Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

برمجيات خبيثة في أجهزة أندرويد

11 حزيران 19 - 15:45
مشاهدة
339
مشاركة

فضحت تقارير صحفية عديدة طبيعة ما يتم زرعه في نظام تشغيل “أندرويد” المخصص للهواتف الذكية منخفضة المواصفات والسعر، التي يتم بيعها بشكل أساسي من قبل الشركات الصينية.

وتحدثت التقارير الصحفية، عن أن شركة “غوغل” الأمريكية تزرع في نظام تشغيل “أندرويد” عدد من البرمجيات الخبيثة، التي يتم تخصيصها للهواتف منخفضة السعر والمواصفات الموجهة إلى الشركات الصينية بشكل خاص.

وتهتم تلك البرمجيات الخبيثة، برصد كل ما يفعله المستخدم من أنشطة، لعرض إعلانات ترويجية مناسبة لنوع النشاط الذي يقوم به.

وأخفت “غوغل” تلك البرمجيات الخبيثة، في نظام تشغيل “أندرويد” والبرامج المجهزة مسبقا، عند تحميل النظام، لضمان أنها موجودة بشكل كامل كل أجهزة أندرويد المستهدفة.

من جانبها، اعترفت “غوغل” بوجود تلك البرمجيات الخبيثة المثبتة مسبقا في نظام تشغيل “أندرويد” مشيرة إلى أن تثبيت تلك البرمجيات بدأ قبل 3 سنوات تقريبا أي منذ عام 2016 تقريبا.

وقال لوكاس سويرسكي، من فريق الأمن والخصوصية في أندرويد: “قوة تلك البرمجيات أنها تم تثبيتها على أندرويد أثناء عمليات الإنتاج”.

ونشرت شركة “دكتور ويب” الروسية لمكافحة البرمجيات الضارة، تقريرا قالت فيه إن تلك البرمجيات الخبيثة هي الأكثر مراوغة وتطورا في عالم الفيروسات، خاصة وأنها مثبتة في مكتبة النظام الأساسي على هواتف “أندرويد” ما يجعلها عصية على الاستبعاد.

وأوضحت الشركة أن الأكثر خطورة هو أن تلك البرمجيات الخبيثة، قادرة على تسريب أي برمجية خبيثة ضمن أي تطبيق آخر، ويمكنها سرقة البيانات الشخصية والتطبيقات المصرفية، أو اعتراض المراسلات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت الشركة الروسية إن الأزمة أن تلك البرمجيات لا يمكن إزالتها، لأنها تثبت بعمق في نظام التشغيل نفسه، ومن المستحيل إزالتها بأي تطبيقات خاصة، وأوضحت أن الطريقة الوحيدة لحذف تلك البرمجيات الخبيثة، هي إعادة تهيئة الهاتف بالكامل، ومحو كل البيانات التي عليه، وإعادة تثبيت نظام تشغيل مدعوم ببرمجيات وبرامج ثابتة نظيفة.

ويتركز وجود تلك البرمجيات الخبيثة في دول عديدة لكن أبرزها في الصين، وبولندا والتشيك، وإندونيسا، والمكسيك، وكازاخستان، وصربيا.

المصدر: سبوتنك

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

غوغل

أندرويد

الصين

برمجيات

تجسس

فيروسات

أميركا

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 22 | فقه الشريعة

27 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الثانية والعشرون

27 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 17 | فقه الشريعة

22 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة السابعة عشرة

22 أيار 19

محاضرات في مكارم الأخلاق

عصمة أهل البيت | محاضرات مكارم الأخلاق

21 أيار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | حلقة 16 رمضان

21 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 16| فقه الشريعة

21 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الرابعة عشرة

21 أيار 19

 الدرس الرمضاني اليومي 2019

الدرس الرمضاني اليومي | 16 رمضان

21 أيار 19

محاضرات في مكارم الأخلاق

ملامح شخصية الإمام الحسن (ع) | محاضرات مكارم الأخلاق

20 أيار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | حلقة 15 رمضان

20 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 15 | فقه الشريعة

20 أيار 19

فضحت تقارير صحفية عديدة طبيعة ما يتم زرعه في نظام تشغيل “أندرويد” المخصص للهواتف الذكية منخفضة المواصفات والسعر، التي يتم بيعها بشكل أساسي من قبل الشركات الصينية.

وتحدثت التقارير الصحفية، عن أن شركة “غوغل” الأمريكية تزرع في نظام تشغيل “أندرويد” عدد من البرمجيات الخبيثة، التي يتم تخصيصها للهواتف منخفضة السعر والمواصفات الموجهة إلى الشركات الصينية بشكل خاص.

وتهتم تلك البرمجيات الخبيثة، برصد كل ما يفعله المستخدم من أنشطة، لعرض إعلانات ترويجية مناسبة لنوع النشاط الذي يقوم به.

وأخفت “غوغل” تلك البرمجيات الخبيثة، في نظام تشغيل “أندرويد” والبرامج المجهزة مسبقا، عند تحميل النظام، لضمان أنها موجودة بشكل كامل كل أجهزة أندرويد المستهدفة.

من جانبها، اعترفت “غوغل” بوجود تلك البرمجيات الخبيثة المثبتة مسبقا في نظام تشغيل “أندرويد” مشيرة إلى أن تثبيت تلك البرمجيات بدأ قبل 3 سنوات تقريبا أي منذ عام 2016 تقريبا.

وقال لوكاس سويرسكي، من فريق الأمن والخصوصية في أندرويد: “قوة تلك البرمجيات أنها تم تثبيتها على أندرويد أثناء عمليات الإنتاج”.

ونشرت شركة “دكتور ويب” الروسية لمكافحة البرمجيات الضارة، تقريرا قالت فيه إن تلك البرمجيات الخبيثة هي الأكثر مراوغة وتطورا في عالم الفيروسات، خاصة وأنها مثبتة في مكتبة النظام الأساسي على هواتف “أندرويد” ما يجعلها عصية على الاستبعاد.

وأوضحت الشركة أن الأكثر خطورة هو أن تلك البرمجيات الخبيثة، قادرة على تسريب أي برمجية خبيثة ضمن أي تطبيق آخر، ويمكنها سرقة البيانات الشخصية والتطبيقات المصرفية، أو اعتراض المراسلات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت الشركة الروسية إن الأزمة أن تلك البرمجيات لا يمكن إزالتها، لأنها تثبت بعمق في نظام التشغيل نفسه، ومن المستحيل إزالتها بأي تطبيقات خاصة، وأوضحت أن الطريقة الوحيدة لحذف تلك البرمجيات الخبيثة، هي إعادة تهيئة الهاتف بالكامل، ومحو كل البيانات التي عليه، وإعادة تثبيت نظام تشغيل مدعوم ببرمجيات وبرامج ثابتة نظيفة.

ويتركز وجود تلك البرمجيات الخبيثة في دول عديدة لكن أبرزها في الصين، وبولندا والتشيك، وإندونيسا، والمكسيك، وكازاخستان، وصربيا.

المصدر: سبوتنك

تكنولوجيا وطب,غوغل, أندرويد, الصين, برمجيات, تجسس, فيروسات, أميركا
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية