Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

المخابرات الصّهيونيَّة: أميركا لن تجرؤ على محاربة روسيا وإلا ستدخل في كابوس مرعب

19 تشرين الثاني 18 - 19:30
مشاهدة
79
مشاركة

رأى مدير سابق لأحد أجهزة المخابرات الصّهيونيّة أنَّ الولايات المتّحدة الأميركيَّة لن تجرؤ على محاربة روسيا.

ووفق ياكوف كدمي، الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات الصهيوني "ناتيف"، فإنَّ الولايات المتحدة الأميركية وحلف شمال الأطلسي، أقدما على هدم النظام العالمي القائم في أعقاب الحرب العالمية الثانية، حين اعتديا على يوغسلافيا، ونشرا قواتهما في منطقة البلطيق بعد خروج جمهوريات البلطيق من اتحاد الجمهوريات السّوفياتية.

وأجهز الأميركيون على هذا النظام حين دبَّروا انقلاباً في جمهوريتين من الجمهوريات السوفياتية المتحدة سابقاً، وهما جورجيا وأوكرانيا، كما أشار إلى ذلك كدمي.

ولا يرى الرئيس السابق لجهاز "ناتيف" إمكانية إعادة بناء النظام الذي تم إنشاؤه أواسط القرن العشرين. ومع ذلك، لا يمكن أن تدخل الولايات المتحدة الأميركية في مواجهة حربية مع روسيا.

وقال كدمي في حديثه لصحيفة "روسيسكايا غازيتا"، إنَّ الولايات المتحدة لن تجرؤ على محاربة روسيا، لأن واشنطن ستواجه كابوساً مرعباً في حال دخلت في صدام مع موسكو.

وأضاف أنَّ الإدارة الأميركية حاولت التأثير في روسيا عبر الانقلاب في أوكرانيا، إلا أنَّ واشنطن لم تحقّق مبتغاها، لأنَّ السّلطات الأوكرانيّة لم تمنح القوات الأميركيَّة إمكانية مهاجمة روسيا من جهة البحر الأسود.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

العالم العربي والعالم

المخابرات الصهيونية

الولايات المتحدة

روسيا

البحر الأسود

حلف شمال الأطلسي

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

قبس من نورهم

الإضطراب الفكري والسياسي في عصر الإمام الصادق | قبس من نورهم

17 كانون الأول 18

فترة دينية

بطاقة تعريفية عن الإمام العسكري (ع)

17 كانون الأول 18

إضاءات

اضاءات - الحب في التربية

16 كانون الأول 18

من خارج النص

قنوات الأطفال بين القيم والأهداف | من خارج النص

16 كانون الأول 18

غير نفسك

إستراتيجيات التعامل مع المراهقين - غير نفسك

15 كانون الأول 18

الدينُ القيّم

حقيقة مصحف فاطمة | الدين القيّم

14 كانون الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 14/12/2018

14 كانون الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 12/12/2018

12 كانون الأول 18

وجهة نظر

إشكالية عمل المرأة - وجهة نظر

11 كانون الأول 18

قبس من نورهم

المكانة العلمية للإمام الصادق (ع)| قبس من نورهم

10 كانون الأول 18

من خارج النص

لغة الإعلام في تناول قضايا الإعاقة | من خارج النص

09 كانون الأول 18

من خارج النص

ترويج برنامج من خارج النص

07 كانون الأول 18

رأى مدير سابق لأحد أجهزة المخابرات الصّهيونيّة أنَّ الولايات المتّحدة الأميركيَّة لن تجرؤ على محاربة روسيا.

ووفق ياكوف كدمي، الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات الصهيوني "ناتيف"، فإنَّ الولايات المتحدة الأميركية وحلف شمال الأطلسي، أقدما على هدم النظام العالمي القائم في أعقاب الحرب العالمية الثانية، حين اعتديا على يوغسلافيا، ونشرا قواتهما في منطقة البلطيق بعد خروج جمهوريات البلطيق من اتحاد الجمهوريات السّوفياتية.

وأجهز الأميركيون على هذا النظام حين دبَّروا انقلاباً في جمهوريتين من الجمهوريات السوفياتية المتحدة سابقاً، وهما جورجيا وأوكرانيا، كما أشار إلى ذلك كدمي.

ولا يرى الرئيس السابق لجهاز "ناتيف" إمكانية إعادة بناء النظام الذي تم إنشاؤه أواسط القرن العشرين. ومع ذلك، لا يمكن أن تدخل الولايات المتحدة الأميركية في مواجهة حربية مع روسيا.

وقال كدمي في حديثه لصحيفة "روسيسكايا غازيتا"، إنَّ الولايات المتحدة لن تجرؤ على محاربة روسيا، لأن واشنطن ستواجه كابوساً مرعباً في حال دخلت في صدام مع موسكو.

وأضاف أنَّ الإدارة الأميركية حاولت التأثير في روسيا عبر الانقلاب في أوكرانيا، إلا أنَّ واشنطن لم تحقّق مبتغاها، لأنَّ السّلطات الأوكرانيّة لم تمنح القوات الأميركيَّة إمكانية مهاجمة روسيا من جهة البحر الأسود.

العالم العربي والعالم,المخابرات الصهيونية, الولايات المتحدة, روسيا, البحر الأسود, حلف شمال الأطلسي
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية