Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

"القسام": أحبطنا عملية "من العيار الثقيل"

12 تشرين الثاني 18 - 21:00
مشاهدة
109
مشاركة

قالت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس، اليوم الإثنين، انها أفشلت مخطط لجيش الاحتلال الصهيوني كان يستهدف فصائل المقاومة شرقي خانيونس جنوبي قطاع غزة. فيما أصدرت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة بيانا تبنت من خلاله ما أوردته كتائب القسام.

وبحسب القسام، "فقد خطط العدو وشرع بتنفيذ عملية من العيار الثقيل كانت تهدف إلى توجيه ضربة قاسية للمقاومة داخل قطاع غزة، في ظن من الاحتلال أن المقاومة قد ركنت إلى نواياه المعلنة أو سياساته التضليلية المعروفة".

وقالت كتائب القسام في البيان: "لقد تسللت مساء أمس الأحد، قوة عسكرية خاصة مستخدمة مركبة مدنية في المناطق الشرقية من خانيونس، حيث اكتشفتها قوة أمنية تابعة لكتائب القسام وقامت بتثبيت المركبة والتحقق منها، كما حضر إلى المكان القائد الميداني، نور الدين بركة للوقوف على الحدث".

وإثر انكشاف القوة  بدأ عناصر المقاومة بالتعامل معها ودار اشتباك مسلح أدى إلى استشهاد القائد الميداني القسامي نور الدين محمد بركة والمقاتل محمد ماجد القرا بالاضافة الى مجموعة من مقاتليهم، وقد حاولت المركبة الفرار بعد أن تم إفشال عمليتها، وتدخل طيران الاحتلال الصهيوني  بكافة أنواعه في محاولة لتشكيل غطاء ناري للقوة الهاربة، حيث نفذ عشرات الغارات، إلا أن قوات الكتائب استمرت بمطاردة القوة والتعامل معها حتى السياج الفاصل رغم الغطاء الناري الجوي الكثيف، وأوقعت في صفوفها خسائر فادحة، حيث اعترف العدو بمقتل ضابط كبير وإصابة آخر من عديد هذه القوة الخائبة.

وأعلنت كتائب القسام عن إفشال مخطط الاحتلال الصهيوني الذي استهدف خلط الأوراق ومباغتة المقاومة وتسجيل إنجاز نوعي، وأكدت الكتائب في بيانها على ما يلي:" أولا: إن العدو يتحمل المسئولية الكاملة عن هذه الجريمة الخطيرة وتبعاتها، وإن دماء الشهداء لن تضيع هدرا؛ ثانيا: إن المقاومة لقنت الليلة العدو درسا قاسيا وجعلت منظومته الاستخبارية أضحوكةً للعالم، فرغم حشد كل هذه القوى للعملية الفاشلة فإن المقاومة استطاعت دحره وأجبرته على الفرار وهو يجر أذيال الخيبة والفشل؛ ثالثا: ستبقى المقاومة ضاغطةً على الزناد، فالمعركة بيننا وبين المحتل سجال، ولن ينعم العدو بالأمن على أرضنا، ولن نسمح له باستباحة شعبنا وأرضنا وستكون مقاومتنا دوما له بالمرصاد؛ رابعا: نطمئن شعبنا بأن المقاومة ستبقى حاضرة تحمل آماله وطموحاته، وتدير معركتها مع العدو بكل قوة واقتدار".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

فلسطين

كتائب القسام

شهداء

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

من خارج النص

ترويج برنامج من خارج النص

07 كانون الأول 18

وجهة نظر

التدخين بينَ معارض لهذه الآفة ومدمن عليها | وجهة نظر

04 كانون الأول 18

وجهة نظر

ترويح وجهة نظر 13-12-2018

04 كانون الأول 18

فقه الشريعة موسم 2018

ترويج فقه الشريعة 05-12-2018

04 كانون الأول 18

تحت الضوء الموسم الخامس

الحلقة الأولى - تحت الضوء الموسم الخامس

01 كانون الأول 18

غير نفسك

قوة التفكير الإيجابي |غير نفسك

01 كانون الأول 18

الدينُ القيّم

مزاعم التناقضات في القرآن | الدين القيم

30 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 30-11-2018

30 تشرين الثاني 18

Link in  الموسم الثاني

Link in الموسم الثاني - الحلقة الأولى

28 تشرين الثاني 18

وجهة نظر

الزواج المبكر | وجهة نظر

27 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 27-11-2018

27 تشرين الثاني 18

أناشيد إسلامية ووجدانية

نشيد أتلو غرامي | حسن مروة

21 تشرين الثاني 18

قالت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس، اليوم الإثنين، انها أفشلت مخطط لجيش الاحتلال الصهيوني كان يستهدف فصائل المقاومة شرقي خانيونس جنوبي قطاع غزة. فيما أصدرت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة بيانا تبنت من خلاله ما أوردته كتائب القسام.

وبحسب القسام، "فقد خطط العدو وشرع بتنفيذ عملية من العيار الثقيل كانت تهدف إلى توجيه ضربة قاسية للمقاومة داخل قطاع غزة، في ظن من الاحتلال أن المقاومة قد ركنت إلى نواياه المعلنة أو سياساته التضليلية المعروفة".

وقالت كتائب القسام في البيان: "لقد تسللت مساء أمس الأحد، قوة عسكرية خاصة مستخدمة مركبة مدنية في المناطق الشرقية من خانيونس، حيث اكتشفتها قوة أمنية تابعة لكتائب القسام وقامت بتثبيت المركبة والتحقق منها، كما حضر إلى المكان القائد الميداني، نور الدين بركة للوقوف على الحدث".

وإثر انكشاف القوة  بدأ عناصر المقاومة بالتعامل معها ودار اشتباك مسلح أدى إلى استشهاد القائد الميداني القسامي نور الدين محمد بركة والمقاتل محمد ماجد القرا بالاضافة الى مجموعة من مقاتليهم، وقد حاولت المركبة الفرار بعد أن تم إفشال عمليتها، وتدخل طيران الاحتلال الصهيوني  بكافة أنواعه في محاولة لتشكيل غطاء ناري للقوة الهاربة، حيث نفذ عشرات الغارات، إلا أن قوات الكتائب استمرت بمطاردة القوة والتعامل معها حتى السياج الفاصل رغم الغطاء الناري الجوي الكثيف، وأوقعت في صفوفها خسائر فادحة، حيث اعترف العدو بمقتل ضابط كبير وإصابة آخر من عديد هذه القوة الخائبة.

وأعلنت كتائب القسام عن إفشال مخطط الاحتلال الصهيوني الذي استهدف خلط الأوراق ومباغتة المقاومة وتسجيل إنجاز نوعي، وأكدت الكتائب في بيانها على ما يلي:" أولا: إن العدو يتحمل المسئولية الكاملة عن هذه الجريمة الخطيرة وتبعاتها، وإن دماء الشهداء لن تضيع هدرا؛ ثانيا: إن المقاومة لقنت الليلة العدو درسا قاسيا وجعلت منظومته الاستخبارية أضحوكةً للعالم، فرغم حشد كل هذه القوى للعملية الفاشلة فإن المقاومة استطاعت دحره وأجبرته على الفرار وهو يجر أذيال الخيبة والفشل؛ ثالثا: ستبقى المقاومة ضاغطةً على الزناد، فالمعركة بيننا وبين المحتل سجال، ولن ينعم العدو بالأمن على أرضنا، ولن نسمح له باستباحة شعبنا وأرضنا وستكون مقاومتنا دوما له بالمرصاد؛ رابعا: نطمئن شعبنا بأن المقاومة ستبقى حاضرة تحمل آماله وطموحاته، وتدير معركتها مع العدو بكل قوة واقتدار".

أخبار فلسطين,فلسطين, كتائب القسام, شهداء
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية