Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الاحتلال يخشى قنّاصة غزة خلال مسيرات اليوم

03 آب 18 - 17:12
مشاهدة
339
مشاركة

تستمرّ عند الجدار الأمني الفاصل بين قطاع غزّة وسائر المناطق الفلسطينية، اليوم الجمعة، مسيرات العودة تحت عنوان "جمعة الحريّة والحياة"، للشهر الرابع على التوالي.

وتشير تقديرات الاحتلال الصهيوني، وفق ما نقله موقع "والا" اليوم، إلى أنّ حركة "حماس" غير معنيّة بزيادة التوتّر عند الجدار الأمني، ولن تقوم بـ"تشجيع العنف" بشكل خاصّ، باستثناء إطلاق البالونات الحارقة.

وعزت تقديرات الاحتلال عدم نيّة حركة "حماس" التصعيد إلى وجود نائب رئيس الحركة، صالح العاروري، ووفد من الخارج، منهم موسى أبو مرزوق، في قطاع غزّة لبحث المصالحة الداخليّة وتهدئة طويلة الأمد مع الاحتلال.

وترجّح قيادة الاحتلال عدم وقوع أيّ اختراق من قبل "حماس" عند الجدار الأمني قبل أن تسلّم الحركة موقفها من المصالحة والتهدئة لمصر. وأكثر ما يخشاه الاحتلال خلال مسيرات العودة هو تنفيذ عمليات استهداف لجنوده، سواء عمليات قنص، مثلما حدث خلال الأسبوعين الأخيرين، أو عمليّات تفجير بعبوات ناسفة، مثلما حدث قبل أشهر.

ورغم تقديرات الاحتلال عدم نيّة "حماس" التصعيد، فإنَّ قيادة الجبهة الجنوبيّة الصهيونية أعلنت استعدادها لـ"كلّ السيناريوهات"، منها احتمال تنفيذ عمليات ضدّ جنوده بمبادرات محليّة من قبل المتظاهرين، أو من قبل قنّاصة غير تابعين لحركة "حماس".

ولا تستبعد قوات الاحتلال أن يعاود القنّاص الذي قتل جنديًا صهيونياً، والقناص الذي أصاب ضابطًا للاحتلال، خلال الأسابيع الماضية، نشاطهما عند الجدار الأمني اليوم.

ونقل موقع "والا" أنَّ التّعليمات الصّادرة لقيادة المنطقة من قبل الاحتلال هي مراقبة كلّ التحركات المحاذية للقطاع بشكل كثيف، مع التَّشديد على مراقبة القنّاصة في المنطقة باستخدام الوسائل اللازمة.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

فلسطين

غزة

الاحتلال

قناصة

مسيرة العودة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

نقطة ببحر

نقطة ببحر 16-10-2018

16 تشرين الأول 18

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة 12-10-2018

12 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

حفظ الأمانة وأثرها في المجتمع - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

قيمة العمل الصالح - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

مفهوم الباطل في المعاملات وموارده - من وحي القرآن

05 تشرين الأول 18

من وحي القرآن

الإستضعاف والهجرة في القرآن الكريم - من وحي القرآن

04 تشرين الأول 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

تحت الضوء الموسم الرابع الحلقة السادسة والثلاثون

29 أيلول 18

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة 28-09-2018

28 أيلول 18

موعظة

موعظة ليلة الجمعة 27-09-2018

27 أيلول 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 27-9-2018

27 أيلول 18

باقة خاصة في عاشوراء

كانت الصلاة في عقله - كلمات عاشورائية

26 أيلول 18

أصحاب الحسين

العباس بن عليّ (ع) - أصحاب الإمام الحسين (ع)

26 أيلول 18

تستمرّ عند الجدار الأمني الفاصل بين قطاع غزّة وسائر المناطق الفلسطينية، اليوم الجمعة، مسيرات العودة تحت عنوان "جمعة الحريّة والحياة"، للشهر الرابع على التوالي.

وتشير تقديرات الاحتلال الصهيوني، وفق ما نقله موقع "والا" اليوم، إلى أنّ حركة "حماس" غير معنيّة بزيادة التوتّر عند الجدار الأمني، ولن تقوم بـ"تشجيع العنف" بشكل خاصّ، باستثناء إطلاق البالونات الحارقة.

وعزت تقديرات الاحتلال عدم نيّة حركة "حماس" التصعيد إلى وجود نائب رئيس الحركة، صالح العاروري، ووفد من الخارج، منهم موسى أبو مرزوق، في قطاع غزّة لبحث المصالحة الداخليّة وتهدئة طويلة الأمد مع الاحتلال.

وترجّح قيادة الاحتلال عدم وقوع أيّ اختراق من قبل "حماس" عند الجدار الأمني قبل أن تسلّم الحركة موقفها من المصالحة والتهدئة لمصر. وأكثر ما يخشاه الاحتلال خلال مسيرات العودة هو تنفيذ عمليات استهداف لجنوده، سواء عمليات قنص، مثلما حدث خلال الأسبوعين الأخيرين، أو عمليّات تفجير بعبوات ناسفة، مثلما حدث قبل أشهر.

ورغم تقديرات الاحتلال عدم نيّة "حماس" التصعيد، فإنَّ قيادة الجبهة الجنوبيّة الصهيونية أعلنت استعدادها لـ"كلّ السيناريوهات"، منها احتمال تنفيذ عمليات ضدّ جنوده بمبادرات محليّة من قبل المتظاهرين، أو من قبل قنّاصة غير تابعين لحركة "حماس".

ولا تستبعد قوات الاحتلال أن يعاود القنّاص الذي قتل جنديًا صهيونياً، والقناص الذي أصاب ضابطًا للاحتلال، خلال الأسابيع الماضية، نشاطهما عند الجدار الأمني اليوم.

ونقل موقع "والا" أنَّ التّعليمات الصّادرة لقيادة المنطقة من قبل الاحتلال هي مراقبة كلّ التحركات المحاذية للقطاع بشكل كثيف، مع التَّشديد على مراقبة القنّاصة في المنطقة باستخدام الوسائل اللازمة.

أخبار فلسطين,فلسطين, غزة, الاحتلال, قناصة, مسيرة العودة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية