Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

مشروع قرار ألماني لضبط استقدام العمالة المتخصصة

19 كانون الأول 18 - 09:57
مشاهدة
189
مشاركة

أقرّ التحالف المسيحي بزعامة أنغيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي أمس الثلاثاء مشروع قانون جلب العمالة المتخصصة. على أن يتم عرضه اليوم على مجلس الوزراء لإقراره وإرساله للبرلمان لاعتماده بشكل نهائي  وفق الخطط الخاصة بذلك.


كان الحزب الاشتراكي الديمقراطي قد طرح هذه المبادرة الصيف الماضي وسعى بقوة لإقرار هذا القانون قبل انتهاء العام الجاري. غير أن أعضاء بتحالف ميركل المسيحي الديمقراطي لا يزالون يأملون في تنقيح بعض النقاط التي يتضمنها مشروع القانون أثناء عرضه على البرلمان وبعد إقراره من قبل مجلس الوزراء، خاصة فيما يتعلق بفرص بقاء أصحاب طلبات اللجوء المرفوضة والذين نجحوا في الحصول على وظيفة أثناء تواجدهم كطالبي لجوء.

ولمنع الخلط بين الهجرة من أجل العمل واللجوء، على الأقل شكلياً، فسيتم ضبط الموضوعين، كل على حدة في قانونين منفصلين يتم إقرارهما في وقت واحد، وهما قانون جلب العمالة المتخصصة وقانون الإقامة المؤقتة من أجل العمل. ومعلقاً على الاتفاق قال ماتياس ميدلبرغ، المتحدث باسم التحالف المسيحي للشؤون الداخلية: "نرحب بضوابط جلب العمالة المتخصصة". غير أن ميدلبرغ حذر من أن يتحول قانون اللجوء لـ "قانون بديل للهجرة".

وكان هناك خلاف بين طرفي الائتلاف بشأن عدة نقاط من بينها الوقت الذي يجب أن يمنح لأصحاب العمالة المتخصصة لاستكمال مؤهلاتهم. وحرص الاتحاد المسيحي الديمقراطي، بزعامة ميركل، على ألا تتحول "الإقامة المؤقتة من أجل العمل"  التي تمنح لأصحاب طلبات اللجوء المرفوضة لاختصار مدة الحصول على إقامة دائمة.

وتسعى الشركات في ألمانيا للحصول على تسهيلات لاستقدام العمالة المتخصصة. وحذرت الاتحادات الممثلة للشركات وأرباب العمل مؤخرا في بيان مشترك كلا من وزير الداخلية هورست زيهوفر و وزير الاقتصاد بتير ألتماير ووزير العمل، هوبرتوس هايل ورئيس ديوان المستشارية هيلغه براون، من تشديد ضوابط استقدام هذه العمالة، وذلك بسبب ما رأوه من الحاجة الملحة للاقتصاد الألماني لمثل هذه العمالة المؤهلة، وخاصة حاجة الشركات المتوسطة.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

العالم العربي والعالم

المانيا

قانون

مهاجرون

يد عاملة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

في الذاكرة - الموسم الثاني

لقاء المفكر العربي محمد حسنين هيكل بالسيد فضل الله | في الذاكرة

23 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

كان السيد رض يعيش روحية إسلامية | في الذاكرة

22 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

فيما يذكره الكاتب والمؤرخ البحريني خليل المرخي عن أسلوب السيد فضل الله | في الذاكرة

21 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

على الدوام كان السيد فضل الله (رض) | في الذاكرة

20 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

شوهوا صورة الإسلام | في الذاكرة

19 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

تمييز السيد فضل الله ببعد النظر والدقة في الحكم | في الذاكرة

17 كانون الثاني 19

فقه الشريعة 2019

السحر والكِتبة | فقه الشريعة

16 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

حرص السيد على صلاة الجماعة | في الذاكرة

16 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

مما قاله الكاتب الكويتي الأستاذ عبد الله بهبهاني في جريدة القبس | في الذاكرة

15 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

السيد ذو همة عالية | في الذاكرة

15 كانون الثاني 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 14/1/2019

14 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

حين طلب منه تقرير عن ولادة الهلال | في الذاكرة

14 كانون الثاني 19


أقرّ التحالف المسيحي بزعامة أنغيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي أمس الثلاثاء مشروع قانون جلب العمالة المتخصصة. على أن يتم عرضه اليوم على مجلس الوزراء لإقراره وإرساله للبرلمان لاعتماده بشكل نهائي  وفق الخطط الخاصة بذلك.

كان الحزب الاشتراكي الديمقراطي قد طرح هذه المبادرة الصيف الماضي وسعى بقوة لإقرار هذا القانون قبل انتهاء العام الجاري. غير أن أعضاء بتحالف ميركل المسيحي الديمقراطي لا يزالون يأملون في تنقيح بعض النقاط التي يتضمنها مشروع القانون أثناء عرضه على البرلمان وبعد إقراره من قبل مجلس الوزراء، خاصة فيما يتعلق بفرص بقاء أصحاب طلبات اللجوء المرفوضة والذين نجحوا في الحصول على وظيفة أثناء تواجدهم كطالبي لجوء.

ولمنع الخلط بين الهجرة من أجل العمل واللجوء، على الأقل شكلياً، فسيتم ضبط الموضوعين، كل على حدة في قانونين منفصلين يتم إقرارهما في وقت واحد، وهما قانون جلب العمالة المتخصصة وقانون الإقامة المؤقتة من أجل العمل. ومعلقاً على الاتفاق قال ماتياس ميدلبرغ، المتحدث باسم التحالف المسيحي للشؤون الداخلية: "نرحب بضوابط جلب العمالة المتخصصة". غير أن ميدلبرغ حذر من أن يتحول قانون اللجوء لـ "قانون بديل للهجرة".

وكان هناك خلاف بين طرفي الائتلاف بشأن عدة نقاط من بينها الوقت الذي يجب أن يمنح لأصحاب العمالة المتخصصة لاستكمال مؤهلاتهم. وحرص الاتحاد المسيحي الديمقراطي، بزعامة ميركل، على ألا تتحول "الإقامة المؤقتة من أجل العمل"  التي تمنح لأصحاب طلبات اللجوء المرفوضة لاختصار مدة الحصول على إقامة دائمة.

وتسعى الشركات في ألمانيا للحصول على تسهيلات لاستقدام العمالة المتخصصة. وحذرت الاتحادات الممثلة للشركات وأرباب العمل مؤخرا في بيان مشترك كلا من وزير الداخلية هورست زيهوفر و وزير الاقتصاد بتير ألتماير ووزير العمل، هوبرتوس هايل ورئيس ديوان المستشارية هيلغه براون، من تشديد ضوابط استقدام هذه العمالة، وذلك بسبب ما رأوه من الحاجة الملحة للاقتصاد الألماني لمثل هذه العمالة المؤهلة، وخاصة حاجة الشركات المتوسطة.
العالم العربي والعالم,المانيا, قانون, مهاجرون, يد عاملة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية