Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

العلامة فضل الله في كلمة لمنتدى الوحدة الإسلامية في لندن: حصر الأخوة في إطار المذهب هو سبب معاناتنا

07 تموز 20 - 15:28
مشاهدة
351
مشاركة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

المكتب الإعلامي لسماحة العلامة                                                 التاريخ: 16 ذي القعدة 1441هـ

   السيد علي فضل الله                                                             الموافق: 7تموز 2020 م

في كلمة لمنتدى الوحدة الإسلامية في لندن

فضل الله: حصر الأخوة في إطار المذهب هو سبب معاناتنا

 

ألقى سماحة العلامة السيد علي فضل الله كلمة في المؤتمر الثالث عشر لمنتدى الوحدة الإسلامية الذي انعقد في لندن عبر الانترنت تحت عنوان "قيم الأخوة وأدب الاختلاف في الإسلام" مشيداً بهذه المبادرة القيمة في هذه الظروف الصحية الصعبة مع وجود فيروس كورونا..

واعتبر إننا احوج ما نكون إلى انعقاد مثل هذه المؤتمرات الفاعلة التي تعمل على احياء الأخوة الإيمانية في مواجهة ثقافة الخلاف التي تعصف بواقع مجتمعاتنا وتنعكس تمزقا وانقساما فيها..

وأضاف: نحن نقف إلى جانب كل مبادرة أو عمل يساهم في إزاله هذه التشنجات والتوترات والانقسامات ونشدد على التمسك بجوهر الدين الذي يدعو الانسان إلى الالتزام بالأخوة الإيمانية التي جعلها الله واجباً وليست خيارا عندما قال: إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ{ وقال رسول الله(ص):" المؤمن لِلْمؤْمن كالبُنْيان يَشُدُّ بَعْضُه بَعْضا" ونحن ان استطعنا القيام بهذا الجهاد الفكري والنفسي سنحفظ الأمة ونصونها من كل الفتن والحروب والاقتتال.

وآمل سماحته أن تصدر عن هذا المؤتمر توصيات عملية نستطيع من خلالها إعادة المكانة لهذه القيمة قيمة الاخوة من خلال التركيز على التربية والتوجيه منذ الصغر وعندها يمكننا أن نخرج من كل هذا التمزق والانقسام الذي نعيشه داخل مجتمعاتنا وبين مكوناتنا الإسلامية من مذاهب واتجاهات فكرية واجتماعية وسياسية.

واعتبر سماحته ان من أهم الأسباب لما نعانيه يعود لإخراج هذه الأخوة من التداول الإيمانية والدينية وحصرها في دوائر هذا المذهب أو ذاك استناداً إلى نصوص لا تثبت أمام النقد.

وقال: إننا نريد لمبدأ الأخوة الإسلامية أن يكون حاكماً على كل نصوص القطيعة والتناحر وبما يمهد لاندراج أتباع المذاهب الإسلامية جميعا في ظلال هذا المبدأ لتكون رابطة الأخوة هي التي تجمع المسلمين والتي لا تسمو فوقها رابطة أخرى بالطبع علماً ان مبدأ الاخوة لن يلغي الاختلاف بين هذه المذاهب لكنه سيحكمه بالضوابط الشرعية والأخلاقية وبذلك يتحول هذا الاختلاف المذموم إلى اختلاف محمود  يغني الجميع، بدل من أن يتحول إلى تناحر وتقاتل وهو غير مقبول إلا في حالات استثنائية حصرها القرآن الكريم بمواجهة حالة البغي.

وتابع: وليكن شعارنا السنة أخوة الشيعة والشيعة أخوة السنة   ولكن للأسف تمادى البعض وحصر الأخوة في جماعته وحركته وحزبه وأصبح يعتبر ان كل من هو خارج هذا الإطار يستحق عقاب المرتد او القتل مشيرا إلى أننا لو عشنا هذه الروح الإيمانية والأخوية بعمق ومسؤولية وترجمناها في واقعنا لذابت الكثير من الحساسيات والتوترات وابتعدنا عن كل حقد وعداوة وقطيعة اتجاه بعضنا البعض.

ولفت سماحته إلى الأثر الكبير الذي تركته هذه الأخوة عندما حولناها إلى سلوك عملي فهي ساهمت في توحيد المجتمع وإزالة الفوارق والحساسيات والعصبيات وساعدت في بناء مجتمع متكامل متعاون ومتراحم .

وختم سماحته كلامه: كم حري بنا وفي هذه المناسبة ان نستلهم محطات مشرقة في تاريخنا الإسلامي في تعاطي الرموز الإسلامية مع بعضها رغم ما تعيشه من تناقضات واختلافات في ما بينها.

 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار العالم الإسلامي

السيد علي فضل الله

العلامة فضل الله

منتدى الوحدة الإسلامية

مؤتمر

لندن

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا 05/8/2020 تغطية خاصة لإنفجار مرفأ بيروت

05 آب 20

أفلا يتدبرون

منهج المرجع فضل الله مع طلابه | أفلا يتدبرون

30 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيروا | الحلقة الثامنة

27 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 27-7-2020

27 تموز 20

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 24-7-2020

24 تموز 20

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة السابعة

24 تموز 20

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 23-07-2020

23 تموز 20

زوايا

زوايا | 23-7-2020

23 تموز 20

فقه الشريعة 2020

الحج دلالات و مقاصد | فقه الشريعة

22 تموز 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 22-7-2020

22 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-7-2020

22 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيّروا | الحلقة السابعة

20 تموز 20

ما هو تقييمكم لشبكة برامج قناة الإيمان الفضائية  الخاصة بشهر رمضان المبارك؟
85%
أعجبتنا و نتابعها
5%
أعجبنا بعض البرامج
10%
لم تعجبنا
المزيد

بسم الله الرحمن الرحيم

 

المكتب الإعلامي لسماحة العلامة                                                 التاريخ: 16 ذي القعدة 1441هـ

   السيد علي فضل الله                                                             الموافق: 7تموز 2020 م

في كلمة لمنتدى الوحدة الإسلامية في لندن

فضل الله: حصر الأخوة في إطار المذهب هو سبب معاناتنا

 

ألقى سماحة العلامة السيد علي فضل الله كلمة في المؤتمر الثالث عشر لمنتدى الوحدة الإسلامية الذي انعقد في لندن عبر الانترنت تحت عنوان "قيم الأخوة وأدب الاختلاف في الإسلام" مشيداً بهذه المبادرة القيمة في هذه الظروف الصحية الصعبة مع وجود فيروس كورونا..

واعتبر إننا احوج ما نكون إلى انعقاد مثل هذه المؤتمرات الفاعلة التي تعمل على احياء الأخوة الإيمانية في مواجهة ثقافة الخلاف التي تعصف بواقع مجتمعاتنا وتنعكس تمزقا وانقساما فيها..

وأضاف: نحن نقف إلى جانب كل مبادرة أو عمل يساهم في إزاله هذه التشنجات والتوترات والانقسامات ونشدد على التمسك بجوهر الدين الذي يدعو الانسان إلى الالتزام بالأخوة الإيمانية التي جعلها الله واجباً وليست خيارا عندما قال: إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ{ وقال رسول الله(ص):" المؤمن لِلْمؤْمن كالبُنْيان يَشُدُّ بَعْضُه بَعْضا" ونحن ان استطعنا القيام بهذا الجهاد الفكري والنفسي سنحفظ الأمة ونصونها من كل الفتن والحروب والاقتتال.

وآمل سماحته أن تصدر عن هذا المؤتمر توصيات عملية نستطيع من خلالها إعادة المكانة لهذه القيمة قيمة الاخوة من خلال التركيز على التربية والتوجيه منذ الصغر وعندها يمكننا أن نخرج من كل هذا التمزق والانقسام الذي نعيشه داخل مجتمعاتنا وبين مكوناتنا الإسلامية من مذاهب واتجاهات فكرية واجتماعية وسياسية.

واعتبر سماحته ان من أهم الأسباب لما نعانيه يعود لإخراج هذه الأخوة من التداول الإيمانية والدينية وحصرها في دوائر هذا المذهب أو ذاك استناداً إلى نصوص لا تثبت أمام النقد.

وقال: إننا نريد لمبدأ الأخوة الإسلامية أن يكون حاكماً على كل نصوص القطيعة والتناحر وبما يمهد لاندراج أتباع المذاهب الإسلامية جميعا في ظلال هذا المبدأ لتكون رابطة الأخوة هي التي تجمع المسلمين والتي لا تسمو فوقها رابطة أخرى بالطبع علماً ان مبدأ الاخوة لن يلغي الاختلاف بين هذه المذاهب لكنه سيحكمه بالضوابط الشرعية والأخلاقية وبذلك يتحول هذا الاختلاف المذموم إلى اختلاف محمود  يغني الجميع، بدل من أن يتحول إلى تناحر وتقاتل وهو غير مقبول إلا في حالات استثنائية حصرها القرآن الكريم بمواجهة حالة البغي.

وتابع: وليكن شعارنا السنة أخوة الشيعة والشيعة أخوة السنة   ولكن للأسف تمادى البعض وحصر الأخوة في جماعته وحركته وحزبه وأصبح يعتبر ان كل من هو خارج هذا الإطار يستحق عقاب المرتد او القتل مشيرا إلى أننا لو عشنا هذه الروح الإيمانية والأخوية بعمق ومسؤولية وترجمناها في واقعنا لذابت الكثير من الحساسيات والتوترات وابتعدنا عن كل حقد وعداوة وقطيعة اتجاه بعضنا البعض.

ولفت سماحته إلى الأثر الكبير الذي تركته هذه الأخوة عندما حولناها إلى سلوك عملي فهي ساهمت في توحيد المجتمع وإزالة الفوارق والحساسيات والعصبيات وساعدت في بناء مجتمع متكامل متعاون ومتراحم .

وختم سماحته كلامه: كم حري بنا وفي هذه المناسبة ان نستلهم محطات مشرقة في تاريخنا الإسلامي في تعاطي الرموز الإسلامية مع بعضها رغم ما تعيشه من تناقضات واختلافات في ما بينها.

 

أخبار العالم الإسلامي,السيد علي فضل الله, العلامة فضل الله, منتدى الوحدة الإسلامية, مؤتمر, لندن
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية