Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

إنتاج هواء نظيف

28 شباط 19 - 21:33
مشاهدة
71
مشاركة

تمكن علماء من تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى فحم، في أول اختراق عالمي يمكن أن يؤدي إلى إنتاج هواء أنظف.

ويقول العلماء إن التقنية الجديدة يمكن أن تحول بكفاءة غاز CO2، إلى جسيمات صلبة من الكربون.

وطور فريق البحث، بقيادة جامعة "RMIT" في أستراليا، التقنية المبتكرة التي توفر "مسارا بديلا" للتخلص من الغازات الدفيئة في الغلاف الجوي، بشكل آمن ودائم.

وتركز التقنيات الحالية على ضغط ثاني أكسيد الكربون في شكل سائل، ونقله إلى موقع مناسب وحقنه تحت سطح الأرض.

ولكن عملية التنفيذ تعثرت بسبب التحديات الهندسية، والقضايا المتعلقة بالجدوى الاقتصادية، والمخاوف البيئية المتعلقة بالتسريبات المحتملة من مواقع التخزين.

وقال الدكتور توربين دينكي، الباحث في "RMIT"، إن تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى مادة صلبة قد يكون نهجا أكثر استدامة.

وحتى الآن، لم يتم تحويل ثاني أكسيد الكربون إلا إلى مادة صلبة عند درجات حرارة عالية للغاية، ما يجعل التقنية غير قابلة للتطبيق صناعيا.

ومن خلال استخدام المعادن السائلة كمحفز، ظهر أنه من الممكن إعادة الغاز إلى الحالة الصلبة في درجة حرارة الغرفة، عبر عملية تتسم بالكفاءة وقابلة للتطوير.

وطورت كبيرة الباحثين في الدراسة، الدكتورة دورنا إسرافيلزاده، التقنية الإلكتروميكانيكية لالتقاط وتحويل ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي إلى كربون صلب قابل للتخزين.

وحول الباحثون محفزا معدنيا سائلا له خصائص سطح محددة جعلته "فعالا للغاية"، عند تطبيق الكهرباء أثناء تنشيط السطح كيميائيا. وتمت إذابة "CO2" في وعاء مملوء بسائل إلكتروليت وكمية صغيرة من المعدن السائل، ثم شُحن بتيار كهربائي.

ويتحول ثاني أكسيد الكربون ببطء إلى رقاقات صلبة من الكربون، والتي تنفصل بشكل طبيعي عن سطح المعدن السائل، ما يسمح بالإنتاج المستمر للمواد الصلبة الكربونية.

ويمكن أن يحمل الكربون الشحنة الكهربائية، ما يتيح استخدامه كمكون أساسي في المركبات المستقبلية. وتنتج هذه العملية أيضا الوقود الصناعي كمنتج ثانوي، والذي يمكن أن يكون له تطبيقات صناعية.

وشملت الدراسة، التي نُشرت في مجلة "Nature Communications"، باحثين من جامعة "مونستر" في ألمانيا، وجامعة "Nanjing" الصينية، وجامعة ولاية كارولينا الشمالية في أمريكا، بالإضافة إلى جامعات أسترالية أخرى.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

تلوث

هواء

بيئة

علماء

أبحاث

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

الدينُ القيّم

حقيقة القضاء والقدر | الدين القيم

15 آذار 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 15-3-2019

15 آذار 19

من وحي القرآن

نظام العقوبات في الإسلام | من وحي القرآن

14 آذار 19

نون والقلم

التعددية الدينية | نون والقلم

14 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السادسة عشرة

13 آذار 19

فقه الشريعة 2019

الآثار المترتبة على عقد الزواج | فقه الشريعة

12 آذار 19

درس التفسير القرآني

تفسير سورة المؤمنون -6- | درس التفسير القرآني

12 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الخامسة عشرة

09 آذار 19

غير نفسك

الأسرة في زمن المتغيرات|غير نفسك

09 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة عشرة

08 آذار 19

الدينُ القيّم

هل الإنسان مخيّر أم مسيّر | الدين القيم

08 آذار 19

من وحي القرآن

المسيرة تستمر بالمؤمنين | من وحي القرآن

07 آذار 19

تمكن علماء من تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى فحم، في أول اختراق عالمي يمكن أن يؤدي إلى إنتاج هواء أنظف.

ويقول العلماء إن التقنية الجديدة يمكن أن تحول بكفاءة غاز CO2، إلى جسيمات صلبة من الكربون.

وطور فريق البحث، بقيادة جامعة "RMIT" في أستراليا، التقنية المبتكرة التي توفر "مسارا بديلا" للتخلص من الغازات الدفيئة في الغلاف الجوي، بشكل آمن ودائم.

وتركز التقنيات الحالية على ضغط ثاني أكسيد الكربون في شكل سائل، ونقله إلى موقع مناسب وحقنه تحت سطح الأرض.

ولكن عملية التنفيذ تعثرت بسبب التحديات الهندسية، والقضايا المتعلقة بالجدوى الاقتصادية، والمخاوف البيئية المتعلقة بالتسريبات المحتملة من مواقع التخزين.

وقال الدكتور توربين دينكي، الباحث في "RMIT"، إن تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى مادة صلبة قد يكون نهجا أكثر استدامة.

وحتى الآن، لم يتم تحويل ثاني أكسيد الكربون إلا إلى مادة صلبة عند درجات حرارة عالية للغاية، ما يجعل التقنية غير قابلة للتطبيق صناعيا.

ومن خلال استخدام المعادن السائلة كمحفز، ظهر أنه من الممكن إعادة الغاز إلى الحالة الصلبة في درجة حرارة الغرفة، عبر عملية تتسم بالكفاءة وقابلة للتطوير.

وطورت كبيرة الباحثين في الدراسة، الدكتورة دورنا إسرافيلزاده، التقنية الإلكتروميكانيكية لالتقاط وتحويل ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي إلى كربون صلب قابل للتخزين.

وحول الباحثون محفزا معدنيا سائلا له خصائص سطح محددة جعلته "فعالا للغاية"، عند تطبيق الكهرباء أثناء تنشيط السطح كيميائيا. وتمت إذابة "CO2" في وعاء مملوء بسائل إلكتروليت وكمية صغيرة من المعدن السائل، ثم شُحن بتيار كهربائي.

ويتحول ثاني أكسيد الكربون ببطء إلى رقاقات صلبة من الكربون، والتي تنفصل بشكل طبيعي عن سطح المعدن السائل، ما يسمح بالإنتاج المستمر للمواد الصلبة الكربونية.

ويمكن أن يحمل الكربون الشحنة الكهربائية، ما يتيح استخدامه كمكون أساسي في المركبات المستقبلية. وتنتج هذه العملية أيضا الوقود الصناعي كمنتج ثانوي، والذي يمكن أن يكون له تطبيقات صناعية.

وشملت الدراسة، التي نُشرت في مجلة "Nature Communications"، باحثين من جامعة "مونستر" في ألمانيا، وجامعة "Nanjing" الصينية، وجامعة ولاية كارولينا الشمالية في أمريكا، بالإضافة إلى جامعات أسترالية أخرى.

تكنولوجيا وطب,تلوث, هواء, بيئة, علماء, أبحاث
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية