Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الرئيس روحاني: الوكالة الدولية للطاقة الذرية ليست مكاناً للألاعيب السياسية

04 آذار 21 - 18:10
مشاهدة
247
مشاركة

قال الرئيس الايراني الشيخ حسن روحاني ان “الوكالة الدولية للطاقة الذرية ليست مكاناً للألاعيب السياسية؛ بما يلزم على البعض أن لا يعتقدوا بأنهم يستطيعون في هذه الظروف الجديدة إضافة شيء إلى الاتفاق النووي”.

واضاف الرئيس روحاني خلال مراسم افتتاح عدد من المشاريع الوطنية لوزارة الداخلية اليوم الخميس “إن الدول الأوربية التي تدعي الصداقة معنا تسعى هذه الأيام وراء اصدار مشروع قرار ضد إيران في الوكالة، اليوم وغداً، وأنني أنصحهم بأن لا يفعلوا هذا الأمر”.

وتابع كما أنصح الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأن لا تسمح لهم بتخريب العلاقات الطيبة التي تجمعنا.

وطالب رئيس الجمهورية “الترويكا الاوروبية” بالكف عن هذا الأمر؛ مصرحا، أن “الوكالة مكان تقني، لذا دعونا نواصل أعمالنا التقنية مع الوكالة بشكل جيد”.

ومضى يقول الاتفاق النووي نص واتفاق واحد، لن نتفاوض على شيء جديد في هذا الاتفاق، لقد انتهى الامر ولا يمكن إنقاص شيء منه أو الزيادة عليه.

وجدد الرئيس روحاني التاكيد على، ان “انشطة ايران النووية سلمية مائة في المائة، اننا نريد أن تقوم الوكالة الدولية للطاقة الذرية بمراقبتها بشكل مريح”.

واشار الى أن أميركا ألحقت بإيران خسائر تزيد عن 200 مليار دولار بشكل مباشر؛ مضيفا : انني ادعو الذين يدعون بأنهم يريدون حل المشاكل عبر الدبلوماسية، إلى عدم تفويت الفرص؛ أقولها صراحة ان إتلاف الوقت ليس في صالح أحد أبداً، وإن حصل تأخير فإن المسؤول المباشر هو أميركا وليست إيران.

وتابع قائلاً انتم ارفعوا الحظر لتبدا الدبلوماسية والمفاوضات ولكي نحرز تقدما؛ لقد سبق ان اعلنت ايران استعدادها للعودة الى تعهداتها فور الغاء الحظر؛ على امل ان نشاهد خلال الايام والاسابيع القادمة توفير ظروف افضل للشعب الايراني.

وجرت صباح اليوم الخميس مراسم افتتاح عبر الفيديو برعاية الرئيس روحاني، لما يبلغ الف مشروع تنموي ذات الصلة بوزارة الداخلية وتحديدا البلديات في انحاء البلاد.

المصدر: وكالة ارنا

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

إيران

الرئيس الإيراني

حسن روحاني

الإتفاق النووي

الوكالة الدولية للطاقة الذرية

مفاوضات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

السعي في حاجات الناس | منبر الوعي

09 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 24 رمضان

06 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة الثامنة عشرة

06 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 23 رمضان

05 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة السابعة عشرة

05 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 22 رمضان

04 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة السادسة عشرة

04 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 21 رمضان

03 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة الخامسة عشرة

03 أيار 21

أناشيد إسلامية ووجدانية

مصرع الفجر | شهادة الإمام علي (ع)

03 أيار 21

أناشيد إسلامية ووجدانية

مناجاة الراحلين | لسان حال أمير المؤمنين عليه السلام

02 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 19 رمضان

01 أيار 21

قال الرئيس الايراني الشيخ حسن روحاني ان “الوكالة الدولية للطاقة الذرية ليست مكاناً للألاعيب السياسية؛ بما يلزم على البعض أن لا يعتقدوا بأنهم يستطيعون في هذه الظروف الجديدة إضافة شيء إلى الاتفاق النووي”.

واضاف الرئيس روحاني خلال مراسم افتتاح عدد من المشاريع الوطنية لوزارة الداخلية اليوم الخميس “إن الدول الأوربية التي تدعي الصداقة معنا تسعى هذه الأيام وراء اصدار مشروع قرار ضد إيران في الوكالة، اليوم وغداً، وأنني أنصحهم بأن لا يفعلوا هذا الأمر”.

وتابع كما أنصح الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأن لا تسمح لهم بتخريب العلاقات الطيبة التي تجمعنا.

وطالب رئيس الجمهورية “الترويكا الاوروبية” بالكف عن هذا الأمر؛ مصرحا، أن “الوكالة مكان تقني، لذا دعونا نواصل أعمالنا التقنية مع الوكالة بشكل جيد”.

ومضى يقول الاتفاق النووي نص واتفاق واحد، لن نتفاوض على شيء جديد في هذا الاتفاق، لقد انتهى الامر ولا يمكن إنقاص شيء منه أو الزيادة عليه.

وجدد الرئيس روحاني التاكيد على، ان “انشطة ايران النووية سلمية مائة في المائة، اننا نريد أن تقوم الوكالة الدولية للطاقة الذرية بمراقبتها بشكل مريح”.

واشار الى أن أميركا ألحقت بإيران خسائر تزيد عن 200 مليار دولار بشكل مباشر؛ مضيفا : انني ادعو الذين يدعون بأنهم يريدون حل المشاكل عبر الدبلوماسية، إلى عدم تفويت الفرص؛ أقولها صراحة ان إتلاف الوقت ليس في صالح أحد أبداً، وإن حصل تأخير فإن المسؤول المباشر هو أميركا وليست إيران.

وتابع قائلاً انتم ارفعوا الحظر لتبدا الدبلوماسية والمفاوضات ولكي نحرز تقدما؛ لقد سبق ان اعلنت ايران استعدادها للعودة الى تعهداتها فور الغاء الحظر؛ على امل ان نشاهد خلال الايام والاسابيع القادمة توفير ظروف افضل للشعب الايراني.

وجرت صباح اليوم الخميس مراسم افتتاح عبر الفيديو برعاية الرئيس روحاني، لما يبلغ الف مشروع تنموي ذات الصلة بوزارة الداخلية وتحديدا البلديات في انحاء البلاد.

المصدر: وكالة ارنا

حول العالم,إيران, الرئيس الإيراني, حسن روحاني, الإتفاق النووي, الوكالة الدولية للطاقة الذرية, مفاوضات
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية