Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الانتخابات الصّهيونيّة.. تقارب بين معسكري "اليمين" و"اليسار"

10 نيسان 19 - 16:00
مشاهدة
691
مشاركة

أعلن بنيامين نتنياهو وبيني غانتس انتصارهما في الانتخابات، وأنهما سيشكّلان الحكومة الصهيونيّة القادمة. وأضاف نتنياهو في تغريدة عبر "توتير": "فازت الكتلة اليمينية بقيادة الليكود بفوز واضح، أشكر مواطني إسرائيل على ثقتهم، سأبدأ في تشكيل حكومة يمينيّة مع شركائنا الليلة".

 من جهته، قال منافسه بني غانتس، زعيم تحالف "أزرق أبيض"، عبر تويتر: "فزنا! لقد تكلَّم شعب إسرائيل! شكرا لآلاف النشطاء وأكثر من مليون ناخب. في هذه الانتخابات، هناك فائز واضح وخاسر واضح".

 وسبق أن أعلنت لجنة الانتخابات الصهيونية، قبل قليل، عن النتائج الأولية لانتخابات الكنيست الصهيوني، مشيرةً إلى تراجع حزب الليكود بقيادة بنيامين نتنياهو.

وأظهرت نتيجة أولية للعيّنة المتلفزة فوز حلف غانتس بـ37 مقعداً، وحزب الليكود بزعامة نتنياهو بـ36 مقعداً. وجاء معدّل المعسكرات للاستطلاعات على النحو الآتي: 63 لمعسكر اليمين والأحزاب الحريديّة، و57 للوسط ولليسار والأحزاب العربية.

 وبحسب تقديرات الأحزاب العربية، وصلت نسبة التصويت في البلدات العربية إلى 44% حتى الساعة الثامنة. يُشار إلى أنَّ هذه النتائج ليست النهائيّة، إنما عيّنة من الأشخاص الذين قاموا بالتصويت حتى الساعة الثامنة مساءً، فيما ارتفعت نسبة التصويت عند العرب بعد الساعة الثامنة بنسبة كبيرة.

تقسيم مقاعد المعسكرات:

بحسب "القناة 12": 60 مقعدًا لليمين والأحزاب الحريدية، و60 مقعدًا للوسط يسار والأحزاب العربية.

بحسب "كان": 64 مقعدًا لليمين والأحزاب الحريدية، و56 للوسط يسار والأحزاب العربية.

وبحسب القناة "13": 66 لليمين والأحزاب الحريدية، و54 للوسط ويسار والأحزاب العربية.

وجاء معدّل المعسكرات للاستطلاعات على النحو الآتي: 63 لمعسكر اليمين والأحزاب الحريديّة، و57 للوسط ولليسار والأحزاب العربية.

وأظهر استطلاع محدّث للقناة "12" تغيّرًا طفيفًا في تقسيم الأحزاب على النحو الآتي: "كاحول لافان" 37 مقعدًا، الليكود 33 مقعدًا، يهدوت هتوراه 7، الجبهة والعربية للتغيير 7، شاس 6، العمل 6، ميرتس 5، يسرائيل بيتينو 5، اتحاد أحزاب اليمين 5، الموحّدة والتجمع 5، كولانو 4، بينما لم تجتز قوائم اليمين الجديد وزيهوت وغيشر نسبة الحسم.

وفي ردّه على استطلاعات الرأي، قال رئيس الحكومة الصهيونية، بنيامين نتنياهو، إنَّ معسكر اليمين حقّق انتصارًا واضحًا، وسيبدأ بمداولات تشكيل الحكومة الليلة.

وقد أعلنت قائمة "كاحول لافان" انتصارها، وقالت: "في هذه الانتخابات منتصر واضح وخاسر واضح. نتنياهو وعد بالحصول على 40 مقعدًا وخسر بفارق كبير. الرئيس الإسرائيلي يشاهد ما يجري، ويجب أن يكلّفنا بتشكيل الحكومة، لا خيار آخر"، بينما قال رئيس حزب "اليمين الجديد"، الوزير نفتالي بينيت، الذي من المرجّح أن يكون خارج الكنيست المقبلة: "القيادة تختبر في لحظات كهذه، لدينا صبر وإيمان وأعصابٌ مشدودة. سنجتاز نسبة الحسم".

وأعلن المرشّح الثاني في "اتّحاد أحزاب اليمين"، بتسلئيل سموتريتش، صراحةً، أنَّ تشكيل حكومة يمينيّة مقبلة منوط بتعديل قانون الحصانة، ليشمل حصانةً لنتنياهو من التحقيقات "بشكل يبني ثقة لدى الناخبين بإمكانيّة تشكيل حكومة تستمرّ ولاية كاملة"، داعيًا أحزاب اليمين إلى الحذو حذوه.

يُذكر أن سموتريتش يصرّ على أن نتنياهو وعده بمنحه حقيبتي التعليم والقضاء، رغم أن الأخير أصرّ على أن حقيبة التعليم من نصيب الليكود.

وقال وزير الماليّة الصهيوني، موشيه كاحلون، إنَّ نتنياهو اتّصل به، وأضاف: "اتّفقنا أن نتحدّث بعد النتائج النهائيّة فقط"، ما يعني أنه رفض التعهّد بدعم نتنياهو لتشكيل الحكومة المقبلة.

وتثير تصريحات كاحلون خشية من تجاوز حزب "زيهوت" نسبة الحسم، لأنَّ رئيسه، موشيه فيغلين، أعلن نيته تولّي حقيبة الماليّة التي يصرّ كاحلون على الاحتفاظ بها.

وبحسب تقديرات الأحزاب العربية، فقد وصلت نسبة التصويت في البلدات العربية إلى 44% حتى الساعة الثامنة، فيما أعلنت لجنة الانتخابات أن النسبة القطرية حتى الساعة السادسة وصلت إلى 52%، ووصلت حتى الساعة الثامنة إلى 61.3%، وأن 3.296.250 مارسوا حقّهم بالاقتراع من أصل 6.339.279.

يُذكر أنَّ الأحزاب اليمينية كثّفت مساعيها لإسقاط قائمة عربية على الأقل، في ظلّ نسب التصويت المنخفضة في المجتمع العربي وعمليات التشويش المستمرة من قبل أنصار اليمين الاستيطاني، سعيًا إلى تعزيز قوّة معسكر اليمين.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

الكيان الصهيوني

الانتخابات الإسرائيلية

نتنياهو

الليكود

اليمين المتطرف

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

رسالة الحياة

فوائد الصوم الروحية | رسالة الحياة

20 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | الحلقة العشرون مع الزميلة مهى حيدر

20 أيار 20

رسالة الحياة

فوائد الصوم الصحية | رسالة الحياة

19 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 26| فقه الشريعة رمضان 2020

19 أيار 20

قناديل 2020

قناديل | الحلقة التاسعة عشرة مع الزميلة جنان حسين

19 أيار 20

رسالة الحياة

أهمية الصوم | رسالة الحياة

18 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 25 | فقه الشريعة رمضان 2020

18 أيار 20

رسالة الحياة

فلسفة الحج | رسالة الحياة

17 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 24 | فقه الشريعة رمضان 2020

17 أيار 20

رسالة الحياة

أهمية الحج | رسالة الحياة

16 أيار 20

فقه الشريعة 2020

فقه الصوم 23 | فقه الشريعة رمضان 2020

16 أيار 20

من الإذاعة

قالت الصحف | 16-5-2020

16 أيار 20

أعلن بنيامين نتنياهو وبيني غانتس انتصارهما في الانتخابات، وأنهما سيشكّلان الحكومة الصهيونيّة القادمة. وأضاف نتنياهو في تغريدة عبر "توتير": "فازت الكتلة اليمينية بقيادة الليكود بفوز واضح، أشكر مواطني إسرائيل على ثقتهم، سأبدأ في تشكيل حكومة يمينيّة مع شركائنا الليلة".

 من جهته، قال منافسه بني غانتس، زعيم تحالف "أزرق أبيض"، عبر تويتر: "فزنا! لقد تكلَّم شعب إسرائيل! شكرا لآلاف النشطاء وأكثر من مليون ناخب. في هذه الانتخابات، هناك فائز واضح وخاسر واضح".

 وسبق أن أعلنت لجنة الانتخابات الصهيونية، قبل قليل، عن النتائج الأولية لانتخابات الكنيست الصهيوني، مشيرةً إلى تراجع حزب الليكود بقيادة بنيامين نتنياهو.

وأظهرت نتيجة أولية للعيّنة المتلفزة فوز حلف غانتس بـ37 مقعداً، وحزب الليكود بزعامة نتنياهو بـ36 مقعداً. وجاء معدّل المعسكرات للاستطلاعات على النحو الآتي: 63 لمعسكر اليمين والأحزاب الحريديّة، و57 للوسط ولليسار والأحزاب العربية.

 وبحسب تقديرات الأحزاب العربية، وصلت نسبة التصويت في البلدات العربية إلى 44% حتى الساعة الثامنة. يُشار إلى أنَّ هذه النتائج ليست النهائيّة، إنما عيّنة من الأشخاص الذين قاموا بالتصويت حتى الساعة الثامنة مساءً، فيما ارتفعت نسبة التصويت عند العرب بعد الساعة الثامنة بنسبة كبيرة.

تقسيم مقاعد المعسكرات:

بحسب "القناة 12": 60 مقعدًا لليمين والأحزاب الحريدية، و60 مقعدًا للوسط يسار والأحزاب العربية.

بحسب "كان": 64 مقعدًا لليمين والأحزاب الحريدية، و56 للوسط يسار والأحزاب العربية.

وبحسب القناة "13": 66 لليمين والأحزاب الحريدية، و54 للوسط ويسار والأحزاب العربية.

وجاء معدّل المعسكرات للاستطلاعات على النحو الآتي: 63 لمعسكر اليمين والأحزاب الحريديّة، و57 للوسط ولليسار والأحزاب العربية.

وأظهر استطلاع محدّث للقناة "12" تغيّرًا طفيفًا في تقسيم الأحزاب على النحو الآتي: "كاحول لافان" 37 مقعدًا، الليكود 33 مقعدًا، يهدوت هتوراه 7، الجبهة والعربية للتغيير 7، شاس 6، العمل 6، ميرتس 5، يسرائيل بيتينو 5، اتحاد أحزاب اليمين 5، الموحّدة والتجمع 5، كولانو 4، بينما لم تجتز قوائم اليمين الجديد وزيهوت وغيشر نسبة الحسم.

وفي ردّه على استطلاعات الرأي، قال رئيس الحكومة الصهيونية، بنيامين نتنياهو، إنَّ معسكر اليمين حقّق انتصارًا واضحًا، وسيبدأ بمداولات تشكيل الحكومة الليلة.

وقد أعلنت قائمة "كاحول لافان" انتصارها، وقالت: "في هذه الانتخابات منتصر واضح وخاسر واضح. نتنياهو وعد بالحصول على 40 مقعدًا وخسر بفارق كبير. الرئيس الإسرائيلي يشاهد ما يجري، ويجب أن يكلّفنا بتشكيل الحكومة، لا خيار آخر"، بينما قال رئيس حزب "اليمين الجديد"، الوزير نفتالي بينيت، الذي من المرجّح أن يكون خارج الكنيست المقبلة: "القيادة تختبر في لحظات كهذه، لدينا صبر وإيمان وأعصابٌ مشدودة. سنجتاز نسبة الحسم".

وأعلن المرشّح الثاني في "اتّحاد أحزاب اليمين"، بتسلئيل سموتريتش، صراحةً، أنَّ تشكيل حكومة يمينيّة مقبلة منوط بتعديل قانون الحصانة، ليشمل حصانةً لنتنياهو من التحقيقات "بشكل يبني ثقة لدى الناخبين بإمكانيّة تشكيل حكومة تستمرّ ولاية كاملة"، داعيًا أحزاب اليمين إلى الحذو حذوه.

يُذكر أن سموتريتش يصرّ على أن نتنياهو وعده بمنحه حقيبتي التعليم والقضاء، رغم أن الأخير أصرّ على أن حقيبة التعليم من نصيب الليكود.

وقال وزير الماليّة الصهيوني، موشيه كاحلون، إنَّ نتنياهو اتّصل به، وأضاف: "اتّفقنا أن نتحدّث بعد النتائج النهائيّة فقط"، ما يعني أنه رفض التعهّد بدعم نتنياهو لتشكيل الحكومة المقبلة.

وتثير تصريحات كاحلون خشية من تجاوز حزب "زيهوت" نسبة الحسم، لأنَّ رئيسه، موشيه فيغلين، أعلن نيته تولّي حقيبة الماليّة التي يصرّ كاحلون على الاحتفاظ بها.

وبحسب تقديرات الأحزاب العربية، فقد وصلت نسبة التصويت في البلدات العربية إلى 44% حتى الساعة الثامنة، فيما أعلنت لجنة الانتخابات أن النسبة القطرية حتى الساعة السادسة وصلت إلى 52%، ووصلت حتى الساعة الثامنة إلى 61.3%، وأن 3.296.250 مارسوا حقّهم بالاقتراع من أصل 6.339.279.

يُذكر أنَّ الأحزاب اليمينية كثّفت مساعيها لإسقاط قائمة عربية على الأقل، في ظلّ نسب التصويت المنخفضة في المجتمع العربي وعمليات التشويش المستمرة من قبل أنصار اليمين الاستيطاني، سعيًا إلى تعزيز قوّة معسكر اليمين.

حول العالم,الكيان الصهيوني, الانتخابات الإسرائيلية, نتنياهو, الليكود, اليمين المتطرف
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية