Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

مجلس الأوقاف: باب الرحمة جزء لا يتجزأ من الأقصى

13 آذار 19 - 18:16
مشاهدة
557
مشاركة

أكد مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس المحتلة، اليوم الأربعاء، مجددا تمسكه بحق المسلمين وحدهم في المسجد الأقصى، بجميع مصلياته وساحاته ومرافقه، وما دار عليه السور فوق وتحت الأرض، بما في ذلك مصلى باب الرحمة، الذي يعتبر جزءا لا يتجزأ من المسجد الأقصى.

وقد عقد مجلس الأوقاف اجتماعا طارئا في إطار انعقاده الدائم، استعرض فيه الاعتداءات المتواصلة من قبل قوات الاحتلال على الـمسجد الأقصى، والتي كانت آخرها يوم أمس، الثلاثاء، "إثر الحادث الـمفتعل، حيث قامت أعداد كبيرة من القوات الخاصة والشرطة الإسرائيلية باقتحام مسجد قبة الصخرة الـمشرفة بأحذيتهم والاعتداء بصورة وحشية على الـمصلين من الرجال والنساء وكبار السن والـمقعدين، كذلك الاعتداء على الشخصيات الدينية واقتحام الـمكاتب وتفتيشها وإخراج الـمصلين بالقوة وإفراغ الـمسجد من جميع العاملين والـموظفين والحراس وإغلاقه ومنع رفع الأذان وإقامة الصلاة فيه".

وأكد المجلس في بيان صدر عنه، اليوم، أنه يستنكر ويدين ويشجب بأشد العبارات هذا العدوان الـمبيت والـمخطط له والذي يعتبر انتهاكا واضحا لحرمة الـمسجد الأقصى، واستفزازا لـمشاعر الـمسلمين، واعتداءً على حرية العبادة.

وأكد المجلس في البيان على مواقفه السابقة بالتمسك بحق الـمسلمين وحدهم في الـمسجد الأقصى الـمبارك بجميع مصلياته وساحاته ومرافقه وما دار عليه السور فوق الأرض وتحت الأرض.

كما أكد موقفه الثابت باعتبار مبنى مصلى باب الرحمة جزءا لا يتجزأ من الـمسجد الأقصى، ومواصلة فتحه لأداء الصلاة فيه، والعمل الفوري على تعميره وترميمه من قبل دائرة الأوقاف الإسلامية ولجنة إعمار الـمسجد الأقصى، باعتبارهما الجهة الـمسؤولة وصاحبة الاختصاص في ذلك دون تدخل من قبل سلطات الاحتلال بأي شكل من الأشكال.

وأشار البيان إلى دور الملك الأردني، عبد الله الثاني، كما أكد قناعته بأنه "لن يتوانى في تحمّل مسؤولياته الدينية التاريخية في الدفاع والـمحافظة على الـمسجد الأقصى الـمبارك/ الحرم القدسي الشريف، والعمل على إلغاء جميع أوامر الإبعاد والاعتقال التي طالت عددا من مسؤولي وموظفي الأوقاف الإسلامية وحراس الـمسجد الأقصى الـمبارك والـمرابطين والـمرابطات".

ووجه البيان التحية لأهل القدس وعموم فلسطيني على وقفتهم ودفاعهم وتصديهم للعدوان على الـمسجد الأقصى، و"التي كان لها أكبر الأثر في إلزام سلطات الاحتلال على إعادة فتح الـمسجد الأقصى الـمبارك ليهيب الـمجلس بهم إلى مواصلة رباطهم وشدّ الرحال إلى الـمسجد الأقصى الـمبارك لـما يشكله هذا الرباط في أثر بالغ في تفويت الفرصة على الاحتلال ومستوطنيه من تحقيق مخططاتهم العدوانية التي تحاك ضد الـمسجد الأقصى الـمبارك/الحرم القدسي الشريف".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

فلسطين

الأقصى

باب الأسباط

مجلس الأوقاف

القدس

الإحتلال الصهيوني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

قناديل 2020

قناديل | حلقة عيد الفطر مع الزميلة بتول سليمان

26 أيار 20

من الإذاعة

من الإذاعة | فترة خاصة بعيد الفطر السعيد 26-5-2020

26 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | حلقة عيد الفطر مع الزميلة جنان حسين

25 أيار 20

من الإذاعة

من الإذاعة | فترة خاصة بعيد الفطر السعيد 25-5-2020

25 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | حلقة عيد الفطر مع الزميلة ضياء جفال

24 أيار 20

عيد الفطر المبارك

رسالة عيد الفطر المبارك | 24-5-2020

24 أيار 20

من الإذاعة

من الإذاعة | فترة خاصة بعيد الفطر السعيد 24-5-2020

24 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 28 | فقه الشريعة رمضان 2020

21 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | الحلقة الواحدة والعشرون مع الزميلة بتول سليمان

21 أيار 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 21-05-2020

21 أيار 20

رسالة الحياة

فوائد الصوم الروحية | رسالة الحياة

20 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 27 | فقه الشريعة رمضان 2020

20 أيار 20

أكد مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس المحتلة، اليوم الأربعاء، مجددا تمسكه بحق المسلمين وحدهم في المسجد الأقصى، بجميع مصلياته وساحاته ومرافقه، وما دار عليه السور فوق وتحت الأرض، بما في ذلك مصلى باب الرحمة، الذي يعتبر جزءا لا يتجزأ من المسجد الأقصى.

وقد عقد مجلس الأوقاف اجتماعا طارئا في إطار انعقاده الدائم، استعرض فيه الاعتداءات المتواصلة من قبل قوات الاحتلال على الـمسجد الأقصى، والتي كانت آخرها يوم أمس، الثلاثاء، "إثر الحادث الـمفتعل، حيث قامت أعداد كبيرة من القوات الخاصة والشرطة الإسرائيلية باقتحام مسجد قبة الصخرة الـمشرفة بأحذيتهم والاعتداء بصورة وحشية على الـمصلين من الرجال والنساء وكبار السن والـمقعدين، كذلك الاعتداء على الشخصيات الدينية واقتحام الـمكاتب وتفتيشها وإخراج الـمصلين بالقوة وإفراغ الـمسجد من جميع العاملين والـموظفين والحراس وإغلاقه ومنع رفع الأذان وإقامة الصلاة فيه".

وأكد المجلس في بيان صدر عنه، اليوم، أنه يستنكر ويدين ويشجب بأشد العبارات هذا العدوان الـمبيت والـمخطط له والذي يعتبر انتهاكا واضحا لحرمة الـمسجد الأقصى، واستفزازا لـمشاعر الـمسلمين، واعتداءً على حرية العبادة.

وأكد المجلس في البيان على مواقفه السابقة بالتمسك بحق الـمسلمين وحدهم في الـمسجد الأقصى الـمبارك بجميع مصلياته وساحاته ومرافقه وما دار عليه السور فوق الأرض وتحت الأرض.

كما أكد موقفه الثابت باعتبار مبنى مصلى باب الرحمة جزءا لا يتجزأ من الـمسجد الأقصى، ومواصلة فتحه لأداء الصلاة فيه، والعمل الفوري على تعميره وترميمه من قبل دائرة الأوقاف الإسلامية ولجنة إعمار الـمسجد الأقصى، باعتبارهما الجهة الـمسؤولة وصاحبة الاختصاص في ذلك دون تدخل من قبل سلطات الاحتلال بأي شكل من الأشكال.

وأشار البيان إلى دور الملك الأردني، عبد الله الثاني، كما أكد قناعته بأنه "لن يتوانى في تحمّل مسؤولياته الدينية التاريخية في الدفاع والـمحافظة على الـمسجد الأقصى الـمبارك/ الحرم القدسي الشريف، والعمل على إلغاء جميع أوامر الإبعاد والاعتقال التي طالت عددا من مسؤولي وموظفي الأوقاف الإسلامية وحراس الـمسجد الأقصى الـمبارك والـمرابطين والـمرابطات".

ووجه البيان التحية لأهل القدس وعموم فلسطيني على وقفتهم ودفاعهم وتصديهم للعدوان على الـمسجد الأقصى، و"التي كان لها أكبر الأثر في إلزام سلطات الاحتلال على إعادة فتح الـمسجد الأقصى الـمبارك ليهيب الـمجلس بهم إلى مواصلة رباطهم وشدّ الرحال إلى الـمسجد الأقصى الـمبارك لـما يشكله هذا الرباط في أثر بالغ في تفويت الفرصة على الاحتلال ومستوطنيه من تحقيق مخططاتهم العدوانية التي تحاك ضد الـمسجد الأقصى الـمبارك/الحرم القدسي الشريف".

أخبار فلسطين,فلسطين, الأقصى, باب الأسباط, مجلس الأوقاف, القدس, الإحتلال الصهيوني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية