Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

غانتس ينفي إمكانية الدخول في ائتلاف حكومي مع نتنياهو

19 آذار 19 - 18:00
مشاهدة
397
مشاركة

قال رئيس حزب "كاحول لافان"، بيني غانتس، صباح اليوم الثلاثاء، إنه لن يدخل في ائتلاف حكومي برئاسة بنيامين نتنياهو.

تأتي هذه التصريحات بعد نشر تسجيلات صوتية لغانتس يقول فيها إنه "يغلق الباب ولا يقفله" أمام الدخول في ائتلاف حكومي مع نتنياهو.

وادّعى أنّ هذه التسجيلات الصوتية جرت قبل اتضاح تفاصيل التهم الموجّهة إلى نتنياهو، علماً أنها جرت بعد نشر بيان المستشار القضائي للحكومة بشأن التهم الموجّهة إليه.

كما ادّعى غانتس أنَّ ما ورد في التسجيلات الصوتية كان قبل الكشف عن كل تفاصيل لوائح الاتهام الخطيرة ضد نتنياهو، وقبل أن يتَّضح أنه تلقّى مبلغ 16 مليون شيكل في "صفقة التفافية" في قضية الغواصات، وكذب على الجمهور في قضايا أمنية خطيرة، على حد تعبيره.

يُشار إلى أنَّ غانتس، بحسب التسجيلات المشار إليها، يقول إنه اختار كلمتي "الوضع الناشئ" من أجل "عدم إغلاق الباب وإقفاله، وإنما ليكون مغلقاً وليس مقفلاً أمام الدخول في ائتلاف مع نتنياهو.

وجاء أنه تمَّ تسجيل كلماته خلال جلسة مشاورات مع عدد من المستشارين المقرّبين منه. ويقول فيها: "إن الحياة متحركة، والوضع قد يتغيَّر، فترامب سوف يقدّم خطّته (صفقة القرن)، وستحصل أمور".

ويطرح غانتس في التسجيلات إمكانية الشراكة مع الأحزاب الحريدية، حيث يقول إنَّ "نتنياهو باع الدولة، ويعمل على سنّ القانون الفرنسي الّذي يمنع تقديم رئيس حكومة للمحاكمة أثناء ولايته". ويضيف أنه للردِّ على ذلك، لا ينفي إدخال الأحزاب الحريدية في الائتلاف الحكومي، بحيث يلبّي لهم غالبيّة طلباتهم.

يُذكر أنَّ نتنياهو كان قد هاجم غانتس يوم أمس، وتطرَّق إلى اختراق هاتفه النقال، وقال: "إذا لم يتمكَّن غانتس من الحفاظ على هاتفه، فكيف سيحافظ على الدولة؟".

وقد دعا غانتس إلى التوقّف عن مهاجمة الشاباك والموساد، مضيفاً: "في حين أصدر تعليمات باقتحام الأرشيف النووي الإيراني، فإنّ إيران اقتحمت الهاتف النقّال لغانتس".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

الانتخابات الصهيونية

الكيان الصهيوني

غانتس

نتنياهو

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 18| فقه الشريعة

24 حزيران 19

غير نفسك

قبعات التفكير الست | غير نفسك

22 حزيران 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الخامسة والعشرون

19 حزيران 19

غير نفسك

فتياتنا بين الحجاب والموضة | غير نفسك

15 حزيران 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الرابعة والعشرون

12 حزيران 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 22 | فقه الشريعة

27 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الثانية والعشرون

27 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الثامنة عشرة

23 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 17 | فقه الشريعة

22 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة السابعة عشرة

22 أيار 19

محاضرات في مكارم الأخلاق

عصمة أهل البيت | محاضرات مكارم الأخلاق

21 أيار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | حلقة 16 رمضان

21 أيار 19

قال رئيس حزب "كاحول لافان"، بيني غانتس، صباح اليوم الثلاثاء، إنه لن يدخل في ائتلاف حكومي برئاسة بنيامين نتنياهو.

تأتي هذه التصريحات بعد نشر تسجيلات صوتية لغانتس يقول فيها إنه "يغلق الباب ولا يقفله" أمام الدخول في ائتلاف حكومي مع نتنياهو.

وادّعى أنّ هذه التسجيلات الصوتية جرت قبل اتضاح تفاصيل التهم الموجّهة إلى نتنياهو، علماً أنها جرت بعد نشر بيان المستشار القضائي للحكومة بشأن التهم الموجّهة إليه.

كما ادّعى غانتس أنَّ ما ورد في التسجيلات الصوتية كان قبل الكشف عن كل تفاصيل لوائح الاتهام الخطيرة ضد نتنياهو، وقبل أن يتَّضح أنه تلقّى مبلغ 16 مليون شيكل في "صفقة التفافية" في قضية الغواصات، وكذب على الجمهور في قضايا أمنية خطيرة، على حد تعبيره.

يُشار إلى أنَّ غانتس، بحسب التسجيلات المشار إليها، يقول إنه اختار كلمتي "الوضع الناشئ" من أجل "عدم إغلاق الباب وإقفاله، وإنما ليكون مغلقاً وليس مقفلاً أمام الدخول في ائتلاف مع نتنياهو.

وجاء أنه تمَّ تسجيل كلماته خلال جلسة مشاورات مع عدد من المستشارين المقرّبين منه. ويقول فيها: "إن الحياة متحركة، والوضع قد يتغيَّر، فترامب سوف يقدّم خطّته (صفقة القرن)، وستحصل أمور".

ويطرح غانتس في التسجيلات إمكانية الشراكة مع الأحزاب الحريدية، حيث يقول إنَّ "نتنياهو باع الدولة، ويعمل على سنّ القانون الفرنسي الّذي يمنع تقديم رئيس حكومة للمحاكمة أثناء ولايته". ويضيف أنه للردِّ على ذلك، لا ينفي إدخال الأحزاب الحريدية في الائتلاف الحكومي، بحيث يلبّي لهم غالبيّة طلباتهم.

يُذكر أنَّ نتنياهو كان قد هاجم غانتس يوم أمس، وتطرَّق إلى اختراق هاتفه النقال، وقال: "إذا لم يتمكَّن غانتس من الحفاظ على هاتفه، فكيف سيحافظ على الدولة؟".

وقد دعا غانتس إلى التوقّف عن مهاجمة الشاباك والموساد، مضيفاً: "في حين أصدر تعليمات باقتحام الأرشيف النووي الإيراني، فإنّ إيران اقتحمت الهاتف النقّال لغانتس".

حول العالم,الانتخابات الصهيونية, الكيان الصهيوني, غانتس, نتنياهو
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية