Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

منظَّمة اليونيسف تحذّر من معدل انتشار الإيدز بين القاصرات

26 تموز 18 - 17:29
مشاهدة
552
مشاركة

أفاد تقرير لمنظَّمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) بأنَّ معدل إصابة القاصرين بفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) حول العالم خلال العام 2017، بلغ نحو 30 شخصاً كلّ ساعة، وأن الفتيات شكَّلن الغالبية العظمى.

وأضاف التقرير أنَّ من بين هذه الإصابات الثلاثين التي وقعت كل ساعة بين مراهقين تراوحت أعمارهم بين 15 و19 عاماً، بلغ عدد الفتيات نحو 20 فتاة، أي ما يعادل ثلثي العدد.

وذكر التقرير أنّه رغم التقدّم الكبير في محاربة الإيدز على مدى العقدين الماضيين، فإنَّ الإخفاق في منع إصابة هذا العدد الكبير من الأطفال والمراهقين يقوّض جهود التصدي للمرض.

وقال إنَّ انتشار الإيدز بين القاصرات يزيد بسبب ممارستهنّ الجنس في سنّ مبكرة، بعضهن مع رجال أكبر سناً، وكذلك لإجبارهنَّ على ممارسته، وبسبب الفقر وعدم توافر الاستشارات الخاصَّة في هذا الصدد وخدمات الفحص الطبي.

وقالت هنرييتا فور المديرة التنفيذية لليونيسف: "في معظم البلدان، تفتقر السيدات والفتيات إلى المعلومات أو الخدمات أو حتى القدرة على رفض ممارسة الجنس بصورة غير آمنة... فيروس الإيدز ينتشر بين أكثر الفئات ضعفاً وتهميشاً تاركاً المراهقات في قلب الأزمة".

وقال تقرير اليونيسف الَّذي عرض خلال مؤتمر عن الإيدز في أمستردام، إنَّ 130 ألف قاصر تقلّ أعمارهم عن 19 عاماً فقدوا أرواحهم بسبب الإيدز خلال العام الماضي، في حين كانت هناك 430 ألف حالة إصابة جديدة بمعدل 50 حالة تقريباً كلّ ساعة.

ويشكّل المراهقون الَّذين تتراوح أعمارهم بين عشرة أعوام و19 عاماً، نحو ثلثي عدد حاملي فيروس (إتش. آي. في)، ممن تقلّ أعمارهم عن 19 عاماً، وهو ثلاثة ملايين. وبينما يتراجع عدد الوفيات المرتبطة بالإيدز في كل الفئات العمرية الأخرى منذ العام 2010، لا تشهد وفيات المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و19 عاماً أي تراجع.

ويقول برنامج الأمم المتّحدة لمكافحة الإيدز إنَّ جهود محاربته بلغت "نقطة خطيرة"، وإنَّه رغم تراجع عدد الوفيات وتزايد معدلات تقديم العلاج، فإنَّ معدلات الإصابة الجديدة مرتفعة. ويحمل 37 مليون شخص في العالم فيروس (أتش. آي. في) المسبّب للمرض.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

نقص المناعة

الأيدز

القاصرين

اليونيسيف

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

صغارا كبارا نحب الحسين

المنشد هادي فقيه - صغارا كبارا نحب الحسين

19 تشرين الأول 18

أدعية الأيام بصوت سماحة السيد فضل الله (رض)

دعاء يوم الجمعة بصوت سماحة السيد فضل الله (رض)

19 تشرين الأول 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 16-10-2018

16 تشرين الأول 18

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة 12-10-2018

12 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

حفظ الأمانة وأثرها في المجتمع - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

قيمة العمل الصالح - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

مفهوم الباطل في المعاملات وموارده - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

الإستضعاف والهجرة في القرآن الكريم - من وحي القرآن

04 تشرين الأول 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

تحت الضوء الموسم الرابع الحلقة السادسة والثلاثون

29 أيلول 18

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة 28-09-2018

28 أيلول 18

موعظة

موعظة ليلة الجمعة 27-09-2018

27 أيلول 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 27-9-2018

27 أيلول 18

أفاد تقرير لمنظَّمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) بأنَّ معدل إصابة القاصرين بفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) حول العالم خلال العام 2017، بلغ نحو 30 شخصاً كلّ ساعة، وأن الفتيات شكَّلن الغالبية العظمى.

وأضاف التقرير أنَّ من بين هذه الإصابات الثلاثين التي وقعت كل ساعة بين مراهقين تراوحت أعمارهم بين 15 و19 عاماً، بلغ عدد الفتيات نحو 20 فتاة، أي ما يعادل ثلثي العدد.

وذكر التقرير أنّه رغم التقدّم الكبير في محاربة الإيدز على مدى العقدين الماضيين، فإنَّ الإخفاق في منع إصابة هذا العدد الكبير من الأطفال والمراهقين يقوّض جهود التصدي للمرض.

وقال إنَّ انتشار الإيدز بين القاصرات يزيد بسبب ممارستهنّ الجنس في سنّ مبكرة، بعضهن مع رجال أكبر سناً، وكذلك لإجبارهنَّ على ممارسته، وبسبب الفقر وعدم توافر الاستشارات الخاصَّة في هذا الصدد وخدمات الفحص الطبي.

وقالت هنرييتا فور المديرة التنفيذية لليونيسف: "في معظم البلدان، تفتقر السيدات والفتيات إلى المعلومات أو الخدمات أو حتى القدرة على رفض ممارسة الجنس بصورة غير آمنة... فيروس الإيدز ينتشر بين أكثر الفئات ضعفاً وتهميشاً تاركاً المراهقات في قلب الأزمة".

وقال تقرير اليونيسف الَّذي عرض خلال مؤتمر عن الإيدز في أمستردام، إنَّ 130 ألف قاصر تقلّ أعمارهم عن 19 عاماً فقدوا أرواحهم بسبب الإيدز خلال العام الماضي، في حين كانت هناك 430 ألف حالة إصابة جديدة بمعدل 50 حالة تقريباً كلّ ساعة.

ويشكّل المراهقون الَّذين تتراوح أعمارهم بين عشرة أعوام و19 عاماً، نحو ثلثي عدد حاملي فيروس (إتش. آي. في)، ممن تقلّ أعمارهم عن 19 عاماً، وهو ثلاثة ملايين. وبينما يتراجع عدد الوفيات المرتبطة بالإيدز في كل الفئات العمرية الأخرى منذ العام 2010، لا تشهد وفيات المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و19 عاماً أي تراجع.

ويقول برنامج الأمم المتّحدة لمكافحة الإيدز إنَّ جهود محاربته بلغت "نقطة خطيرة"، وإنَّه رغم تراجع عدد الوفيات وتزايد معدلات تقديم العلاج، فإنَّ معدلات الإصابة الجديدة مرتفعة. ويحمل 37 مليون شخص في العالم فيروس (أتش. آي. في) المسبّب للمرض.

تكنولوجيا وطب,نقص المناعة, الأيدز, القاصرين, اليونيسيف
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية