Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع: من تخلى عن فلسطين لا يمكن أن يؤتمن على الصحراء الغربية

12 كانون الأول 20 - 14:32
مشاهدة
1381
مشاركة

وصف رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع أحمد ويحمان “الخطوة المغربية بإعادة العلاقات مع العدو الصهيوني ” بـ”السقطة المدوية التي لم يكن ينتظرها أحد، بعد الصمود الرسمي الذي امتد لسنوات”. وقال ويحمان إن المغرب “سقط أمام الابتزاز بقضية الصحراء”، معتبرا أن “مَن سولت له نفسه التخلي عن فلسطين لا يمكن أن يؤتمن بالمرة على قضية الصحراء الغربية”.

وأكد الناشط الحقوقي على أن “الصحراء مغربية، والمغرب في صحرائه، وذلك بفضل التضحيات التي بذلها المغاربة بدمائهم في سبيل تحرير هذه الأقاليم وتنميتها، لا تحتاج لتزكية من الصهاينة ولا الأمريكان لتأكيد مغربيتها”. وتابع ويحمان “نعتبر القبول بغطاء الصحراء لتسويق موقف التطبيع تفريطا في السيادة الوطنية، وما يدعيه وزير الخارجية ناصر بوريطة في تعليقاته الأخيرة مردود عليه وينبغي محاسبته على تصريحاته”.

وجدد ويحمان تأكيده على أن “قضية الصحراء قضية وطنية، والقضية الفلسطينية بدورها قضية وطنية هي الأخرى، ومن يفصل بينهما يضع نفسه خارج الإجماع الوطني”. تجدر الإشارة إلى أن المغرب قرر الخميس إعادة العلاقات مع كيان العدو، وهو رابع بلد عربي، منذ آب/أغسطس، الذي يبرم اتفاق يهدف إلى تطبيع العلاقات مع العدو، أما البلدان الثلاثة الأخرى فكانت الإمارات ونظام البحرين والسودان. وبموجب الاتفاق، سيقيم المغرب علاقات دبلوماسية كاملة ويستأنف الاتصالات الرسمية مع العدو، ويسمح بالتحليقات والرحلات الجوية المباشرة من وإلى الأراضي الفلسطينية المحتلة.

المصدر: روسيا اليوم

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

القدس

فلسطين

تطبيع

المغربي

المرصد المغربي لمناهضة التطبيع

احمد ويحمان

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 30-04-2021

11 حزيران 21

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة الثالثة والأربعون

11 حزيران 21

من الإذاعة

ميديولوجيا 11-6-2021 | من الإذاعة

11 حزيران 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 11-06-2021

11 حزيران 21

فقه الشريعة | 2021

اليمين والعهد والنذر | فقه الشريعة

09 حزيران 21

من الإذاعة

رأيك بهمنا 09-06-2021 | من الإذاعة

09 حزيران 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 09-06-2021

09 حزيران 21

من الإذاعة

حكي مسؤول 08-06-2021 | من الإذاعة

08 حزيران 21

على فكرة

على فكرة | الحلقة الأربعون

07 حزيران 21

من الإذاعة

حتى يغيروا | الحلقة السابعة والثلاثون

07 حزيران 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 7-06-2021

07 حزيران 21

لطائف

وبالوالدين إحسانا | لطائف

06 حزيران 21

وصف رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع أحمد ويحمان “الخطوة المغربية بإعادة العلاقات مع العدو الصهيوني ” بـ”السقطة المدوية التي لم يكن ينتظرها أحد، بعد الصمود الرسمي الذي امتد لسنوات”. وقال ويحمان إن المغرب “سقط أمام الابتزاز بقضية الصحراء”، معتبرا أن “مَن سولت له نفسه التخلي عن فلسطين لا يمكن أن يؤتمن بالمرة على قضية الصحراء الغربية”.

وأكد الناشط الحقوقي على أن “الصحراء مغربية، والمغرب في صحرائه، وذلك بفضل التضحيات التي بذلها المغاربة بدمائهم في سبيل تحرير هذه الأقاليم وتنميتها، لا تحتاج لتزكية من الصهاينة ولا الأمريكان لتأكيد مغربيتها”. وتابع ويحمان “نعتبر القبول بغطاء الصحراء لتسويق موقف التطبيع تفريطا في السيادة الوطنية، وما يدعيه وزير الخارجية ناصر بوريطة في تعليقاته الأخيرة مردود عليه وينبغي محاسبته على تصريحاته”.

وجدد ويحمان تأكيده على أن “قضية الصحراء قضية وطنية، والقضية الفلسطينية بدورها قضية وطنية هي الأخرى، ومن يفصل بينهما يضع نفسه خارج الإجماع الوطني”. تجدر الإشارة إلى أن المغرب قرر الخميس إعادة العلاقات مع كيان العدو، وهو رابع بلد عربي، منذ آب/أغسطس، الذي يبرم اتفاق يهدف إلى تطبيع العلاقات مع العدو، أما البلدان الثلاثة الأخرى فكانت الإمارات ونظام البحرين والسودان. وبموجب الاتفاق، سيقيم المغرب علاقات دبلوماسية كاملة ويستأنف الاتصالات الرسمية مع العدو، ويسمح بالتحليقات والرحلات الجوية المباشرة من وإلى الأراضي الفلسطينية المحتلة.

المصدر: روسيا اليوم

أخبار فلسطين,القدس, فلسطين, تطبيع, المغربي, المرصد المغربي لمناهضة التطبيع, احمد ويحمان
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية