Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
علوم ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

العلّامة فضل الله التقى عدداً من علماء السنّة والشّيعة في النروج

28 آذار 19 - 15:27
مشاهدة
879
مشاركة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

المكتب الإعلامي لسماحة العلامة                                                      التاريخ: 21 رجب 1440 هـ

   السيد علي فضل الله                                                                     الموافق: 28 آذار 2019 م

 

 

فضل الله التقى عدداً من علماء السنّة والشّيعة في النروج

الإرهاب الَّذي يستهدف المسلمين والغربيين ينهل من منهل واحد

 

يواصل سماحة العلامة السيد علي فضل الله زيارته للنروج، حيث التقى عدداً من علماء الدين من السنة والشيعة في مسجد التوحيد في أوسلو، وجرى البحث في عدد من القضايا الإسلامية.

وقال سماحته إنَّ الإسلام يتعرَّض لحملات تشويه عالمية، بفعل الأعمال التي ارتكبت باسمه من قبل جهات متطرفة ساهمت في جعل كلمة الإرهاب تأخذ طابعاً إسلامياً، استفادت منه جهات معادية للإسلام في الغرب، وعملت على الترويج له.

ورأى أنَّ مسؤوليتنا كعلماء دين أن نعمل على توحيد صفوف المسلمين في هذه البلاد، وأن نبتعد عن كلِّ الخلافات والحساسيات المذهبية التي تزرع الفتنة هنا وهناك.

 ودعا سماحته إلى المساهمة في عملية البناء الأخلاقي والإنساني في البلدان الغربية التي تحتضن المسلمين، وأن يكون المسلمون رسل سلام ومحبة في هذه البلدان، داعياً إلى تعزيز المؤسسات الحوارية الإسلامية وغير الإسلامية، وإلى بناء مؤسَّسات ثقافية وتربوية من شأنها حماية الهوية الإسلامية ورعاية الأجيال الإسلامية، بعيداً عن أيِّ تسييس أو تبعية، مؤكداً عدم نقل مشاكلنا المعقّدة في بلداننا إلى الاغتراب.

 واعتبر أنَّ الإرهاب الذي يستهدف المسلمين في الغرب، ولا سيَّما ما حصل في نيوزيلندا، والإرهاب الَّذي يستهدف الغربيين، هما وجهان لعملة واحدة وذهنيَّة واحدة، لأنهما ينهلان من منهل الجهل والحقد على الإنسان لمجرّد الاختلاف معه.

وختم سماحته كلمته بالدعوة إلى تعزيز لغة الحوار والتعاون بين مختلف مكونات الأديان، لما يساهم في التخفيف من الاحتقان والتوتر الذي يعيشه العالم.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

فضل الله

السيد محمد حسين فضل الله

النروج

السنة

الشيعة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا | الحلقة الحادية عشرة

13 شباط 20

زوايا

زوايا | الحلقة العاشرة

06 شباط 20

زوايا

زوايا - الحلقة الثالثة

19 كانون الأول 19

بدائع الوحي

البسملة | بدائع الوحي

05 كانون الأول 19

أفلا يتدبرون

بناء الشخصية الإسلامية | أفلا يتدبرون

03 كانون الأول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

بسم الله الرحمن الرحيم

 

المكتب الإعلامي لسماحة العلامة                                                      التاريخ: 21 رجب 1440 هـ

   السيد علي فضل الله                                                                     الموافق: 28 آذار 2019 م

 

 

فضل الله التقى عدداً من علماء السنّة والشّيعة في النروج

الإرهاب الَّذي يستهدف المسلمين والغربيين ينهل من منهل واحد

 

يواصل سماحة العلامة السيد علي فضل الله زيارته للنروج، حيث التقى عدداً من علماء الدين من السنة والشيعة في مسجد التوحيد في أوسلو، وجرى البحث في عدد من القضايا الإسلامية.

وقال سماحته إنَّ الإسلام يتعرَّض لحملات تشويه عالمية، بفعل الأعمال التي ارتكبت باسمه من قبل جهات متطرفة ساهمت في جعل كلمة الإرهاب تأخذ طابعاً إسلامياً، استفادت منه جهات معادية للإسلام في الغرب، وعملت على الترويج له.

ورأى أنَّ مسؤوليتنا كعلماء دين أن نعمل على توحيد صفوف المسلمين في هذه البلاد، وأن نبتعد عن كلِّ الخلافات والحساسيات المذهبية التي تزرع الفتنة هنا وهناك.

 ودعا سماحته إلى المساهمة في عملية البناء الأخلاقي والإنساني في البلدان الغربية التي تحتضن المسلمين، وأن يكون المسلمون رسل سلام ومحبة في هذه البلدان، داعياً إلى تعزيز المؤسسات الحوارية الإسلامية وغير الإسلامية، وإلى بناء مؤسَّسات ثقافية وتربوية من شأنها حماية الهوية الإسلامية ورعاية الأجيال الإسلامية، بعيداً عن أيِّ تسييس أو تبعية، مؤكداً عدم نقل مشاكلنا المعقّدة في بلداننا إلى الاغتراب.

 واعتبر أنَّ الإرهاب الذي يستهدف المسلمين في الغرب، ولا سيَّما ما حصل في نيوزيلندا، والإرهاب الَّذي يستهدف الغربيين، هما وجهان لعملة واحدة وذهنيَّة واحدة، لأنهما ينهلان من منهل الجهل والحقد على الإنسان لمجرّد الاختلاف معه.

وختم سماحته كلمته بالدعوة إلى تعزيز لغة الحوار والتعاون بين مختلف مكونات الأديان، لما يساهم في التخفيف من الاحتقان والتوتر الذي يعيشه العالم.

حول العالم,فضل الله, السيد محمد حسين فضل الله, النروج, السنة, الشيعة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية