Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

هل يمكن للتكنولوجيا التنبّؤ بالنوبة القلبيَّة قبل حدوثها؟

12 تشرين الأول 18 - 17:00
مشاهدة
329
مشاركة

أعلن باحثون في جامعة "أوكسفورد" البريطانية، بالشراكة مع مؤسسات بحثية في ألمانيا والولايات المتحدة، عن تطويرهم طريقة جديدة لتحليل صور الأشعة المقطعية، بحيث يتمكّنون من التنبؤ بخطر الإصابة بنوبة قلبية، وذلك قبل سنوات من الإصابة بها فعلًا.

وتعتمد التقنية الحديثة على نظم حلول حسابية لفحص الدهون المحيطة بالشرايين التاجية، وفق ما يظهرها تصوير القلب بالأشعة المقطعية، إذ تتغير هذه الدهون عند التهاب أي شريان، لتصير بهذا التغير نظامًا قادرًا على الإنذار المبكر للنوبات القلبية والأزمات القلبية بنسبة تصل حتى 30% منها، وفق ما يعتقده الباحثون.

في حديث له لوكالة الأنباء "رويترز"، قال أستاذ أمراض القلب والأوعية الدموية في أوكسفورد، شارالامبوس أنطونياديس: "إذا تمكّنا من رصد الالتهاب في الشرايين، سنتمكن حينها من معرفة أي شريان سيسبب أزمة قلبية".

وأضاف: "بهذه التقنية الجديدة الموجودة لدينا، يمكننا تحقيق هذا الأمر بتحليل الأشعة المقطعية البسيطة". وحتى الوقت الحالي، يمكن للأشعة المقطعة أن تكشف للأطباء ضيق الشريان حين يصبح ضيقًا بسبب الترسبات.

 لكنَّ التقنية الجديدة، والتي يأمل الباحثون أن تنال موافقة الجهات الرقابية على جانبي المحيط الأطلسي في غضون عام، ستمكّنهم من تحديد الشرايين المعرضة للضيق وخطر الانسداد، ليستطيعوا من خلالها التنبؤ بالإصابة بنوبة أو أزمة قلبية ومنع حدوثها.

وتنجم معظم النوبات القلبية عن ترسبات دهنية داخل الشريان، ما يعيق تدفق الدم، كما تعدّ أمراض القلب والسكتات الدماغية أكبر سببين للوفيات على مستوى العالم.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

النوبات القلبية

ألمانيا

الولايات المتحدة

مراكز بحثية

جامعة أوكسفورد

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

فقه الشريعة 2019

السحر والكِتبة | فقه الشريعة

16 كانون الثاني 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 14/1/2019

14 كانون الثاني 19

من خارج النص

الإعلام وقضايا الإسلاموفوبيا | من خارج النص

13 كانون الثاني 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السادسة

12 كانون الثاني 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة

11 كانون الثاني 19

الدينُ القيّم

الأحاديث والمرويات في التراث الإسلامي | الدين القيّم

11 كانون الثاني 19

فقه الشريعة 2019

أحكام اللهو واللعب | فقه الشريعة

09 كانون الثاني 19

وجهة نظر

عمليات التجميل غاية أم وسيلة | وجهة نظر

08 كانون الثاني 19

قبس من نورهم

الملامح الشخصية للإمام الكاظم (ع) | قبس من نورهم

07 كانون الثاني 19

من خارج النص

غياب قضايا الشباب عن الشاشة | من خارج النص

06 كانون الثاني 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الخامسة

05 كانون الثاني 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة

04 كانون الثاني 19

ما رأيكم بإحتفال المسلمين بأعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية
المزيد

أعلن باحثون في جامعة "أوكسفورد" البريطانية، بالشراكة مع مؤسسات بحثية في ألمانيا والولايات المتحدة، عن تطويرهم طريقة جديدة لتحليل صور الأشعة المقطعية، بحيث يتمكّنون من التنبؤ بخطر الإصابة بنوبة قلبية، وذلك قبل سنوات من الإصابة بها فعلًا.

وتعتمد التقنية الحديثة على نظم حلول حسابية لفحص الدهون المحيطة بالشرايين التاجية، وفق ما يظهرها تصوير القلب بالأشعة المقطعية، إذ تتغير هذه الدهون عند التهاب أي شريان، لتصير بهذا التغير نظامًا قادرًا على الإنذار المبكر للنوبات القلبية والأزمات القلبية بنسبة تصل حتى 30% منها، وفق ما يعتقده الباحثون.

في حديث له لوكالة الأنباء "رويترز"، قال أستاذ أمراض القلب والأوعية الدموية في أوكسفورد، شارالامبوس أنطونياديس: "إذا تمكّنا من رصد الالتهاب في الشرايين، سنتمكن حينها من معرفة أي شريان سيسبب أزمة قلبية".

وأضاف: "بهذه التقنية الجديدة الموجودة لدينا، يمكننا تحقيق هذا الأمر بتحليل الأشعة المقطعية البسيطة". وحتى الوقت الحالي، يمكن للأشعة المقطعة أن تكشف للأطباء ضيق الشريان حين يصبح ضيقًا بسبب الترسبات.

 لكنَّ التقنية الجديدة، والتي يأمل الباحثون أن تنال موافقة الجهات الرقابية على جانبي المحيط الأطلسي في غضون عام، ستمكّنهم من تحديد الشرايين المعرضة للضيق وخطر الانسداد، ليستطيعوا من خلالها التنبؤ بالإصابة بنوبة أو أزمة قلبية ومنع حدوثها.

وتنجم معظم النوبات القلبية عن ترسبات دهنية داخل الشريان، ما يعيق تدفق الدم، كما تعدّ أمراض القلب والسكتات الدماغية أكبر سببين للوفيات على مستوى العالم.

تكنولوجيا وطب,النوبات القلبية, ألمانيا, الولايات المتحدة, مراكز بحثية, جامعة أوكسفورد
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية