Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

رئيس الصليب الأحمر الدولي: ميانمار غير مستعدة لعودة الروهينجا!

02 تموز 18 - 10:28
مشاهدة
578
مشاركة

ذكر بيتر ماورير رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر يوم الأحد أن الظروف بولاية راخين في شمال ميانمار غير مهيأة حتى الآن لعودة مئات الآلاف من الروهينجا الذين فروا إلى بنجلادش في وجه حملة شنها الجيش هناك.

وقالت ميانمار إنها مستعدة لاستقبال أكثر من 700 ألف شخص من مسلمي الروهينجا الذين فروا إلى بنجلادش منذ أغسطس آب الماضي وأقامت مركزي استقبال وما قالت إنه مخيم مؤقت قرب الحدود في راخين لاستقبال الدفعات الأولى من العائدين.

لكن ماورير عبر عقب زيارة له يوم الأحد إلى المنطقة عن اعتقاده بأن عودة هؤلاء اللاجئين ينبغي أن تبدأ في وقت قريب استنادا إلى ما رآه خلال الزيارة. وأضاف ”أعتقد أنه ما زال هناك الكثير من العمل الذي ينبغي القيام به قبل أن تكون إمكانية عودة اللاجئين على نطاق واسع حقيقة واقعة“.

ومضى يقول ”ينبغي أن يحدث الكثير فيما يتعلق بمراكز الاستقبال والاستعدادات وأيضا استعداد المجتمعات لاستقبال أولئك اللاجئين الذين فروا من ميانمار (إلى بنجلادش) مجددا“.  أدلى ماورير بهذه التصريحات لدى وصوله إلى مخيمات اللاجئين المقامة على ساحل جنوب شرق بنجلادش بعد زيارته لميانمار حيث قال إنه شاهد قرى مهجورة ومنازل مدمرة.

ولم يتسن الاتصال بالمتحدث باسم حكومة ميانمار للتعليق على تصريحات ماورير. جاء فرار الروهينجا بعد هجمات مسلحة على مواقع أمنية في ميانمار مما أدى إلى هجوم للجيش وصفته الأمم المتحدة بأنه ”مثال على التطهير العرقي“.  ونفت ميانمار هذه المزاعم وقالت إنها شنت عملية مشروعة للتصدي للتمردويقول كثيرون من الروهينجا الذين يعيشون في مخيمات في بنجلادش إنهم لن يعودوا إلى أن تعترف ميانمار بهم كمواطنين وأن تضمن سلامتهم.



Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

العالم العربي والعالم

أخبار العالم الإسلامي

ميانمار

بنجلادش

الروهينجا

اللاجئين

جرائم

الصليب الأحمر

مخيمات النازحين

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

عاشوراء الإصلاح

كشف المغالطات في عاشوراء - عاشوراء الإصلاح

17 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المجلس العاشورائي في مسجد الإمامين الحسنين - الليلة الثامنة

17 أيلول 18

على طريق كربلاء

ءخروج الإمام الحسين (ع) من مكة إلى العراق - على طريق كربلا

17 أيلول 18

عاشوراء الإصلاح

عاشوراء اسلامية - عاشوراء الاصلاح

16 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المجلس العاشورائي في مسجد الإمامين الحسنين - الليلة السابعة

16 أيلول 18

دروس الطف

سمات السائرين على نهج الحسين(ع)- دروس الطف 2

16 أيلول 18

عاشوراء الإصلاح

الحسين ثائرٌ عالمي - عاشوراء الإصلاح

15 أيلول 18

المجلس العاشورائي المركزي

المجلس العاشورائي في مسجد الإمامين الحسنين - الليلة السادسة

15 أيلول 18

دروس الطف

لماذا نبكي الإمام الحسين (ع) - دروس الطف 2

15 أيلول 18

عاشورائيات

2 - عاشورائيات : الحسين (ع) القدوة في الكلمة والموقف

15 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

أوصيكم بتقوى الله - من وصايا الإمام الحسين (ع)

15 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

إنّ هذه الدنيا قد تغيرت وتنكرت - من وصايا الإمام الحسين (ع):

15 أيلول 18

ذكر بيتر ماورير رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر يوم الأحد أن الظروف بولاية راخين في شمال ميانمار غير مهيأة حتى الآن لعودة مئات الآلاف من الروهينجا الذين فروا إلى بنجلادش في وجه حملة شنها الجيش هناك.

وقالت ميانمار إنها مستعدة لاستقبال أكثر من 700 ألف شخص من مسلمي الروهينجا الذين فروا إلى بنجلادش منذ أغسطس آب الماضي وأقامت مركزي استقبال وما قالت إنه مخيم مؤقت قرب الحدود في راخين لاستقبال الدفعات الأولى من العائدين.

لكن ماورير عبر عقب زيارة له يوم الأحد إلى المنطقة عن اعتقاده بأن عودة هؤلاء اللاجئين ينبغي أن تبدأ في وقت قريب استنادا إلى ما رآه خلال الزيارة. وأضاف ”أعتقد أنه ما زال هناك الكثير من العمل الذي ينبغي القيام به قبل أن تكون إمكانية عودة اللاجئين على نطاق واسع حقيقة واقعة“.

ومضى يقول ”ينبغي أن يحدث الكثير فيما يتعلق بمراكز الاستقبال والاستعدادات وأيضا استعداد المجتمعات لاستقبال أولئك اللاجئين الذين فروا من ميانمار (إلى بنجلادش) مجددا“.  أدلى ماورير بهذه التصريحات لدى وصوله إلى مخيمات اللاجئين المقامة على ساحل جنوب شرق بنجلادش بعد زيارته لميانمار حيث قال إنه شاهد قرى مهجورة ومنازل مدمرة.

ولم يتسن الاتصال بالمتحدث باسم حكومة ميانمار للتعليق على تصريحات ماورير. جاء فرار الروهينجا بعد هجمات مسلحة على مواقع أمنية في ميانمار مما أدى إلى هجوم للجيش وصفته الأمم المتحدة بأنه ”مثال على التطهير العرقي“.  ونفت ميانمار هذه المزاعم وقالت إنها شنت عملية مشروعة للتصدي للتمردويقول كثيرون من الروهينجا الذين يعيشون في مخيمات في بنجلادش إنهم لن يعودوا إلى أن تعترف ميانمار بهم كمواطنين وأن تضمن سلامتهم.


العالم العربي والعالم,أخبار العالم الإسلامي,ميانمار, بنجلادش, الروهينجا, اللاجئين, جرائم, الصليب الأحمر, مخيمات النازحين
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية