Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

مطالبة فلسطينيّة بتدخّل أمميّ للكشف عن مصير الأسرى في سجن النقب

01 نيسان 19 - 14:10
مشاهدة
1205
مشاركة

طالب نادي الأسير الفلسطيني، أمس الأحد، المؤسَّسات الحقوقية الدولية العاملة في فلسطين بالتدخّل للكشف عن مصير أسرى قسم (3) في سجن "النقب الصحراوي"، مع استمرار عزلهم في ظروف قاسية ومأساوية بعد أن جرّدهم الاحتلال من كل مقتنياتهم، ومنعهم من زيارة الأهل والعائلة والتواصل مع رفاقهم في الأقسام الأخرى.

وقال نادي الأسير، في بيان، إنّ حصيلة الإصابات النهائية في قسم (3) جراء عمليات القمع طالت 120 أسيراً، توزعت ما بين إصابات بالكسور في الأيدي والأسنان والحوض، وإصابات بالرصاص، وجروح في الرأس والعيون، وإصابات في الصدر، علماً أنَّ غالبيتهم أُصيبوا بعدة إصابات.

وأشار إلى أنَّ الإصابات تركَّزت في الرأس، حيث وصل عدد المصابين بالرأس إلى 82 أسيراً، إلى جانب إصابة 76 منهم بكدمات ورضوض نتيجة الضرب المبرّح.

وقد قرّر أسرى النقب، أمس الأحد، تعليق استلام وجبات الطعام للسماح لهم بزيارة رفاقهم في قسم (3) والاطمئنان إليهم، بعد فشل كل المحاولات السابقة خلال الأيام الماضية.

وأجرت إدارة المعتقل محاكمات داخلية للأسرى في القسم، وفرضت عليهم غرامات مالية وصلت إلى 12 ألف شيكل، وما تزال تمتنع عن تقديم العلاج لهم، فيما تتعرَّض مجموعة من الأقسام إلى اقتحامات وتفتيش بشكل مستمر.

وأبلغت إدارة معتقلات الاحتلال الأسرى أنها مستمرة في نصب منظومة التشويش، وستنتهي منها نهاية شهر أيار/ مايو المقبل.

وفي مقابل هذه الإجراءات، بدأ الأسرى بإجراء مشاورات بين كل التنظيمات في المعتقلات، وأعلنوا عن برنامج نضالي يبدأ في الأسبوع الأول من نيسان/ أبريل المقبل، وقد يصل إلى إعلان قيادات التنظيمات في المعتقلات بالإضراب عن الطعام، وفق برنامج تدريجي يعلن عنه.

ويتعرَّض أسرى سجن "النقب الصحراوي" لعمليات قمع ممنهجة منذ التاسع عشر من شباط/ فبراير الماضي، اشتدَّت ذروتها بتاريخ 24 آذار/ مارس الجاري. وخلالها، واجه الأسرى عمليات القمع بطعن اثنين من السجانين، علماً أن مجموعة من الأسرى جرى نقلهم إلى مراكز التحقيق رغم إصابتهم.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

فلسطين

الأسرى الفلسطينيون

سجن النقب

الكيان الصهيوني

نادي الأسير الفلسطيني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

قناديل 2020

قناديل | حلقة عيد الفطر مع الزميلة بتول سليمان

26 أيار 20

من الإذاعة

من الإذاعة | فترة خاصة بعيد الفطر السعيد 26-5-2020

26 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | حلقة عيد الفطر مع الزميلة جنان حسين

25 أيار 20

من الإذاعة

من الإذاعة | فترة خاصة بعيد الفطر السعيد 25-5-2020

25 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | حلقة عيد الفطر مع الزميلة ضياء جفال

24 أيار 20

عيد الفطر المبارك

رسالة عيد الفطر المبارك | 24-5-2020

24 أيار 20

من الإذاعة

من الإذاعة | فترة خاصة بعيد الفطر السعيد 24-5-2020

24 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 28 | فقه الشريعة رمضان 2020

21 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | الحلقة الواحدة والعشرون مع الزميلة بتول سليمان

21 أيار 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 21-05-2020

21 أيار 20

رسالة الحياة

فوائد الصوم الروحية | رسالة الحياة

20 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 27 | فقه الشريعة رمضان 2020

20 أيار 20

طالب نادي الأسير الفلسطيني، أمس الأحد، المؤسَّسات الحقوقية الدولية العاملة في فلسطين بالتدخّل للكشف عن مصير أسرى قسم (3) في سجن "النقب الصحراوي"، مع استمرار عزلهم في ظروف قاسية ومأساوية بعد أن جرّدهم الاحتلال من كل مقتنياتهم، ومنعهم من زيارة الأهل والعائلة والتواصل مع رفاقهم في الأقسام الأخرى.

وقال نادي الأسير، في بيان، إنّ حصيلة الإصابات النهائية في قسم (3) جراء عمليات القمع طالت 120 أسيراً، توزعت ما بين إصابات بالكسور في الأيدي والأسنان والحوض، وإصابات بالرصاص، وجروح في الرأس والعيون، وإصابات في الصدر، علماً أنَّ غالبيتهم أُصيبوا بعدة إصابات.

وأشار إلى أنَّ الإصابات تركَّزت في الرأس، حيث وصل عدد المصابين بالرأس إلى 82 أسيراً، إلى جانب إصابة 76 منهم بكدمات ورضوض نتيجة الضرب المبرّح.

وقد قرّر أسرى النقب، أمس الأحد، تعليق استلام وجبات الطعام للسماح لهم بزيارة رفاقهم في قسم (3) والاطمئنان إليهم، بعد فشل كل المحاولات السابقة خلال الأيام الماضية.

وأجرت إدارة المعتقل محاكمات داخلية للأسرى في القسم، وفرضت عليهم غرامات مالية وصلت إلى 12 ألف شيكل، وما تزال تمتنع عن تقديم العلاج لهم، فيما تتعرَّض مجموعة من الأقسام إلى اقتحامات وتفتيش بشكل مستمر.

وأبلغت إدارة معتقلات الاحتلال الأسرى أنها مستمرة في نصب منظومة التشويش، وستنتهي منها نهاية شهر أيار/ مايو المقبل.

وفي مقابل هذه الإجراءات، بدأ الأسرى بإجراء مشاورات بين كل التنظيمات في المعتقلات، وأعلنوا عن برنامج نضالي يبدأ في الأسبوع الأول من نيسان/ أبريل المقبل، وقد يصل إلى إعلان قيادات التنظيمات في المعتقلات بالإضراب عن الطعام، وفق برنامج تدريجي يعلن عنه.

ويتعرَّض أسرى سجن "النقب الصحراوي" لعمليات قمع ممنهجة منذ التاسع عشر من شباط/ فبراير الماضي، اشتدَّت ذروتها بتاريخ 24 آذار/ مارس الجاري. وخلالها، واجه الأسرى عمليات القمع بطعن اثنين من السجانين، علماً أن مجموعة من الأسرى جرى نقلهم إلى مراكز التحقيق رغم إصابتهم.

أخبار فلسطين,فلسطين, الأسرى الفلسطينيون, سجن النقب, الكيان الصهيوني, نادي الأسير الفلسطيني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية