Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الغواصات الأمريكية كانت تصنع من فولاذ منخفض الجودة

16 حزيران 20 - 16:52
مشاهدة
479
مشاركة

كشفت وكالة “أسوشيتد برس” أن الشركة الأمريكية الرئيسة المتخصصة في توريد الفولاذ الذي يدخل في بناء الغواصات، كانت تورد للبنتاغون، وعلى مدار عقود من الزمن، فولاذا منخفض الجودة.

وأوضحت الوكالة، نقلا عن وثائق قضائية، أن أحد موظفي شركة Bradken المتخصصة في توريد الفولاذ، كان يقوم بتزوير نتائج الدراسات المخبرية على الفولاذ.

وبحسب وزارة العدل الأمريكية، فقد دفعت Bradken، نحو  10,5 مليون دولار في إطار صفقة تأجيل الملاحقة القضائية ضدها.

من جانبه، أشار النائب العام، برايان موران، إلى أن شركة Bradken، عرضت حياة البحارة في القوات البحرية الأمريكية ومهامهم للخطر، بسبب نوعية المواد المستورة والداخلة في تصنيع الغواصات.

المصدر: روسيا اليوم

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا ودراسات

غواصات

اميركا

فولاذ

غرق

صناعة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا 05/8/2020 تغطية خاصة لإنفجار مرفأ بيروت

05 آب 20

أفلا يتدبرون

منهج المرجع فضل الله مع طلابه | أفلا يتدبرون

30 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيروا | الحلقة الثامنة

27 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 27-7-2020

27 تموز 20

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 24-7-2020

24 تموز 20

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة السابعة

24 تموز 20

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 23-07-2020

23 تموز 20

زوايا

زوايا | 23-7-2020

23 تموز 20

فقه الشريعة 2020

الحج دلالات و مقاصد | فقه الشريعة

22 تموز 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 22-7-2020

22 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-7-2020

22 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيّروا | الحلقة السابعة

20 تموز 20

كشفت وكالة “أسوشيتد برس” أن الشركة الأمريكية الرئيسة المتخصصة في توريد الفولاذ الذي يدخل في بناء الغواصات، كانت تورد للبنتاغون، وعلى مدار عقود من الزمن، فولاذا منخفض الجودة.

وأوضحت الوكالة، نقلا عن وثائق قضائية، أن أحد موظفي شركة Bradken المتخصصة في توريد الفولاذ، كان يقوم بتزوير نتائج الدراسات المخبرية على الفولاذ.

وبحسب وزارة العدل الأمريكية، فقد دفعت Bradken، نحو  10,5 مليون دولار في إطار صفقة تأجيل الملاحقة القضائية ضدها.

من جانبه، أشار النائب العام، برايان موران، إلى أن شركة Bradken، عرضت حياة البحارة في القوات البحرية الأمريكية ومهامهم للخطر، بسبب نوعية المواد المستورة والداخلة في تصنيع الغواصات.

المصدر: روسيا اليوم

تكنولوجيا ودراسات,غواصات, اميركا, فولاذ, غرق, صناعة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية