Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

أقوى منظمة اقتصادية في آسيا تقاطع كيان الاحتلال

26 كانون الأول 19 - 14:06
مشاهدة
123
مشاركة
أرادت سلطات الاحتلال لسنوات طويلة الانضمام الى أقوى منظمة اقتصادية في آسيا التي تسمى "أسيان"، لكنها أغلقت في وجهها بسبب معارضة ثلاثة أعضاء في المنظمة التي تتخذ قرارات بالإجماع.

موقع "يديعوت احرونوت" العبري ذكر ان مسؤولي الكيان الصهيوني تخبطوا حول ما يمكن فعله وتوصلوا الى حل إبداعي، إذا كانوا يغلقون أمامنا الباب، ندخل من النافذة. حيث قررت وزارة خارجية العدو  التوجه بطلب للقبول كـ "شريك تطويري" لنصف الاعضاء في "أسيان"، الذين لديهم أيضا منظمة أخرى باسم ACMECS وتضم خمس دول من مصب نهر الميكونغ: كمبودي، ميانمار، تايلاند، فيتنام ولاوس.


وبحسب الموقع فقد وجه وزير خارجية الاحتلال "يسرائيل كاتس" دعوة الى نظرائه الخمسة في هذه الدول وأيضا على مستوى نواب وزراء ومديرين عامين لحضور اول مؤتمر في الاراضي المحتلة، حيث سيتم الكشف فيه عن تكنولوجيا صهيونية في مجال الزراعة، الابتكار والمياه.

ولفت الموقع الى ان "غلعاد كوهين"، نائب مدير عام آسيا والمحيط الهادئ في وزارة الخارجية ، اجتمع في الفترة الأخيرة مع سفراء كمبوديا، ميانمار، فيتنام وتايلاند لإجراء نقاش تحضيري. وإذا نضجت هذه الخطوة، فستكون هذه هي المرة الأولى التي تنضم فيها "إسرائيل" الى منظمة إقليمية آسيوية.

وكان من المفترض ان يجري المؤتمر هذه السنة، لكن بسبب نقص في الموازنة (150 ألف شيكل) تم تأجيله الى العام المقبل وسيجري بداية شهر تموز. تم بالفعل قبول الدعوة الى المؤتمر بحماسة لدى دول مصب نهر الميكونج، التي يبلغ مجموع سكانها 242 مليون شخص مع معدل نمو وسطي 6.42%. واشار الموقع إلى أن انضمام الكيان الصهيوني قد يفتح امامها أبوابا للتصدير الى هذه الدول الخمس التي لديها نمو هو الأكبر في العالم وسكان يبلغ عددهم مئات الملايين.

واوضح غلعاد كوهين، ان "منظمة دولة مصب الميكونج ACMECS – مهمة ومستقلة ونريد ان تُقبل بموقع "شريك تطويري". لدينا الكثير لنقدمه ولنشاركه في مجال الزراعة، الابتكار والمياه. سنواصل تطوير العلاقات مع آسيا، وللمرة الأولى أيضا في منتديات دولية مهمة في القارة".‎
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

فلسطين

الكيان الصهيوني

آسيان

آسيا

مقاطعة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا - الحلقة الثالثة

19 كانون الأول 19

بدائع الوحي

البسملة | بدائع الوحي

05 كانون الأول 19

أفلا يتدبرون

بناء الشخصية الإسلامية | أفلا يتدبرون

03 كانون الأول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

أرادت سلطات الاحتلال لسنوات طويلة الانضمام الى أقوى منظمة اقتصادية في آسيا التي تسمى "أسيان"، لكنها أغلقت في وجهها بسبب معارضة ثلاثة أعضاء في المنظمة التي تتخذ قرارات بالإجماع.

موقع "يديعوت احرونوت" العبري ذكر ان مسؤولي الكيان الصهيوني تخبطوا حول ما يمكن فعله وتوصلوا الى حل إبداعي، إذا كانوا يغلقون أمامنا الباب، ندخل من النافذة. حيث قررت وزارة خارجية العدو  التوجه بطلب للقبول كـ "شريك تطويري" لنصف الاعضاء في "أسيان"، الذين لديهم أيضا منظمة أخرى باسم ACMECS وتضم خمس دول من مصب نهر الميكونغ: كمبودي، ميانمار، تايلاند، فيتنام ولاوس.

وبحسب الموقع فقد وجه وزير خارجية الاحتلال "يسرائيل كاتس" دعوة الى نظرائه الخمسة في هذه الدول وأيضا على مستوى نواب وزراء ومديرين عامين لحضور اول مؤتمر في الاراضي المحتلة، حيث سيتم الكشف فيه عن تكنولوجيا صهيونية في مجال الزراعة، الابتكار والمياه.

ولفت الموقع الى ان "غلعاد كوهين"، نائب مدير عام آسيا والمحيط الهادئ في وزارة الخارجية ، اجتمع في الفترة الأخيرة مع سفراء كمبوديا، ميانمار، فيتنام وتايلاند لإجراء نقاش تحضيري. وإذا نضجت هذه الخطوة، فستكون هذه هي المرة الأولى التي تنضم فيها "إسرائيل" الى منظمة إقليمية آسيوية.

وكان من المفترض ان يجري المؤتمر هذه السنة، لكن بسبب نقص في الموازنة (150 ألف شيكل) تم تأجيله الى العام المقبل وسيجري بداية شهر تموز. تم بالفعل قبول الدعوة الى المؤتمر بحماسة لدى دول مصب نهر الميكونج، التي يبلغ مجموع سكانها 242 مليون شخص مع معدل نمو وسطي 6.42%. واشار الموقع إلى أن انضمام الكيان الصهيوني قد يفتح امامها أبوابا للتصدير الى هذه الدول الخمس التي لديها نمو هو الأكبر في العالم وسكان يبلغ عددهم مئات الملايين.

واوضح غلعاد كوهين، ان "منظمة دولة مصب الميكونج ACMECS – مهمة ومستقلة ونريد ان تُقبل بموقع "شريك تطويري". لدينا الكثير لنقدمه ولنشاركه في مجال الزراعة، الابتكار والمياه. سنواصل تطوير العلاقات مع آسيا، وللمرة الأولى أيضا في منتديات دولية مهمة في القارة".‎
أخبار فلسطين,فلسطين, الكيان الصهيوني, آسيان, آسيا, مقاطعة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية