Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

تحذير من تدهور الحالة الصحية لعدد من الأسرى المرضى

20 حزيران 19 - 12:54
مشاهدة
239
مشاركة

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، من تدهور الحالة الصحية لعدد من الأسرى المرضى والجرحى القابعين في سجون الاحتلال، في ظل استمرار سياسة الاهمال الطبي المتعمد، وعدم تقديم العلاج الناجع.

ورصدت الهيئة حالتين مرضيتين في "ريمون"، وهما: الأسير محمد البدن (27 عاما) من بلدة تقوع

في بيت لحم، الذي يواجه وضعا صحيا صعبا للغاية، ويشتكي من التهابات في كريات الدم البيضاء، ويعاني من آلام حادة في المعدة والأمعاء ويشعر بالإرهاق بشكل دائم وفقد من وزنه أكثر من 12 كغم، وأجريت له فحوصات طبية، وينتظر تحويله لطبيب مختص لتشخيص حالته الصحية بشكل صحيح وتلقي العلاج.

وأشارت إلى ان الأسير محمد محارثة (29 عاما) من محافظة الخليل، يمر بوضع صحي سيء، وأصيب بحادث أثناء نقله بما يسمى "البوسطة"، وارتطم جسده بالكرسي الحديدي، ما أدى إلى اصابته بخلع في الكتف مسببا له أوجاعا حادة، ورغم ما يعانيه من آلام بسبب الاصابة إلا أن قوات "النحشون" التي كانت تُشرف على نقله بعربة "البوسطة" تعاملت معه بعنف ونكلت به، وبعد وصوله لعيادة "ريمون" اكتفى الأطباء بإجراء تصوير أشعة لمكان الاصابة وإعطائه ابرة مهدئة، بدون أن يُقدموا له أي علاج حقيقي لحالته المرضية.

 

وبينت الهيئة ان إدارة سجن "نفحة" تتعمد اهمال الحالة الصحية للأسير خالد مخامرة (24 عاما) من محافظة الخليل، ولفتت إلى انه يشتكي من آثار اصابته برصاص جيش الاحتلال أثناء عملية اعتقاله، حيث أصيب في ظهره ويده ورجله، ولا يزال يعاني من آلام في رجله، وهو بحاجة ماسة لإجراء عملية جراحية لكن إدارة السجن تماطل وتسوف بتحويله لتلقي العلاج وإجراء العملية.

 

ويعاني الأسير محمود عطا الله من محافظة نابلس، الذي جرى نقله مؤخرا من عزل "ريمون" إلى عزل "أوهلي كيدار"، من اصابات سابقة في صدره ومن شقيقة وجرثومة في المعدة، ورغم مشاكله الصحية العديدة، إلا أن إدارة السجن تكتفي بإعطائه المسكنات فقط.

وفيما يخص الفتى خالد بدحة (16 عاما) من بلدة دير عمار في رام الله، والقابع في "عوفر"، فهو يشتكي من قرحة وحصوة في الكلى والمرارة، وهو بحاجة لمتابعة طبية لوضعه الصحي.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

معتقل

الأسرى

فلسطين

الإحتلال الصهيوني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

غير نفسك

إدارة الغضب | غير نفسك

17 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 16-8-2019

16 آب 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثالثة والثلاثون

14 آب 19

فقه الشريعة 2019

البر والإحسان بالوالدين | فقه الشريعة

14 آب 19

وجهة نظر

البذخ في المناسبات | وجهة نظر

13 آب 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثلاثون

10 آب 19

غير نفسك

أعيادنا كيف نحييها | غير نفسك

10 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثلاثون

09 آب 19

الأدعية العامة

دعاء الإمام زين العابدين (ع) في يوم عرفة | بصوت السيد فضل الله رض

09 آب 19

الأدعية العامة

دعاء الإمام الحسين (ع) في يوم عرفة | القارىء الشيخ موسى الأسدي

09 آب 19

نون والقلم

الأبعاد الإجتماعية والإنسانية لفريضة الحج | نون والقلم

08 آب 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثانية والثلاثون

07 آب 19

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، من تدهور الحالة الصحية لعدد من الأسرى المرضى والجرحى القابعين في سجون الاحتلال، في ظل استمرار سياسة الاهمال الطبي المتعمد، وعدم تقديم العلاج الناجع.

ورصدت الهيئة حالتين مرضيتين في "ريمون"، وهما: الأسير محمد البدن (27 عاما) من بلدة تقوع

في بيت لحم، الذي يواجه وضعا صحيا صعبا للغاية، ويشتكي من التهابات في كريات الدم البيضاء، ويعاني من آلام حادة في المعدة والأمعاء ويشعر بالإرهاق بشكل دائم وفقد من وزنه أكثر من 12 كغم، وأجريت له فحوصات طبية، وينتظر تحويله لطبيب مختص لتشخيص حالته الصحية بشكل صحيح وتلقي العلاج.

وأشارت إلى ان الأسير محمد محارثة (29 عاما) من محافظة الخليل، يمر بوضع صحي سيء، وأصيب بحادث أثناء نقله بما يسمى "البوسطة"، وارتطم جسده بالكرسي الحديدي، ما أدى إلى اصابته بخلع في الكتف مسببا له أوجاعا حادة، ورغم ما يعانيه من آلام بسبب الاصابة إلا أن قوات "النحشون" التي كانت تُشرف على نقله بعربة "البوسطة" تعاملت معه بعنف ونكلت به، وبعد وصوله لعيادة "ريمون" اكتفى الأطباء بإجراء تصوير أشعة لمكان الاصابة وإعطائه ابرة مهدئة، بدون أن يُقدموا له أي علاج حقيقي لحالته المرضية.

 

وبينت الهيئة ان إدارة سجن "نفحة" تتعمد اهمال الحالة الصحية للأسير خالد مخامرة (24 عاما) من محافظة الخليل، ولفتت إلى انه يشتكي من آثار اصابته برصاص جيش الاحتلال أثناء عملية اعتقاله، حيث أصيب في ظهره ويده ورجله، ولا يزال يعاني من آلام في رجله، وهو بحاجة ماسة لإجراء عملية جراحية لكن إدارة السجن تماطل وتسوف بتحويله لتلقي العلاج وإجراء العملية.

 

ويعاني الأسير محمود عطا الله من محافظة نابلس، الذي جرى نقله مؤخرا من عزل "ريمون" إلى عزل "أوهلي كيدار"، من اصابات سابقة في صدره ومن شقيقة وجرثومة في المعدة، ورغم مشاكله الصحية العديدة، إلا أن إدارة السجن تكتفي بإعطائه المسكنات فقط.

وفيما يخص الفتى خالد بدحة (16 عاما) من بلدة دير عمار في رام الله، والقابع في "عوفر"، فهو يشتكي من قرحة وحصوة في الكلى والمرارة، وهو بحاجة لمتابعة طبية لوضعه الصحي.

أخبار فلسطين,معتقل, الأسرى, فلسطين, الإحتلال الصهيوني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية