Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

مطار حلب الدولي يعود للعمل رسمياً بعد توقف لـ 8 سنوات

17 كانون الأول 20 - 14:50
مشاهدة
179
مشاركة
أعلنت رئاسة مجلس الوزراء السوري عن عودة العمل إلى مطار حلب الدولي اعتباراً من تاريخ 21/12/2020، وذلك بعد توقف دام ثماني سنوات.

ويعتبر مطار حلب الدولي من أهم المطارات في الجمهورية العربية السورية كونه ثاني أكبر مطار من حيث المساحة والقدرة الاستعيابية من جهة، وكون مدينة حلب العاصمة التجارية والاقتصادية لسوريا من جهة أخرى.


كما يعتبر مطار حلب من المنشآت الحيوية والقطاعات التي توقفت عن العمل منذ بدء الحرب في سوريا، حيث تمكنت الجماعات المسلحة من السيطرة على معظم أحياء مدينة حلب عام 2012 لاسيما المحيطة بالمطار من كل الاتجاهات، الأمر الذي شكّل خطراً على حركة المطار.

ولا يخفى على القاصي والداني ما تعرض له مطار حلب الدولي خلال فترة الحصار التي مرت بها مدينة حلب منذ عام 2012 حتى عام 2014 ، فترة فتح طريق خناصر وفك الحصار عن المدينة، حيث أصبح المطار مركزاً لعمليات الجيش السوري للدفاع عن مدينة حلب.

وشنت الجماعات المسلحة مئات الهجمات على مطار حلب الدولي خلال فترة الحصار، استخدمت فيها كافة أنواع الأسلحة بغية السيطرة عليه، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل، وذلك بفضل عناصر حماية المطار والقوى الرديفة آنذاك.

في نهاية عام 2016 حين سيطر الجيش السوري والقوى الرديفة على كامل أحياء مدينة حلب، وطرد الجماعات المسلحة منها، أصبح المطار شبه آمن، ولكن بقيت الجهة الجنوبية الغربية منه باتجاه ريف مدينة إدلب غير آمنة وفيها مخاطرة كبيرة لإعادة تشغيله.

ومع بداية عام 2020 وتحرير كامل ريف ومدينة حلب من سيطرة الجماعات المسلحة بات بالإمكان إعادة تشغيل مطار حلب الدولي وهذا ما حصل في شهر شباط 2020، إلا أن الإجراءات المتبعة للوقاية من فايروس كورونا وصدور قرار بإغلاق المطارات والمنافذ الحدودية أدى إلى توقف المطار عن العمل مجدداً.

من جهة أخرى تعالت أصوات المواطنين لاسيما التجار من أهالي حلب مطالبين بإعادة تشغيل مطار حلب الدولي، لما له من أثر ايجابي على حركة التبادل التجاري، فضلاً عن اختصار المسافات والوقت، وذلك أسوة بمطار دمشق الدولي الذي تم فتحه لإجلاء الرعايا العالقين خارج القطر.

ونتيجة لطلب المواطنين المتكرر، تم الإعلان من قبل رئاسة مجلس الوزراء بعودة مطار حلب الدولي للعمل اعتباراً من تاريخ 21/12/2020 وذلك بعد استكمال جميع التجهيزات اللوجستية والصحية للوقاية من الاصابة بفايروس كورونا.

إلى ذلك، اعتبر معظم أهالي مدينة حلب إعلان عودة افتتاح مطار حلب الدولي خطوة مهمة في اتجاه دعم مدينة حلب من حيث حركة نقل المسافرين والبضائع، لاسيما أنها تختصر الكثير من الوقت فضلاً عن مخاطر الطريق البري.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

مطار حلب

سوريا

حصار

كورونا

محموعات مسلحة

طيران

دمشق

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

الغفلة عن الموت | محاضرات تربوية وأخلاقية

25 كانون الثاني 21

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة الثلاثون

22 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-01-2020

22 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 21-01-2020

21 كانون الثاني 21

فقه الشريعة 2020

أحكام البيئة | فقه الشريعة

20 كانون الثاني 21

في بيتنا الثاني

التربية الجنسية المدرسية | في بيتنا الثاني

19 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 18-01-2020

18 كانون الثاني 21

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة التاسعة والعشرون

15 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 15-01-2020

15 كانون الثاني 21

فقه الشريعة 2020

الزواج المدني في ميزان الشرع | فقه الشريعة

13 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 13-01-2020

13 كانون الثاني 21

على فكرة

على فكرة | الحلقة الخامسة والعشرون

12 كانون الثاني 21

أعلنت رئاسة مجلس الوزراء السوري عن عودة العمل إلى مطار حلب الدولي اعتباراً من تاريخ 21/12/2020، وذلك بعد توقف دام ثماني سنوات.

ويعتبر مطار حلب الدولي من أهم المطارات في الجمهورية العربية السورية كونه ثاني أكبر مطار من حيث المساحة والقدرة الاستعيابية من جهة، وكون مدينة حلب العاصمة التجارية والاقتصادية لسوريا من جهة أخرى.

كما يعتبر مطار حلب من المنشآت الحيوية والقطاعات التي توقفت عن العمل منذ بدء الحرب في سوريا، حيث تمكنت الجماعات المسلحة من السيطرة على معظم أحياء مدينة حلب عام 2012 لاسيما المحيطة بالمطار من كل الاتجاهات، الأمر الذي شكّل خطراً على حركة المطار.

ولا يخفى على القاصي والداني ما تعرض له مطار حلب الدولي خلال فترة الحصار التي مرت بها مدينة حلب منذ عام 2012 حتى عام 2014 ، فترة فتح طريق خناصر وفك الحصار عن المدينة، حيث أصبح المطار مركزاً لعمليات الجيش السوري للدفاع عن مدينة حلب.

وشنت الجماعات المسلحة مئات الهجمات على مطار حلب الدولي خلال فترة الحصار، استخدمت فيها كافة أنواع الأسلحة بغية السيطرة عليه، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل، وذلك بفضل عناصر حماية المطار والقوى الرديفة آنذاك.

في نهاية عام 2016 حين سيطر الجيش السوري والقوى الرديفة على كامل أحياء مدينة حلب، وطرد الجماعات المسلحة منها، أصبح المطار شبه آمن، ولكن بقيت الجهة الجنوبية الغربية منه باتجاه ريف مدينة إدلب غير آمنة وفيها مخاطرة كبيرة لإعادة تشغيله.

ومع بداية عام 2020 وتحرير كامل ريف ومدينة حلب من سيطرة الجماعات المسلحة بات بالإمكان إعادة تشغيل مطار حلب الدولي وهذا ما حصل في شهر شباط 2020، إلا أن الإجراءات المتبعة للوقاية من فايروس كورونا وصدور قرار بإغلاق المطارات والمنافذ الحدودية أدى إلى توقف المطار عن العمل مجدداً.

من جهة أخرى تعالت أصوات المواطنين لاسيما التجار من أهالي حلب مطالبين بإعادة تشغيل مطار حلب الدولي، لما له من أثر ايجابي على حركة التبادل التجاري، فضلاً عن اختصار المسافات والوقت، وذلك أسوة بمطار دمشق الدولي الذي تم فتحه لإجلاء الرعايا العالقين خارج القطر.

ونتيجة لطلب المواطنين المتكرر، تم الإعلان من قبل رئاسة مجلس الوزراء بعودة مطار حلب الدولي للعمل اعتباراً من تاريخ 21/12/2020 وذلك بعد استكمال جميع التجهيزات اللوجستية والصحية للوقاية من الاصابة بفايروس كورونا.

إلى ذلك، اعتبر معظم أهالي مدينة حلب إعلان عودة افتتاح مطار حلب الدولي خطوة مهمة في اتجاه دعم مدينة حلب من حيث حركة نقل المسافرين والبضائع، لاسيما أنها تختصر الكثير من الوقت فضلاً عن مخاطر الطريق البري.
حول العالم,مطار حلب, سوريا, حصار, كورونا, محموعات مسلحة, طيران, دمشق
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية