Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

المقترح الصّهيونيّ للتهدئة: تسهيلات مقابل وقف البالونات والمواجهات الليليّة

28 آذار 19 - 18:00
مشاهدة
93
مشاركة

دخل الوفد الأمني المصري إلى قطاع غزة، يوم أمس الأربعاء، عن طريق معبر بيت حانون (إيريز) لإجراء محادثات مع قيادة حركة حماس في مكتب رئيس الحركة يحيى السنوار، وذلك في أعقاب مباحثات أجراها الوفد المصري مع كبار المسؤولين في الأجهزة الأمنية الصهيونية.

ونقل موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن مصادر في قطاع غزة، إنَّ لقاءات الوفد الأمني المصري مع قادة حماس والفصائل الفلسطينية استمرت حتى الساعات الأولى من فجر اليوم الخميس، بحضور ممثلين عن حركة حماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية والجبهة الديمقراطية.

وبحسب المصادر ذاتها، فإنَّ الوفد المصري قدَّم لحركة حماس الاقتراح الصهيوني الذي يتضمن جملة من التسهيلات مقابل شروط.

ومن ضمن التسهيلات الصهيونية المقترحة: زيادة عدد الشاحنات التي تدخل قطاع غزة عن طريق معبر كرم أبو سالم، وزيادة مشروع التشغيل المؤقت التابع للأمم المتحدة لـ40 ألف شخص، وتوسيع مساحة الصيد قبالة شواطئ غزة لتصل إلى 12 ميلاً، وتطوير خطوط الكهرباء من الكيان الصهيوني إلى قطاع غزة، وتسهيلات في التصدير والاستيراد، والمصادقة على إدخال جزء من المواد التي كانت تعتبر مزدوجة الاستعمال ويمنع إدخالها في السابق.

في المقابل، فإنَّ المطالب الصهيونية تشمل وقف المواجهات الليلية، والإشارة هنا إلى فعاليات الإرباك الليلي، ووقف المسير البحري في شمال القطاع قبالة "زيكيم"، والتعهّد بألا تكون "مليونية العودة" يوم السبت في ذكرى يوم الأرض وذكرى مرور عام على مسيرات العودة عنيفة.

ومن المرجّح أن يعود الوفد الأمني المصري إلى الكيان الصهيوني حاملاً ردّ الفصائل الفلسطينية عن المقترح. وبحسب الصَّحيفة، فإنَّ المصادر الغزية أشارت إلى أنه تم الاتفاق بشكل مبدئيّ على جملة من النقاط، من بينها "استمرار مسيرات العودة، ووقف المواجهات الليلية، ووقف إطلاق البالونات الحارقة فوراً، كبادرة حسنة تجاه مصر لتسهيل التوصل إلى تفاهمات للتهدئة".

يُذكر في هذا السياق أنَّ رئيس الحكومة الصهيونية، بنيامين نتنياهو، قد أجرى يوم أمس الأربعاء، مشاورات أمنية، شارك فيها رئيس أركان الجيش أفيف كوخافي، ورئيس الشاباك ناداف أرغمان، ورئيس المجلس للأمن القومي مئير بن شبات، وكبار المسؤولين في الأجهزة الأمنية، وذلك في مقر وزارة الأمن في تل أبيب.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش الصهيوني سيبدأ اليوم نشر قوات على حدود قطاع غزة لمواجهة "مليونية العودة" المقررة ليوم السبت، والتي تتزامن مع ذكرى يوم الأرض وذكرى مرور عام على انطلاق مسيرات العودة الأسبوعية.

وتستعدّ قوات الاحتلال، وهي في حالة تأهّب قصوى، لجملة من السيناريوهات قد تحصل السبت، ومن ضمن ذلك إلقاء عبوات ناسفة وقنابل صوتية وإشعال إطارات ومحاولات اقتحام السياج الحدودي.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

غزة

الكيان الصهيوني

معبر بيت حانون

مسيرات العودة

المسير البحري

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

Link In

Link in season 2 | الحلقة العشرون

10 نيسان 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثامنة عشرة

06 نيسان 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة التاسعة عشرة

03 نيسان 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 25-3-2019

25 آذار 19

من خارج النص

الصحافة الإستقصائية بين أخلاقيات المهنة والإعلام الحر | من خارج النص

24 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السابعة عشرة

23 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة عشرة

22 آذار 19

الدينُ القيّم

لماذا خلقنا الله | الدين القيم

22 آذار 19

خطوة

خطبتي وصلاة الجمعة | 22-3-2019

22 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السابعة عشرة

20 آذار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 18-3-2019

18 آذار 19

من خارج النص

النقد التلفزيوني بين الواقع والمجاملة|من خارج النص

17 آذار 19

دخل الوفد الأمني المصري إلى قطاع غزة، يوم أمس الأربعاء، عن طريق معبر بيت حانون (إيريز) لإجراء محادثات مع قيادة حركة حماس في مكتب رئيس الحركة يحيى السنوار، وذلك في أعقاب مباحثات أجراها الوفد المصري مع كبار المسؤولين في الأجهزة الأمنية الصهيونية.

ونقل موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن مصادر في قطاع غزة، إنَّ لقاءات الوفد الأمني المصري مع قادة حماس والفصائل الفلسطينية استمرت حتى الساعات الأولى من فجر اليوم الخميس، بحضور ممثلين عن حركة حماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية والجبهة الديمقراطية.

وبحسب المصادر ذاتها، فإنَّ الوفد المصري قدَّم لحركة حماس الاقتراح الصهيوني الذي يتضمن جملة من التسهيلات مقابل شروط.

ومن ضمن التسهيلات الصهيونية المقترحة: زيادة عدد الشاحنات التي تدخل قطاع غزة عن طريق معبر كرم أبو سالم، وزيادة مشروع التشغيل المؤقت التابع للأمم المتحدة لـ40 ألف شخص، وتوسيع مساحة الصيد قبالة شواطئ غزة لتصل إلى 12 ميلاً، وتطوير خطوط الكهرباء من الكيان الصهيوني إلى قطاع غزة، وتسهيلات في التصدير والاستيراد، والمصادقة على إدخال جزء من المواد التي كانت تعتبر مزدوجة الاستعمال ويمنع إدخالها في السابق.

في المقابل، فإنَّ المطالب الصهيونية تشمل وقف المواجهات الليلية، والإشارة هنا إلى فعاليات الإرباك الليلي، ووقف المسير البحري في شمال القطاع قبالة "زيكيم"، والتعهّد بألا تكون "مليونية العودة" يوم السبت في ذكرى يوم الأرض وذكرى مرور عام على مسيرات العودة عنيفة.

ومن المرجّح أن يعود الوفد الأمني المصري إلى الكيان الصهيوني حاملاً ردّ الفصائل الفلسطينية عن المقترح. وبحسب الصَّحيفة، فإنَّ المصادر الغزية أشارت إلى أنه تم الاتفاق بشكل مبدئيّ على جملة من النقاط، من بينها "استمرار مسيرات العودة، ووقف المواجهات الليلية، ووقف إطلاق البالونات الحارقة فوراً، كبادرة حسنة تجاه مصر لتسهيل التوصل إلى تفاهمات للتهدئة".

يُذكر في هذا السياق أنَّ رئيس الحكومة الصهيونية، بنيامين نتنياهو، قد أجرى يوم أمس الأربعاء، مشاورات أمنية، شارك فيها رئيس أركان الجيش أفيف كوخافي، ورئيس الشاباك ناداف أرغمان، ورئيس المجلس للأمن القومي مئير بن شبات، وكبار المسؤولين في الأجهزة الأمنية، وذلك في مقر وزارة الأمن في تل أبيب.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش الصهيوني سيبدأ اليوم نشر قوات على حدود قطاع غزة لمواجهة "مليونية العودة" المقررة ليوم السبت، والتي تتزامن مع ذكرى يوم الأرض وذكرى مرور عام على انطلاق مسيرات العودة الأسبوعية.

وتستعدّ قوات الاحتلال، وهي في حالة تأهّب قصوى، لجملة من السيناريوهات قد تحصل السبت، ومن ضمن ذلك إلقاء عبوات ناسفة وقنابل صوتية وإشعال إطارات ومحاولات اقتحام السياج الحدودي.

أخبار فلسطين,غزة, الكيان الصهيوني, معبر بيت حانون, مسيرات العودة, المسير البحري
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية