Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الولايات المتحدة تتهم "فيسبوك" بالتمييز العرقي

30 آذار 19 - 23:25
مشاهدة
237
مشاركة

وجهت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اتهاما لشركة "فيسبوك" ببيع إعلانات تستهدف شرائح معينة وتنطوي على تمييز على أساس العرق، وهو ما يمثل انتهاكا لمنظومة القوانين المتبعة في الولايات المتحدة مثل قانون الإسكان العادل.

وقالت وزارة الإسكان والتنمية الحضرية الأميركية في اتهامها المدني إن "فيسبوك" حددت من يمكنه مشاهدة الإعلانات المتعلقة بالإسكان بناء على الوطن الأم والدين والوضع العائلي والجنس والإعاقة، وتسعى الوزارة لتعويضات عما لحق بالبعض من ضرر.

وقالت فيسبوك إنها كانت تعمل مع الوزارة لإزالة النقاط مبعث القلق وفوجئت بقرار إصدار الاتهام رغم اتخاذها ”خطوات كبيرة“ لمنع الإعلانات التي تنطوي على تمييز عبر منصاتها.

وقالت الشركة أيضا إن الحكومة ”أصرت على الاطلاع على معلومات حساسة، مثل بيانات المستخدمين، دون اتخاذ الاحتياطات الكافية“، مضيفة أنها ترغب في توفير تقارير تتعلق بالجموع، لا معلومات على المستوى الشخصي.

وتقول وزارة الإسكان إن فيسبوك تستخلص بيانات عن مستخدميها ثم توظف التعلم الآلي للتنبؤ بردود أفعالهم حيال الإعلانات متبعة أساليب ربما تضع البعض في شرائح وفق خصائص معينة مثل العرق.

ورفض متحدث باسم الوزارة التعليق على تفاصيل المناقشات.

ووافقت شركة "فيسبوك" الأسبوع الماضي على تعديل منصتها للإعلانات المدفوعة في إطار تسوية واسعة مع جماعات للحقوق المدنية أقامت خمس دعاوى قضائية منفصلة تتهم فيها الشركة بالسماح بالتمييز في إعلاناتها.

ويحظر القانون الأميركي، بما فيه قانون الإسكان العادل، نشر أنواع معينة من الإعلانات، بما في ذلك الإعلانات عبر الإنترنت، إذا كانت تنطوي على تفضيل بناء على العرق أو الدين أو الجنس أو أي تصنيفات أخرى.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

فايسبوك

اميركا

تمييز عنصري

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

نون والقلم

عالمية الإسلام | نون والقلم

11 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

ولاية الله أساس العمل | محاضرات تربوية

11 تموز 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثامنة والعشرون

10 تموز 19

فقه الشريعة 2019

المنهج التجديدي عند السيد فضل الله رض | فقه الشريعة

10 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

تربية أنفسنا على طاعة الله | محاضرات تربوية

10 تموز 19

وجهة نظر

تحديد النسل مؤمرة أم ضرورة | وجهة نظر

09 تموز 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السادسة والعشرون

06 تموز 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الخامسة والعشرون

29 حزيران 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 18| فقه الشريعة

24 حزيران 19

غير نفسك

قبعات التفكير الست | غير نفسك

22 حزيران 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الخامسة والعشرون

19 حزيران 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثالثة والعشرون

15 حزيران 19

وجهت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اتهاما لشركة "فيسبوك" ببيع إعلانات تستهدف شرائح معينة وتنطوي على تمييز على أساس العرق، وهو ما يمثل انتهاكا لمنظومة القوانين المتبعة في الولايات المتحدة مثل قانون الإسكان العادل.

وقالت وزارة الإسكان والتنمية الحضرية الأميركية في اتهامها المدني إن "فيسبوك" حددت من يمكنه مشاهدة الإعلانات المتعلقة بالإسكان بناء على الوطن الأم والدين والوضع العائلي والجنس والإعاقة، وتسعى الوزارة لتعويضات عما لحق بالبعض من ضرر.

وقالت فيسبوك إنها كانت تعمل مع الوزارة لإزالة النقاط مبعث القلق وفوجئت بقرار إصدار الاتهام رغم اتخاذها ”خطوات كبيرة“ لمنع الإعلانات التي تنطوي على تمييز عبر منصاتها.

وقالت الشركة أيضا إن الحكومة ”أصرت على الاطلاع على معلومات حساسة، مثل بيانات المستخدمين، دون اتخاذ الاحتياطات الكافية“، مضيفة أنها ترغب في توفير تقارير تتعلق بالجموع، لا معلومات على المستوى الشخصي.

وتقول وزارة الإسكان إن فيسبوك تستخلص بيانات عن مستخدميها ثم توظف التعلم الآلي للتنبؤ بردود أفعالهم حيال الإعلانات متبعة أساليب ربما تضع البعض في شرائح وفق خصائص معينة مثل العرق.

ورفض متحدث باسم الوزارة التعليق على تفاصيل المناقشات.

ووافقت شركة "فيسبوك" الأسبوع الماضي على تعديل منصتها للإعلانات المدفوعة في إطار تسوية واسعة مع جماعات للحقوق المدنية أقامت خمس دعاوى قضائية منفصلة تتهم فيها الشركة بالسماح بالتمييز في إعلاناتها.

ويحظر القانون الأميركي، بما فيه قانون الإسكان العادل، نشر أنواع معينة من الإعلانات، بما في ذلك الإعلانات عبر الإنترنت، إذا كانت تنطوي على تفضيل بناء على العرق أو الدين أو الجنس أو أي تصنيفات أخرى.

تكنولوجيا وطب,فايسبوك, اميركا, تمييز عنصري
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية