Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

مئات الفلسطينيين يؤدون صلاة الجمعة في الخان الأحمر المهددة بالهدم

13 تموز 18 - 15:15
مشاهدة
559
مشاركة

أدّى المئات من الفلسطينيين صلاة الجمعة في قرية الخان الأحمر شرق القدس المحتلة، المهدّدة بهدمها وترحيل سكانها قسراً، لتنفيذ مشاريع استيطانيّة.

ودعا إمام وخطيب الجمعة الشيخ ناصر القرن إلى تلبية نداء الاستغاثة الذي أطلقه المواطنون في الخان الأحمر، ونصرتهم بكل الطرق والوسائل المتاحة، والاعتصام في المكان لإسقاط مخطط التهجير.

وأوضح أنَّ هذه الأرض توحّدنا وتجمعنا، ومن الواجب التضحية في سبيلها بكلّ شيء، مضيفاً أنها تتمتَّع بخصوصيَّة، ففيها المرابطون والأسرى والشّهداء، وبارك الله بها ومن حولها، كما "أنَّ الله اختارنا للصّمود والثبات فيها، وأي تفريط فيها يعني التفريط في مكة المكرمة".

ووجَّه خطيب الجمعة رسالة إلى العالم أجمع، قائلاً: "إنَّ وجودنا في الخان الأحمر الَّذي يحاول الاحتلال مصادرتها وإخلاء سكانها، هو تأكيد على وقوفنا مع أهلها ودعمنا لهم، فهي تعدّ بوابة القدس الشرقية، التي لا تزال آثار صلاح الدين الأيوبي قائمة فيها".

وتطرَّق الخطيب إلى وحشية الاحتلال مع أهالي الخان الأحمر، واعتدائهم على النساء والأطفال والشيوخ، على مرأى العالم ومسمعه، مشيراً إلى أن دول العالم لم تحرك ساكنا أمام الغطرسة والوحشية الصهيونية.

ولفت إلى أن الاحتلال مستمر بخرق جميع المعاهدات واتفاقيات جنيف التي تؤكد حماية المدنيين وعدم تهجيرهم من مكانهم، الأمر الّذي يعدّ مخالفاً للقانون الدولي والشرائع والأديان السماوية.

كما وجّه الخطيب رسالة إلى الاحتلال، ومن خلفه الإدارة الأميركية التي تدعمه وتسانده، مفادها أن الشعب الفلسطيني يرفض رفضاً قاطعاً مخطّطات الاحتلال، وتنفيذ صفقة القرن التي تحاول أميركا من خلالها تصفية القضية الفلسطينية، وإسقاط حق العودة للاجئين، مشيراً إلى أنَّ هذه الصفقة ستسقط برفض شعبنا لها.

وثمَّن خطيب الجمعة الموقف الرسمي والفعاليات والقوى الشعبية والوطنية والفصائلية والمتضامنين الأجانب ووقوفهم مع الفلسطينيين في الخان الأحمر، كما حيَّا صمود الأهالي هناك.

وانطلقت عقب أداء الصلاة مسيرة باتجاه الشارع الرئيسي المحاذي للقرية، احتجاجاً على قرارات الاحتلال بحق القرية وسكانها.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني وردَّدوا الهتافات المندّدة بإجراءات الاحتلال، وطالبوا المجتمع الدولي بلجم حكومة الاحتلال.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

خان الأحمر

فلسطين

صلاة الجمعة

القدس المحتلة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

عاشوراء الإصلاح

السيدة زينب (ع) بعد عاشوراء - عاشوراء الإصلاح

21 أيلول 18

أصحاب الحسين

الصحابي عابس الشاكري - أصحاب الحسين

21 أيلول 18

على طريق كربلاء

مكاتبة أهل الكوفة للإمام الحسين (ع) - على طريق كربلاء

21 أيلول 18

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة 21-9-2018

21 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

من قصيدة " في المرقد الحسيني"

21 أيلول 18

عاشوراء الإصلاح

غزو الطقوس، التطبير - عاشوراء الإصلاح

20 أيلول 18

أصحاب الحسين

الصحابي مسلم بن عوسجة - أصحاب الحسين

20 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المجلس العاشورائي في مسجد الإمامين الحسنين - الليلة الحادية عشرة

20 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المصرع الحسيني 10 محرم ١٤٤٠

20 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المجلس العاشورائي في مسجد الإمامين الحسنين - الليلة العاشرة

19 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

ألا وإن هؤلاء القوم - أحاديث الإمام الحسين (ع)

19 أيلول 18

عاشوراء الإصلاح

الشعارات عاشورائية - عاشوراء الإصلاح

19 أيلول 18

أدّى المئات من الفلسطينيين صلاة الجمعة في قرية الخان الأحمر شرق القدس المحتلة، المهدّدة بهدمها وترحيل سكانها قسراً، لتنفيذ مشاريع استيطانيّة.

ودعا إمام وخطيب الجمعة الشيخ ناصر القرن إلى تلبية نداء الاستغاثة الذي أطلقه المواطنون في الخان الأحمر، ونصرتهم بكل الطرق والوسائل المتاحة، والاعتصام في المكان لإسقاط مخطط التهجير.

وأوضح أنَّ هذه الأرض توحّدنا وتجمعنا، ومن الواجب التضحية في سبيلها بكلّ شيء، مضيفاً أنها تتمتَّع بخصوصيَّة، ففيها المرابطون والأسرى والشّهداء، وبارك الله بها ومن حولها، كما "أنَّ الله اختارنا للصّمود والثبات فيها، وأي تفريط فيها يعني التفريط في مكة المكرمة".

ووجَّه خطيب الجمعة رسالة إلى العالم أجمع، قائلاً: "إنَّ وجودنا في الخان الأحمر الَّذي يحاول الاحتلال مصادرتها وإخلاء سكانها، هو تأكيد على وقوفنا مع أهلها ودعمنا لهم، فهي تعدّ بوابة القدس الشرقية، التي لا تزال آثار صلاح الدين الأيوبي قائمة فيها".

وتطرَّق الخطيب إلى وحشية الاحتلال مع أهالي الخان الأحمر، واعتدائهم على النساء والأطفال والشيوخ، على مرأى العالم ومسمعه، مشيراً إلى أن دول العالم لم تحرك ساكنا أمام الغطرسة والوحشية الصهيونية.

ولفت إلى أن الاحتلال مستمر بخرق جميع المعاهدات واتفاقيات جنيف التي تؤكد حماية المدنيين وعدم تهجيرهم من مكانهم، الأمر الّذي يعدّ مخالفاً للقانون الدولي والشرائع والأديان السماوية.

كما وجّه الخطيب رسالة إلى الاحتلال، ومن خلفه الإدارة الأميركية التي تدعمه وتسانده، مفادها أن الشعب الفلسطيني يرفض رفضاً قاطعاً مخطّطات الاحتلال، وتنفيذ صفقة القرن التي تحاول أميركا من خلالها تصفية القضية الفلسطينية، وإسقاط حق العودة للاجئين، مشيراً إلى أنَّ هذه الصفقة ستسقط برفض شعبنا لها.

وثمَّن خطيب الجمعة الموقف الرسمي والفعاليات والقوى الشعبية والوطنية والفصائلية والمتضامنين الأجانب ووقوفهم مع الفلسطينيين في الخان الأحمر، كما حيَّا صمود الأهالي هناك.

وانطلقت عقب أداء الصلاة مسيرة باتجاه الشارع الرئيسي المحاذي للقرية، احتجاجاً على قرارات الاحتلال بحق القرية وسكانها.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني وردَّدوا الهتافات المندّدة بإجراءات الاحتلال، وطالبوا المجتمع الدولي بلجم حكومة الاحتلال.

أخبار فلسطين,خان الأحمر, فلسطين, صلاة الجمعة, القدس المحتلة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية