Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

1300 طالب يشاركون في "مهرجان الربيع للأنشطة المركزية" الذي نظّمته المبرات

27 آذار 19 - 14:22
مشاهدة
123
مشاركة

نظّمت مدارس المبرات مباريات متعددة، علمية، ثقافية، أدبية، فنية، دينيّة واجتماعية، في إطار "مهرجان الربيع للأنشطة المركزية" الذي تقيمه سنويا في مجمع الدوحة التربوي الرعائي (الدوحة، خلدة)، بمشاركة 1300 طالب من كل الحلقات التعليمية في مدارس ومعاهد المبرات في مختلف المناطق اللبنانية، وبمشاركة حكّام من داخل مؤسسات المبرّات ومن خارجها.



يهدف المهرجان إلى تفعيل أساليب التّعبير والألفاظ اللّغوية والفنيّة والعلميّة والتّعلم عبر تهيئة الظروف الشّبيهة بمواقف الحياة وتحسين المهارات الدراسية. كذلك، اكتشاف المواهب والقدرات الطلابيّة والعمل على صقلها، فضلا عن تنمية التواصل الإيجابي والعمل التعاوني والترويح عن النفس وتجديد الحيويّة. وقد عرض الطلاب مشاريعهم التي تنوعت بين البحث العلمي، الابتكار، المجسم والنشاط الآدائي


افتتح المهرجان بآيات من القرآن الكريم ثم النشيد الوطني وبعدها كلمة لمديرعام جمعية المبرّات الدكتور محمد باقر فضل الله توجّه فيها للطلّاب قائلا "أنتم تمثلون عنفوان المبرات وطاقاتها الهائلة الرائعة، وأملها في مواكبة العصر بالتطوير والتميز ونفتخر بكم أيها المميزون لأنكم قادة المستقبل وسفراء التغيير ورسالتُنا المختزنةُ في تراب الأرض"

 

وأضاف "إنه التميز الذي تميزت به مدارس المبرات التي قامت على الخير لتنمية إنسانية تربوية متوازنة معتمدةً على منظومةِ مناهجَ وخططٍ تربويةٍ تركّز على بناء الوعي الإنساني والأخلاقي والقيمي، وتنميةِ القدرات الفكريةِ والإبداعية والجسدية، بأساليبَ تعليميةٍ تستفزُّ مكامنَ الإبداع وتحرّكُ الخيال وتنشّطُ التفكير"

 

وأكّد أنّ " المدرسة في المبرات ليست مصدر معلومات فحسب ولكنها تعمل على إيقاظ الحسّ النقدي والتحليلي وتشذيب الحس وتنميته لإعداد طلاب قادمين على مواكبة التطور العلمي والتقني المتسارع والتواصل مع العالم." وتابع "نجهد لنعيد الروح إلى اللغة العربية والشعور بأهميتها والقيام بواجبنا نحوها لأنها لغة الحضارة الممتدة ولا تزال."

 

وختم " أيها الأحبة، إن مبارياتكم اليوم هي لتعزيز كفاءاتكم وإبرازها لأنها الأساس للتميز في ميدان العمل مستقبلا آملين أن تحيي فيكم الشعور بأهمية التعلم والتنافس بما يمهّد للإبداع والإنتاج الخلّاق.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار العالم الإسلامي

جمعية المبرات

مهرجان الربيع

نشاطات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

Link In

Link in season 2 | الحلقة العشرون

10 نيسان 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثامنة عشرة

06 نيسان 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة التاسعة عشرة

03 نيسان 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 25-3-2019

25 آذار 19

من خارج النص

الصحافة الإستقصائية بين أخلاقيات المهنة والإعلام الحر | من خارج النص

24 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السابعة عشرة

23 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة عشرة

22 آذار 19

الدينُ القيّم

لماذا خلقنا الله | الدين القيم

22 آذار 19

خطوة

خطبتي وصلاة الجمعة | 22-3-2019

22 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السابعة عشرة

20 آذار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 18-3-2019

18 آذار 19

من خارج النص

النقد التلفزيوني بين الواقع والمجاملة|من خارج النص

17 آذار 19

نظّمت مدارس المبرات مباريات متعددة، علمية، ثقافية، أدبية، فنية، دينيّة واجتماعية، في إطار "مهرجان الربيع للأنشطة المركزية" الذي تقيمه سنويا في مجمع الدوحة التربوي الرعائي (الدوحة، خلدة)، بمشاركة 1300 طالب من كل الحلقات التعليمية في مدارس ومعاهد المبرات في مختلف المناطق اللبنانية، وبمشاركة حكّام من داخل مؤسسات المبرّات ومن خارجها.


يهدف المهرجان إلى تفعيل أساليب التّعبير والألفاظ اللّغوية والفنيّة والعلميّة والتّعلم عبر تهيئة الظروف الشّبيهة بمواقف الحياة وتحسين المهارات الدراسية. كذلك، اكتشاف المواهب والقدرات الطلابيّة والعمل على صقلها، فضلا عن تنمية التواصل الإيجابي والعمل التعاوني والترويح عن النفس وتجديد الحيويّة. وقد عرض الطلاب مشاريعهم التي تنوعت بين البحث العلمي، الابتكار، المجسم والنشاط الآدائي


افتتح المهرجان بآيات من القرآن الكريم ثم النشيد الوطني وبعدها كلمة لمديرعام جمعية المبرّات الدكتور محمد باقر فضل الله توجّه فيها للطلّاب قائلا "أنتم تمثلون عنفوان المبرات وطاقاتها الهائلة الرائعة، وأملها في مواكبة العصر بالتطوير والتميز ونفتخر بكم أيها المميزون لأنكم قادة المستقبل وسفراء التغيير ورسالتُنا المختزنةُ في تراب الأرض"

 

وأضاف "إنه التميز الذي تميزت به مدارس المبرات التي قامت على الخير لتنمية إنسانية تربوية متوازنة معتمدةً على منظومةِ مناهجَ وخططٍ تربويةٍ تركّز على بناء الوعي الإنساني والأخلاقي والقيمي، وتنميةِ القدرات الفكريةِ والإبداعية والجسدية، بأساليبَ تعليميةٍ تستفزُّ مكامنَ الإبداع وتحرّكُ الخيال وتنشّطُ التفكير"

 

وأكّد أنّ " المدرسة في المبرات ليست مصدر معلومات فحسب ولكنها تعمل على إيقاظ الحسّ النقدي والتحليلي وتشذيب الحس وتنميته لإعداد طلاب قادمين على مواكبة التطور العلمي والتقني المتسارع والتواصل مع العالم." وتابع "نجهد لنعيد الروح إلى اللغة العربية والشعور بأهميتها والقيام بواجبنا نحوها لأنها لغة الحضارة الممتدة ولا تزال."

 

وختم " أيها الأحبة، إن مبارياتكم اليوم هي لتعزيز كفاءاتكم وإبرازها لأنها الأساس للتميز في ميدان العمل مستقبلا آملين أن تحيي فيكم الشعور بأهمية التعلم والتنافس بما يمهّد للإبداع والإنتاج الخلّاق.

أخبار العالم الإسلامي,جمعية المبرات, مهرجان الربيع, نشاطات
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية