Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الكيان الصّهيونيّ يستدعي السفيرة الإيرلندية بعد إقرار قانون مقاطعة المستوطنات

25 كانون الثاني 19 - 14:32
مشاهدة
73
مشاركة

استدعت وزارة الخارجية الصهيونية السفيرة الإيرلندية للقاء توبيخي، بناءً على أوامر رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، رداً على مشروع القانون الإيرلندي الذي يجرّم استيراد وبيع منتجات صنعت في المستوطنات الصهيونية في الصفة الغربية والجولان السوري المحتل.

جاء ذلك وفقًا لبيان رسمي صدر عن مكتب نتنياهو، جاء فيه أنه "سيتم اليوم (الجمعة) استدعاء السفير الإيرلندي إلى مقر وزارة الخارجية في القدس للقاء توبيخي".

وأضاف البيان: "إسرائيل تعبّر عن غضبها على مشروع القانون الذي قدّم ضدها في البرلمان الإيرلندي". واعتبر نتنياهو في بيانه أنَّ القانون "يدلّ على نفاق" البرلمان الإيرلندي، ووصفه بأنه "معادٍ للسامية".

وهاجم البيان النظام السوري وتركيا والفصائل الفلسطينية، زاعماً أن "إيرلندا تهاجم إسرائيل، وهي الدولة الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط".

يُذكر أن مجلس الشيوخ (البرلمان) الإيرلندي صادق في تموز/ يوليو الماضي على مشروع قانون يقضي بحظر استيراد منتجات صنعت في المستوطنات الصهيونية في الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

وأُقر مشروع القانون في مرحلته الثانية في مجلس النواب في البرلمان الأيرلندي، أمس، بأغلبية 78 صوتاً مقابل 45 صوتاً، وسيحتاج إلى عدة مراحل أخرى ليصبح موضع التطبيق الفعلي.

وبحسب مشروع القانون، فإنه سيمنع استيراد وبيع منتجات وخدمات مصدرها "المستوطنات غير القانونية المقامة في الأراضي المحتلة".

ويعاقب القانون كلّ من يستورد أو يساعد على استيراد أو يبيع بضائع أو يقدم خدمات للمستوطنات داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، كما يعاقب كل من يشارك أو يساعد على استغلال الموارد الطبيعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة ومياهها الإقليمية. ويتضمن أخذ الإجراءات البرلمانية والقانونية اللازمة في حال عدم الالتزام بقرارات مجلس الشيوخ الإيرلندي وتوصياته.

 وحظي القانون الذي قدَّمته السناتور الإيرلندية المستقلة، فرانسيس بلايك، بموافقة كلّ الأحزاب الإيرلنديّة، باستثناء حزب "فاين غايل" الحاكم، حيث صادق المجلس على مشروع القانون بـ25 صوتًا مقابل 20.

وسارعت وزارة الخارجية الصهيونية، حينها، إلى إدانة مشروع القانون في بيان رسمي، معتبرةً أنه يدعم "المبادرات الشعبوية الخطيرة والمتطرفة التي تدعو إلى مقاطعة إسرائيل".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

الكيان الصهيوني

إيرلندا

مقاطعة الكيان الصهيوني

المستوطنات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

خطبتي صلاة الجمعة

خبطتي وصلاة الجمعة 15-2-2019

15 شباط 19

وجهة نظر

التحرش مسؤولية من | وجهة نظر

05 شباط 19

من خارج النص

السينما الأمريكية وصناعة الوهم | من خارج النص

03 شباط 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقةالتاسعة

01 شباط 19

وجهة نظر

قيادة المرأة للسيارات | وجهة نظر

29 كانون الثاني 19

من خارج النص

المراسل الصحفي بين المهنية والإنحياز | من خارج النص

27 كانون الثاني 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة

25 كانون الثاني 19

وجهة نظر

العاملات في المنازل بين مؤيد ومعارض | وجهة نظر

25 كانون الثاني 19

نون والقلم

واقع الجامعات الإسلامية | نون والقلم

24 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

لقاء المفكر العربي محمد حسنين هيكل بالسيد فضل الله | في الذاكرة

23 كانون الثاني 19

وجهة نظر

تأخر سن الزواج | وجهة نظر

22 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

كان السيد رض يعيش روحية إسلامية | في الذاكرة

22 كانون الثاني 19

استدعت وزارة الخارجية الصهيونية السفيرة الإيرلندية للقاء توبيخي، بناءً على أوامر رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، رداً على مشروع القانون الإيرلندي الذي يجرّم استيراد وبيع منتجات صنعت في المستوطنات الصهيونية في الصفة الغربية والجولان السوري المحتل.

جاء ذلك وفقًا لبيان رسمي صدر عن مكتب نتنياهو، جاء فيه أنه "سيتم اليوم (الجمعة) استدعاء السفير الإيرلندي إلى مقر وزارة الخارجية في القدس للقاء توبيخي".

وأضاف البيان: "إسرائيل تعبّر عن غضبها على مشروع القانون الذي قدّم ضدها في البرلمان الإيرلندي". واعتبر نتنياهو في بيانه أنَّ القانون "يدلّ على نفاق" البرلمان الإيرلندي، ووصفه بأنه "معادٍ للسامية".

وهاجم البيان النظام السوري وتركيا والفصائل الفلسطينية، زاعماً أن "إيرلندا تهاجم إسرائيل، وهي الدولة الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط".

يُذكر أن مجلس الشيوخ (البرلمان) الإيرلندي صادق في تموز/ يوليو الماضي على مشروع قانون يقضي بحظر استيراد منتجات صنعت في المستوطنات الصهيونية في الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

وأُقر مشروع القانون في مرحلته الثانية في مجلس النواب في البرلمان الأيرلندي، أمس، بأغلبية 78 صوتاً مقابل 45 صوتاً، وسيحتاج إلى عدة مراحل أخرى ليصبح موضع التطبيق الفعلي.

وبحسب مشروع القانون، فإنه سيمنع استيراد وبيع منتجات وخدمات مصدرها "المستوطنات غير القانونية المقامة في الأراضي المحتلة".

ويعاقب القانون كلّ من يستورد أو يساعد على استيراد أو يبيع بضائع أو يقدم خدمات للمستوطنات داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، كما يعاقب كل من يشارك أو يساعد على استغلال الموارد الطبيعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة ومياهها الإقليمية. ويتضمن أخذ الإجراءات البرلمانية والقانونية اللازمة في حال عدم الالتزام بقرارات مجلس الشيوخ الإيرلندي وتوصياته.

 وحظي القانون الذي قدَّمته السناتور الإيرلندية المستقلة، فرانسيس بلايك، بموافقة كلّ الأحزاب الإيرلنديّة، باستثناء حزب "فاين غايل" الحاكم، حيث صادق المجلس على مشروع القانون بـ25 صوتًا مقابل 20.

وسارعت وزارة الخارجية الصهيونية، حينها، إلى إدانة مشروع القانون في بيان رسمي، معتبرةً أنه يدعم "المبادرات الشعبوية الخطيرة والمتطرفة التي تدعو إلى مقاطعة إسرائيل".

أخبار فلسطين,الكيان الصهيوني, إيرلندا, مقاطعة الكيان الصهيوني, المستوطنات
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية