Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

ترامب: لسنا في عجلةٍ من أمرنا تجاه إيران

28 حزيران 19 - 17:30
مشاهدة
133
مشاركة

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، أنه "لا داعي للعجلة" في ما يتعلّق بمسألة حلّ التوترات بين الولايات المتّحدة وإيران، والَّتي أثارت مخاوف من نشوب صراع عسكريّ، بينما حذّرته طهران من "وهم الحرب القصيرة".

وقال ترامب في أوساكا اليابانيّة حيث يجتمع زعماء العالم للمشاركة في قمة مجموعة العشرين: "لدينا الكثير من الوقت. لا داعي للعجلة، يمكنهم أخذ وقتهم. لا يوجد إطلاقاً أيّ ضغط. نأمل بأن ينجح الأمر في نهاية المطاف. إذا نجح، فسيكون ذلك جيداً. وفي حال حصل العكس، فإنكم ستسمعون بذلك"، إلّا أن تصريحات ترامب تتناقض مع اللهجة العدائية التي اعتمدها في الأيام الماضية.

وتطرّق ترامب، الأربعاء المنصرم، إلى إمكان اندلاع حرب مع إيران لا يتوقّع "أن تطول كثيرًا"، وأعرب في مقابلة أجرتها معه "بزنس فوكس نيوز" عن أمله بـ"ألا يحصل ذلك"، قبل أن يضيف: "لكنَّنا في وضع قوي للغاية في حال حدوث أيّ شيء. ولن تطول (الحرب) كثيرًا. ولا أتحدَّث هنا عن إرسال جنود على الأرض".

ثم عاد وأعلن في وقت لاحق أنَّ القادة الإيرانيين سيكونون "أغبياء" و"أنانيين" إذا رفضوا التفاوض من أجل التوصّل إلى اتفاق يجنّبهم التعرّض للعقوبات التي فرضتها واشنطن.

وأمس الخميس، حذَّرت إيران ترامب من الوقوع في "وهم الحرب القصيرة" عليها، إذ كتب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على تويتر أنَّ فكرة "الحرب القصيرة مع إيران مجرّد وهم"، معتبراً أنَّ تصريحات ترامب "تهدّد السلام".

وفي فيينا، وعشيَّة اجتماع حول الاتفاق النووي الايراني الموقّع في العام 2015، أفاد دبلوماسيّ غربيّ بأنَّ مخزون اليورانيوم القليل التخصيب في إيران لن يتجاوز النسبة المسموح بها بموجب الاتفاق، بخلاف ما أعلنته طهران.

وشهدت العلاقات المتوترة أصلاً بين إيران والولايات المتحدة منذ أكثر من 40 عاماً تصعيداً خطيراً منذ نحو شهرين، بعد بدء العمل بعقوبات أميركية قاسية جدًا على إيران.

وبلغ التوتر درجة خطيرة مع قيام إيران بإسقاط طائرة مسيّرة أميركية في العشرين من حزيران/ يونيو، إثر تعرّض ناقلات نفط لاعتداءات نسبتها واشنطن إلى طهران التي نفت ذلك.

وفي اتصال هاتفيّ مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، قال الرئيس الإيرانيّ حسن روحاني إنَّ إيران لا تسعى إلى الحرب "مع أيّ دولة"، ولا حتى مع الولايات المتّحدة، لكنَّ طهران تواصل إرسال التحذيرات في الوقت نفسه.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

إيران

الولايات المتحدة

دونالد ترامب

الاتفاق النووي

الشرق الأوسط

قمة العشرون

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

من خارج النص

مسرح الطفل | من خارج النص

14 تموز 19

غير نفسك

فن الحوار الناجح | غير نفسك

13 تموز 19

نون والقلم

عالمية الإسلام | نون والقلم

11 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

ولاية الله أساس العمل | محاضرات تربوية

11 تموز 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثامنة والعشرون

10 تموز 19

فقه الشريعة 2019

المنهج التجديدي عند السيد فضل الله رض | فقه الشريعة

10 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

تربية أنفسنا على طاعة الله | محاضرات تربوية

10 تموز 19

وجهة نظر

تحديد النسل مؤمرة أم ضرورة | وجهة نظر

09 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية:

09 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

عبادة الله تعالى | محاضرات تربوية و أخلاقية

08 تموز 19

من خارج النص

الإعلام المقاوم وانقلاب الصورة | من خارج النص

07 تموز 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السادسة والعشرون

06 تموز 19

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، أنه "لا داعي للعجلة" في ما يتعلّق بمسألة حلّ التوترات بين الولايات المتّحدة وإيران، والَّتي أثارت مخاوف من نشوب صراع عسكريّ، بينما حذّرته طهران من "وهم الحرب القصيرة".

وقال ترامب في أوساكا اليابانيّة حيث يجتمع زعماء العالم للمشاركة في قمة مجموعة العشرين: "لدينا الكثير من الوقت. لا داعي للعجلة، يمكنهم أخذ وقتهم. لا يوجد إطلاقاً أيّ ضغط. نأمل بأن ينجح الأمر في نهاية المطاف. إذا نجح، فسيكون ذلك جيداً. وفي حال حصل العكس، فإنكم ستسمعون بذلك"، إلّا أن تصريحات ترامب تتناقض مع اللهجة العدائية التي اعتمدها في الأيام الماضية.

وتطرّق ترامب، الأربعاء المنصرم، إلى إمكان اندلاع حرب مع إيران لا يتوقّع "أن تطول كثيرًا"، وأعرب في مقابلة أجرتها معه "بزنس فوكس نيوز" عن أمله بـ"ألا يحصل ذلك"، قبل أن يضيف: "لكنَّنا في وضع قوي للغاية في حال حدوث أيّ شيء. ولن تطول (الحرب) كثيرًا. ولا أتحدَّث هنا عن إرسال جنود على الأرض".

ثم عاد وأعلن في وقت لاحق أنَّ القادة الإيرانيين سيكونون "أغبياء" و"أنانيين" إذا رفضوا التفاوض من أجل التوصّل إلى اتفاق يجنّبهم التعرّض للعقوبات التي فرضتها واشنطن.

وأمس الخميس، حذَّرت إيران ترامب من الوقوع في "وهم الحرب القصيرة" عليها، إذ كتب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على تويتر أنَّ فكرة "الحرب القصيرة مع إيران مجرّد وهم"، معتبراً أنَّ تصريحات ترامب "تهدّد السلام".

وفي فيينا، وعشيَّة اجتماع حول الاتفاق النووي الايراني الموقّع في العام 2015، أفاد دبلوماسيّ غربيّ بأنَّ مخزون اليورانيوم القليل التخصيب في إيران لن يتجاوز النسبة المسموح بها بموجب الاتفاق، بخلاف ما أعلنته طهران.

وشهدت العلاقات المتوترة أصلاً بين إيران والولايات المتحدة منذ أكثر من 40 عاماً تصعيداً خطيراً منذ نحو شهرين، بعد بدء العمل بعقوبات أميركية قاسية جدًا على إيران.

وبلغ التوتر درجة خطيرة مع قيام إيران بإسقاط طائرة مسيّرة أميركية في العشرين من حزيران/ يونيو، إثر تعرّض ناقلات نفط لاعتداءات نسبتها واشنطن إلى طهران التي نفت ذلك.

وفي اتصال هاتفيّ مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، قال الرئيس الإيرانيّ حسن روحاني إنَّ إيران لا تسعى إلى الحرب "مع أيّ دولة"، ولا حتى مع الولايات المتّحدة، لكنَّ طهران تواصل إرسال التحذيرات في الوقت نفسه.

حول العالم,إيران, الولايات المتحدة, دونالد ترامب, الاتفاق النووي, الشرق الأوسط, قمة العشرون
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية