Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

انشغال الآباء بالهواتف يؤثّر سلباً في الأطفال

30 حزيران 18 - 11:31
مشاهدة
1115
مشاركة

أكَّد باحثون أميركيون في دراسة حديثة لهم نشرت نتائجها في دورية "بحوث طب الأطفال"، أن الأطفال الذين يتم تجاهلهم من طرف الآباء يشعرون بالإحباط أو يظهر لديهم إفراط في الحركة والنشاط أو الإصابة بنوبات من الغضب.

واستعان الباحثون في هذه الدراسة ما بين العام 2014 والعام 2016 بـ181 زوجًا (آباء وأمهات) مع أطفال تقلّ أعمارهم عن خمس سنوات.

وطلب الباحثون من تلك العائلات كتابة تقارير منتظمة ومفصّلة لمدة ستة أشهر حول درجة استخدامهم لوسائل الإعلام الخاصة بهم (هواتف ذكية، حاسوب، تلفاز). كما طُلب منهم تسجيل السلوكيات الخارجية أو الداخلية لهم ولأطفالهم خلال تلك الفترة، وفق ما أورده موقع صحيفة "برلينر تسايتونغ" الألمانية.

ويعتقد الباحثون أنَّ بعض الجوانب في التكنولوجيا الرقمية تكون مغرية بشكل خاصّ للآباء الذين لديهم صعوبات ذاتية في التنظيم، أو الآباء الذين ليسوا راضين عن الحياة الاجتماعية داخل عائلاتهم. ولهذا السبب، يصرف الكثير من الآباء النظر عن أبنائهم، كما هو الحال أثناء الأكل أو اللعب أو الذهاب إلى النوم. وبناءً على ذلك، يكون اللجوء إلى التكنولوجيا الحديثة بمثابة تهرّب من طلبات الأطفال وحاجياتهم العاطفية.

وتؤكّد الباحثتان سوزان إيغرت وغيسيلا شوبرت من معهد بيداغوجيا الإعلام في ميونيخ، أنَّ الخبراء يتفقون على أنَّ نتائج الدراسة الأميركية تتماشى مع تمَّ التوصّل إليه في ألمانيا أيضاً، فـ"ليس من المستغرب أن تزيد المشاكل بين الوالدين والأطفال عندما يقلّ التواصل الشخصي والمباشر بين الآباء والأبناء، ولا يتم الحديث عن المشاكل  المطروحة"، كما نقل موقع "برلينر تسايتونغ".

لكنَّ الخبراء لا يطالبون بالتخلّي الكامل عن استعمال الهواتف الذكية داخل البيت، غير أنَّهم يؤكّدون بأن الحوار المباشر مع الطفل يجب أن يكون محورياً. كما ينصح الخبراء بوضع قواعد مشتركة داخل العائلة لاستخدام الهواتف المحمولة ووسائل التواصل الرقمية الأخرى. ومن بين تلك القواعد تخصيص أوقات معنيَّة يتخلّى فيها الجميع عن استخدام تلك الوسائل ويتفرَّغون لبعضهم البعض.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

الآباء

تكنولوجيا

الأطفال

الهواتف

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

عاشوراء الإصلاح

السيدة زينب (ع) بعد عاشوراء - عاشوراء الإصلاح

21 أيلول 18

أصحاب الحسين

الصحابي عابس الشاكري - أصحاب الحسين

21 أيلول 18

على طريق كربلاء

مكاتبة أهل الكوفة للإمام الحسين (ع) - على طريق كربلاء

21 أيلول 18

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة 21-9-2018

21 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

من قصيدة " في المرقد الحسيني"

21 أيلول 18

عاشوراء الإصلاح

غزو الطقوس، التطبير - عاشوراء الإصلاح

20 أيلول 18

أصحاب الحسين

الصحابي مسلم بن عوسجة - أصحاب الحسين

20 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المجلس العاشورائي في مسجد الإمامين الحسنين - الليلة الحادية عشرة

20 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المصرع الحسيني 10 محرم ١٤٤٠

20 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المجلس العاشورائي في مسجد الإمامين الحسنين - الليلة العاشرة

19 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

ألا وإن هؤلاء القوم - أحاديث الإمام الحسين (ع)

19 أيلول 18

عاشوراء الإصلاح

الشعارات عاشورائية - عاشوراء الإصلاح

19 أيلول 18

أكَّد باحثون أميركيون في دراسة حديثة لهم نشرت نتائجها في دورية "بحوث طب الأطفال"، أن الأطفال الذين يتم تجاهلهم من طرف الآباء يشعرون بالإحباط أو يظهر لديهم إفراط في الحركة والنشاط أو الإصابة بنوبات من الغضب.

واستعان الباحثون في هذه الدراسة ما بين العام 2014 والعام 2016 بـ181 زوجًا (آباء وأمهات) مع أطفال تقلّ أعمارهم عن خمس سنوات.

وطلب الباحثون من تلك العائلات كتابة تقارير منتظمة ومفصّلة لمدة ستة أشهر حول درجة استخدامهم لوسائل الإعلام الخاصة بهم (هواتف ذكية، حاسوب، تلفاز). كما طُلب منهم تسجيل السلوكيات الخارجية أو الداخلية لهم ولأطفالهم خلال تلك الفترة، وفق ما أورده موقع صحيفة "برلينر تسايتونغ" الألمانية.

ويعتقد الباحثون أنَّ بعض الجوانب في التكنولوجيا الرقمية تكون مغرية بشكل خاصّ للآباء الذين لديهم صعوبات ذاتية في التنظيم، أو الآباء الذين ليسوا راضين عن الحياة الاجتماعية داخل عائلاتهم. ولهذا السبب، يصرف الكثير من الآباء النظر عن أبنائهم، كما هو الحال أثناء الأكل أو اللعب أو الذهاب إلى النوم. وبناءً على ذلك، يكون اللجوء إلى التكنولوجيا الحديثة بمثابة تهرّب من طلبات الأطفال وحاجياتهم العاطفية.

وتؤكّد الباحثتان سوزان إيغرت وغيسيلا شوبرت من معهد بيداغوجيا الإعلام في ميونيخ، أنَّ الخبراء يتفقون على أنَّ نتائج الدراسة الأميركية تتماشى مع تمَّ التوصّل إليه في ألمانيا أيضاً، فـ"ليس من المستغرب أن تزيد المشاكل بين الوالدين والأطفال عندما يقلّ التواصل الشخصي والمباشر بين الآباء والأبناء، ولا يتم الحديث عن المشاكل  المطروحة"، كما نقل موقع "برلينر تسايتونغ".

لكنَّ الخبراء لا يطالبون بالتخلّي الكامل عن استعمال الهواتف الذكية داخل البيت، غير أنَّهم يؤكّدون بأن الحوار المباشر مع الطفل يجب أن يكون محورياً. كما ينصح الخبراء بوضع قواعد مشتركة داخل العائلة لاستخدام الهواتف المحمولة ووسائل التواصل الرقمية الأخرى. ومن بين تلك القواعد تخصيص أوقات معنيَّة يتخلّى فيها الجميع عن استخدام تلك الوسائل ويتفرَّغون لبعضهم البعض.

تكنولوجيا وطب,الآباء, تكنولوجيا, الأطفال, الهواتف
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية