Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

فيسبوك دفع أموالا لمراهقين مقابل الاطلاع على بياناتهم

31 كانون الثاني 19 - 16:30
مشاهدة
1173
مشاركة

أوقف القائمون على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي برنامجا لجمع بيانات شخصية من متطوعين حصلوا على أموال مقابل مشاركتهم. وجاء قرار وقف البرنامج، الذي أداره الموقع في الولايات المتحدة، بعد كشف أمره.

وأفاد موقع ” TechCrunch”لأخبار التكنولوجيا بأن المشاركين في البرنامج، وبينهم أشخاص تتراوح أعمارهم بين 13-17 عاما، حصلوا على 20 دولارا في الشهر مقابل إتاحة البيانات المخزنة في هواتفهم الذكية للتحليل، وقال  إن التطبيق المستخدم في البرنامج بنظام تشغيل iOS الخاص بشركة “أبل” بدا أنه ينتهك قواعد الخصوصية الخاصة بالشركة.

كما أورد الموقع أن فيسبوك استخدم إعلانات وسائل التواصل الاجتماعي لاستهداف المراهقين. لكن فيسبوك نفى هذا الأمر.

ورفضت متحدثة باسم شبكة التواصل الاجتماعي الرد على سؤال بشأن ما إذا كان فيسبوك أدار البرنامج في دولة أخرى غير الولايات المتحدة.

ولدى التطبيق القدرة على تمكين فيسبوك من “الوصول بشكل غير محدود تقريبا” إلى بيانات أجهزة المستخدمين، بما يشمل:

* محتوى الرسائل الخاصة في تطبيقات الرسائل، بما فيها الصور والمقاطع المصورة.

* رسائل البريد الإلكتروني.

* نشاط تصفح الإنترنت.

*سجلات بأي التطبيقات تم تحميلها، وأوقات استخدامها.

* تأريخ للمواقع التي كان فيها المستخدم موجودا بنفسه.

* استخدام البيانات.

بالإضافة إلى هذا، يقول موقع TechCrunch إن فيسبوك طلب من المستخدمين أن يزودوه بلقطات شاشة لمشترياتهم من موقع أمازون.

واعترض فيسبوك في بيان على وصف TechCrunch للبرنامج، وقالت متحدثة باسم الموقع عبر رسالة إلكترونية “هناك تجاهل لبعض الحقائق الأساسية، حيث لم يكن الموضوع سريا، وكان اسم التطبيق المستخدم “تطبيق أبحاث فيسبوك”، ولم تحدث عملية تجسس، حيث شارك جميع المشاركين في عملية أخذ فيها إذنهم”، وأضاف  أن “نسبة المراهقين من المشاركين لم تتعد 5 في المئة، وأن الشركة حصلت على موافقات موقعة من أولياء أمورهم”.

وكان فيسبوك قد استخدم تطبيق بحث آخر في عام 2016 يتغلغل في أعماق البرمجيات التي يستخدمها الهاتف، ويصل إلى بعض الوظائف التي لا تصلها تطبيقات أخرى.

وتسمح أبل باستخدام تطبيقات كهذه، خاصة من قبل شركات تمنح موطفيها أجهزة آيفون وترغب بتزويدهم بحماية إضافية ورقابة، لكنها تشترط عدم استخدام هذه التطبيقات لأغراض تجارية محددة، وأن يقتصر استخدامها على موظفي الشركة.

المصدربي بي سي

 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

فيسبوك

البيانات الشخصية

مواقع التواصل الاجتماعي

أمازون

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

من خارج النص

مسرح الطفل | من خارج النص

14 تموز 19

غير نفسك

فن الحوار الناجح | غير نفسك

13 تموز 19

نون والقلم

عالمية الإسلام | نون والقلم

11 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

ولاية الله أساس العمل | محاضرات تربوية

11 تموز 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثامنة والعشرون

10 تموز 19

فقه الشريعة 2019

المنهج التجديدي عند السيد فضل الله رض | فقه الشريعة

10 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

تربية أنفسنا على طاعة الله | محاضرات تربوية

10 تموز 19

وجهة نظر

تحديد النسل مؤمرة أم ضرورة | وجهة نظر

09 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية:

09 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

عبادة الله تعالى | محاضرات تربوية و أخلاقية

08 تموز 19

من خارج النص

الإعلام المقاوم وانقلاب الصورة | من خارج النص

07 تموز 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السادسة والعشرون

06 تموز 19

أوقف القائمون على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي برنامجا لجمع بيانات شخصية من متطوعين حصلوا على أموال مقابل مشاركتهم. وجاء قرار وقف البرنامج، الذي أداره الموقع في الولايات المتحدة، بعد كشف أمره.

وأفاد موقع ” TechCrunch”لأخبار التكنولوجيا بأن المشاركين في البرنامج، وبينهم أشخاص تتراوح أعمارهم بين 13-17 عاما، حصلوا على 20 دولارا في الشهر مقابل إتاحة البيانات المخزنة في هواتفهم الذكية للتحليل، وقال  إن التطبيق المستخدم في البرنامج بنظام تشغيل iOS الخاص بشركة “أبل” بدا أنه ينتهك قواعد الخصوصية الخاصة بالشركة.

كما أورد الموقع أن فيسبوك استخدم إعلانات وسائل التواصل الاجتماعي لاستهداف المراهقين. لكن فيسبوك نفى هذا الأمر.

ورفضت متحدثة باسم شبكة التواصل الاجتماعي الرد على سؤال بشأن ما إذا كان فيسبوك أدار البرنامج في دولة أخرى غير الولايات المتحدة.

ولدى التطبيق القدرة على تمكين فيسبوك من “الوصول بشكل غير محدود تقريبا” إلى بيانات أجهزة المستخدمين، بما يشمل:

* محتوى الرسائل الخاصة في تطبيقات الرسائل، بما فيها الصور والمقاطع المصورة.

* رسائل البريد الإلكتروني.

* نشاط تصفح الإنترنت.

*سجلات بأي التطبيقات تم تحميلها، وأوقات استخدامها.

* تأريخ للمواقع التي كان فيها المستخدم موجودا بنفسه.

* استخدام البيانات.

بالإضافة إلى هذا، يقول موقع TechCrunch إن فيسبوك طلب من المستخدمين أن يزودوه بلقطات شاشة لمشترياتهم من موقع أمازون.

واعترض فيسبوك في بيان على وصف TechCrunch للبرنامج، وقالت متحدثة باسم الموقع عبر رسالة إلكترونية “هناك تجاهل لبعض الحقائق الأساسية، حيث لم يكن الموضوع سريا، وكان اسم التطبيق المستخدم “تطبيق أبحاث فيسبوك”، ولم تحدث عملية تجسس، حيث شارك جميع المشاركين في عملية أخذ فيها إذنهم”، وأضاف  أن “نسبة المراهقين من المشاركين لم تتعد 5 في المئة، وأن الشركة حصلت على موافقات موقعة من أولياء أمورهم”.

وكان فيسبوك قد استخدم تطبيق بحث آخر في عام 2016 يتغلغل في أعماق البرمجيات التي يستخدمها الهاتف، ويصل إلى بعض الوظائف التي لا تصلها تطبيقات أخرى.

وتسمح أبل باستخدام تطبيقات كهذه، خاصة من قبل شركات تمنح موطفيها أجهزة آيفون وترغب بتزويدهم بحماية إضافية ورقابة، لكنها تشترط عدم استخدام هذه التطبيقات لأغراض تجارية محددة، وأن يقتصر استخدامها على موظفي الشركة.

المصدربي بي سي

 

تكنولوجيا وطب,فيسبوك, البيانات الشخصية, مواقع التواصل الاجتماعي, أمازون
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية