً سقط على رأسى. نظرت خلفي ورأيت غراباً يهاجمني. لقد نقر في فروة رأسي".

ونقل الإعلام العبري عن باحثين في علوم الطيور قولهم إنَّ الغربان لا تُحدث ضرراً للبشر ولا تهاجمهم، وهي تأكل اللحوم وبقايا النفايات، ولكن إخلاصها القوي لطيورها الصغيرة يدفعها إلى مهاجمة المارة أحياناً، منعاً لإلحاق الضرر بصغارها التي تحاول أن تطير ولكنها تسقط على الأرض.

وأصدرت بلدية تل أبيب بيان جاء فيه: "يجري الحديث عن ظاهرة تحدث سنوياً في هذه الفترة، ونؤكّد أن التجربة صعبة، ولكن ملامسة الغربان لمصادر تهديدها أو تهديد صغارها نادرة ولا تشكّل خطراً".

 

أخبار فلسطين,هجوم غربان, تل أبيب, فلسطين, غزة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية