Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الإعدام لفرنسي رابع بالعراق أدين بالانتماء لـ"داعش"

27 أيار 19 - 21:30
مشاهدة
459
مشاركة

أصدرت محكمة في العاصمة العراقية بغداد، اليوم الإثنين، حكما بالإعدام على فرنسي رابع أدين بالانتماء إلى تنظيم "داعش".

وقال القاضي أحمد محمد علي للفرنسي المدان مصطفى المرزوفي إن "الدلائل والاعترافات تظهر أنك انضممت لتنظيم الدولة الإسلامية، وعملت في فرعهم العسكري، ونحكمك بالإعدام شنقا بحسب القانون 4 إرهاب".

وينص القانون على عقوبة الإعدام بتهمة الانتماء إلى الجماعات المسلحة حتى لغير المشاركين في أعمال قتالية.

وكانت المحكمة نفسها أصدرت، أمس الأحد، أحكاما بالإعدام للمرة الأولى على ثلاثة فرنسيين، هم كيفن غونو وليونار لوبيز، وسليم معاشو، بعدما دينوا بالانتماء إلى تنظيم "داعش"، بحسب ما قال مسؤول قضائي لوكالة فرانس برس.

وأعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، أن باريس قامت بـ"الإجراءات اللازمة" لدى السلطات العراقية لتذكيرها بمعارضتها عقوبة الإعدام.

وكان على جدول جلسات استماع المحكمة، اليوم الإثنين، خمسة فرنسيين، هم المرزوقي، فاضل طاهر عويدات، فياني أوراغي، بلال الكباوي، ومراد دلهوم.

لكن لضيق الوقت، استمع القاضي فقط للمرزوقي، وعويدات، وأجل جلسات الثلاثة الآخرين حتى الثالث من حزيران/يونيو المقبل.

وأفاد مراسل الوكالة أن المرزوقي وعويدات حضرا أمام القاضي ببزة المساجين الصفراء. واستمرت جلسة استماع المرزوقي ما يقارب الساعتين.

وقبل النطق بالحكم على المرزوقي، استمع القاضي إلى عويدات، الذي أكد أنه تعرض للتعذيب لانتزاع اعترافاته.

وعليه، طلب القاضي تحويل عويدات لإجراء كشف طبي وإرسال تقرير إلى المحكمة، وأجل جلسة محاكمته حتى الثاني من حزيران/يونيو المقبل.

وبعدما أعلن العراق مؤخرا استعداده لمحاكمة المسلحين الأجانب الذين قبض عليهم في العراق أو في سورية، وخصوصا المتواجدين في قبضة قوات سورية الديموقراطية بعد استعادة السيطرة على آخر جيب لتنظيم "داعش" في شرق البلاد، أعربت منظمات حقوقية عدة عن قلقها من أن يتم انتزاع اعترافات هؤلاء تحت التعذيب في العراق.

وتشكل عودة المسلحين الأجانب مسألة حساسة للغاية بالنسبة للرأي العام في الدول التي ينتمون إليها.

وعليه، يستعد العراق لمزيد من عمليات محاكمة المسلحين الأجانب، معتبرا أن محاكمه ذات اختصاص استنادا إلى أن الأراضي التي كان يسيطر عليها التنظيم، تمتد على مساحات بين سورية والعراق.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

فرنسا

داعش

العراق

إعدام

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

وجهة نظر

البذخ في المناسبات | وجهة نظر

13 آب 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثلاثون

10 آب 19

قبس من نورهم الموسم الثاني

مسؤوليتنا في عصر الغيبة | قبس من نورهم

05 آب 19

قبس من نورهم الموسم الثاني

الغيبة وإشكالية طول العمر | قبس من نورهم

29 تموز 19

قبس من نورهم الموسم الثاني

الإمام المهدي المنتظر (عج) | قبس من نورهم

22 تموز 19

الدينُ القيّم

التقية حقيقة ام تهمة | الدين القيم

22 تموز 19

من خارج النص

الإعلام البيئي بين الأهمية والتهميش | من خارج النص

21 تموز 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثامنة والعشرون

20 تموز 19

غير نفسك

غير نفسك:

20 تموز 19

نون والقلم

الحرب والسلام في الفكر الإسلامي | نون والقلم

18 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

توحيد الله تعالى | محاضرات تربوية و أخلاقية

17 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

تجارة الدنيا وربح الآخرة | محاضرات تربوية وأخلاقية

16 تموز 19

أصدرت محكمة في العاصمة العراقية بغداد، اليوم الإثنين، حكما بالإعدام على فرنسي رابع أدين بالانتماء إلى تنظيم "داعش".

وقال القاضي أحمد محمد علي للفرنسي المدان مصطفى المرزوفي إن "الدلائل والاعترافات تظهر أنك انضممت لتنظيم الدولة الإسلامية، وعملت في فرعهم العسكري، ونحكمك بالإعدام شنقا بحسب القانون 4 إرهاب".

وينص القانون على عقوبة الإعدام بتهمة الانتماء إلى الجماعات المسلحة حتى لغير المشاركين في أعمال قتالية.

وكانت المحكمة نفسها أصدرت، أمس الأحد، أحكاما بالإعدام للمرة الأولى على ثلاثة فرنسيين، هم كيفن غونو وليونار لوبيز، وسليم معاشو، بعدما دينوا بالانتماء إلى تنظيم "داعش"، بحسب ما قال مسؤول قضائي لوكالة فرانس برس.

وأعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، أن باريس قامت بـ"الإجراءات اللازمة" لدى السلطات العراقية لتذكيرها بمعارضتها عقوبة الإعدام.

وكان على جدول جلسات استماع المحكمة، اليوم الإثنين، خمسة فرنسيين، هم المرزوقي، فاضل طاهر عويدات، فياني أوراغي، بلال الكباوي، ومراد دلهوم.

لكن لضيق الوقت، استمع القاضي فقط للمرزوقي، وعويدات، وأجل جلسات الثلاثة الآخرين حتى الثالث من حزيران/يونيو المقبل.

وأفاد مراسل الوكالة أن المرزوقي وعويدات حضرا أمام القاضي ببزة المساجين الصفراء. واستمرت جلسة استماع المرزوقي ما يقارب الساعتين.

وقبل النطق بالحكم على المرزوقي، استمع القاضي إلى عويدات، الذي أكد أنه تعرض للتعذيب لانتزاع اعترافاته.

وعليه، طلب القاضي تحويل عويدات لإجراء كشف طبي وإرسال تقرير إلى المحكمة، وأجل جلسة محاكمته حتى الثاني من حزيران/يونيو المقبل.

وبعدما أعلن العراق مؤخرا استعداده لمحاكمة المسلحين الأجانب الذين قبض عليهم في العراق أو في سورية، وخصوصا المتواجدين في قبضة قوات سورية الديموقراطية بعد استعادة السيطرة على آخر جيب لتنظيم "داعش" في شرق البلاد، أعربت منظمات حقوقية عدة عن قلقها من أن يتم انتزاع اعترافات هؤلاء تحت التعذيب في العراق.

وتشكل عودة المسلحين الأجانب مسألة حساسة للغاية بالنسبة للرأي العام في الدول التي ينتمون إليها.

وعليه، يستعد العراق لمزيد من عمليات محاكمة المسلحين الأجانب، معتبرا أن محاكمه ذات اختصاص استنادا إلى أن الأراضي التي كان يسيطر عليها التنظيم، تمتد على مساحات بين سورية والعراق.

حول العالم,فرنسا, داعش, العراق, إعدام
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية