Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

غرينبلات ينفي أن تكون الأردن الوطن البديل في "صفقة القرن"

25 نيسان 19 - 19:00
مشاهدة
223
مشاركة

نفى المبعوث الأميركيّ للشّرق الأوسط، جيسون غرينبلات، أن تكون "خطَّة السلام الأميركيّة في الشرق الأوسط"، المعروفة بـ "صفقة القرن"، تمسّ الأردن، مشدداً على أنها إشاعات.

وأشار غرينبلات إلى أنّ "الإشاعات التي تقول إنّ خطّة السلام تتضمّن كونفدرالية بين الأردن وإسرائيل والسلطة الفلسطينية، أو أن يصبح الأردن وطناً بديلاً للفلسطينيين، غير صحيحة". وتابع بالقول: "الملك عبد الله الثاني والأردن حلفاء أقوياء للولايات المتحدة".

وتحدّث جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشاره السياسي، مجدّداً عن الخطّة الأميركية للسلام في الشرق الأوسط، المعروفة إعلامياً باسم "صفقة القرن".

وجدّد كوشنر خلال حديث له في منتدى "مجلة تايم" أنه سيكشف عن خطّته المنتظرة للسلام بعد انتهاء شهر رمضان مطلع حزيران/ يونيو المقبل.

ولفت إلى أنه كان يأمل طرح الخطّة أواخر العام الماضي، "إلا أنَّ رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو أعلن عن إجراء انتخابات، ولا يزال يحتاج إلى الوقت لتشكيل ائتلاف".

وأضاف: "عند الانتهاء من ذلك، سنكون على الأرجح في منتصف شهر رمضان، ولذلك سننتظر إلى ما بعد انتهاء رمضان، وبعد ذلك سنكشف عن خطتنا".

وفي وقت سابق، أكّد تقرير سياسي أصدره "مركز دراسات الشرق الأوسط" في العاصمة الأردنيَّة عمان، أن خيار الأردن السياسي الطبيعي هو رفض "صفة القرن"، وبخاصة أنَّ الموافقة على الصفقة وتمريرها يشكّل ضربة قوية للثوابت والمصالح العليا الأردنية، كما يشكل تخليًّا عن حقوق الشعب الفلسطيني ودور الأردن في الأماكن المقدسة في القدس.

وأوصى التقرير، الصّادر يوم الثلاثاء المنصرم، الأردن باتخاذ الموقف الرافض لصفقة القرن بلا تردّد، واستيعاب أيّ تبعات لاحقة، مشدداً على تدعيم الجبهة الداخلية كأولوية في مواجهة تداعيات "صفقة القرن"، مؤكّداً أنّ قوة الموقف الخارجي للدولة هي انعكاس لقوّة جبهتها الداخلية وتماسكها.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

صفقة القرن

الأردن

الولايات المتحدة

فلسطين

القدس

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

غير نفسك

إدارة الغضب | غير نفسك

17 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 16-8-2019

16 آب 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثالثة والثلاثون

14 آب 19

فقه الشريعة 2019

البر والإحسان بالوالدين | فقه الشريعة

14 آب 19

وجهة نظر

البذخ في المناسبات | وجهة نظر

13 آب 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثلاثون

10 آب 19

غير نفسك

أعيادنا كيف نحييها | غير نفسك

10 آب 19

الأدعية العامة

دعاء الإمام زين العابدين (ع) في يوم عرفة | بصوت السيد فضل الله رض

09 آب 19

الأدعية العامة

دعاء الإمام الحسين (ع) في يوم عرفة | القارىء الشيخ موسى الأسدي

09 آب 19

نون والقلم

الأبعاد الإجتماعية والإنسانية لفريضة الحج | نون والقلم

08 آب 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثانية والثلاثون

07 آب 19

قبس من نورهم الموسم الثاني

مسؤوليتنا في عصر الغيبة | قبس من نورهم

05 آب 19

نفى المبعوث الأميركيّ للشّرق الأوسط، جيسون غرينبلات، أن تكون "خطَّة السلام الأميركيّة في الشرق الأوسط"، المعروفة بـ "صفقة القرن"، تمسّ الأردن، مشدداً على أنها إشاعات.

وأشار غرينبلات إلى أنّ "الإشاعات التي تقول إنّ خطّة السلام تتضمّن كونفدرالية بين الأردن وإسرائيل والسلطة الفلسطينية، أو أن يصبح الأردن وطناً بديلاً للفلسطينيين، غير صحيحة". وتابع بالقول: "الملك عبد الله الثاني والأردن حلفاء أقوياء للولايات المتحدة".

وتحدّث جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشاره السياسي، مجدّداً عن الخطّة الأميركية للسلام في الشرق الأوسط، المعروفة إعلامياً باسم "صفقة القرن".

وجدّد كوشنر خلال حديث له في منتدى "مجلة تايم" أنه سيكشف عن خطّته المنتظرة للسلام بعد انتهاء شهر رمضان مطلع حزيران/ يونيو المقبل.

ولفت إلى أنه كان يأمل طرح الخطّة أواخر العام الماضي، "إلا أنَّ رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو أعلن عن إجراء انتخابات، ولا يزال يحتاج إلى الوقت لتشكيل ائتلاف".

وأضاف: "عند الانتهاء من ذلك، سنكون على الأرجح في منتصف شهر رمضان، ولذلك سننتظر إلى ما بعد انتهاء رمضان، وبعد ذلك سنكشف عن خطتنا".

وفي وقت سابق، أكّد تقرير سياسي أصدره "مركز دراسات الشرق الأوسط" في العاصمة الأردنيَّة عمان، أن خيار الأردن السياسي الطبيعي هو رفض "صفة القرن"، وبخاصة أنَّ الموافقة على الصفقة وتمريرها يشكّل ضربة قوية للثوابت والمصالح العليا الأردنية، كما يشكل تخليًّا عن حقوق الشعب الفلسطيني ودور الأردن في الأماكن المقدسة في القدس.

وأوصى التقرير، الصّادر يوم الثلاثاء المنصرم، الأردن باتخاذ الموقف الرافض لصفقة القرن بلا تردّد، واستيعاب أيّ تبعات لاحقة، مشدداً على تدعيم الجبهة الداخلية كأولوية في مواجهة تداعيات "صفقة القرن"، مؤكّداً أنّ قوة الموقف الخارجي للدولة هي انعكاس لقوّة جبهتها الداخلية وتماسكها.

حول العالم,صفقة القرن, الأردن, الولايات المتحدة, فلسطين, القدس
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية