Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

خطَّة ترامب لإنهاء ملفّ كوريا الشمالية

02 تموز 19 - 18:00
مشاهدة
103
مشاركة

كشفت صحيفة نيويورك تايمز أنَّ إدارة ترامب تدرس صفقة محتملة مع كوريا الشمالية ستقبل الأخيرة بموجبها بتجميد برامجها النووية القائمة مقابل رفع الولايات المتحدة عقوباتها الأشد قسوة على كوريا الشمالية.

وبحسب شبكة CNN"" الأميركية، ستهدف هذه الخطة إلى منع إنتاج المزيد من الأسلحة النووية في البلاد، لكنَّها لن تفكّك أيّ أسلحة موجودة، على الأقل في المستقبل القريب، والتي يقدر عددها بين 20 إلى 60 سلاحاً، إضافة إلى أنها لن تحد من القدرات الصاروخية لكوريا الشمالية.

وأوضحت الشبكة أنَّ مسؤولين أميركيين قالوا في وقت سابق إنهم لن يدعموا أبداً مثل هذه الخطَّة، وقالت إنَّ مسؤولين في الإدارة يأملون بأن تخلق هذه الفكرة أساساً لجولة جديدة من المفاوضات مع كوريا الشمالية، وأشارت إلى أنَّ الهدف الحالي للإدارة لا يزال نزع السلاح النووي للبلاد بشكل كامل.

ويأتي هذا التقرير بعد أن أصبح الرئيس دونالد ترامب أول رئيس أميركي يدخل كوريا الشمالية وهو في المنصب.

وصافح الرئيس، أثناء زيارته القصيرة لهذا البلد المنعزل، الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون قبل اجتماعهما لمدة ساعة على الأقل في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين.

ويأتي هذا اللقاء بعد قرابة 4 أشهر من قمة جمعت الزعيمين في هانوي في فييتنام، وانتهت فجأة من دون التوصل إلى اتفاق مشترك بعد أن أصرَّ كيم على رفع جميع العقوبات الأميركية عن بلاده.

وسيحاول المفاوضون الأميركيون، بموجب الخطة التي ذكرتها الصحيفة، إقناع المفاوضين الكوريين الشماليين بالموافقة على توسيع تعريف يونغبيون، وهو الموقع الأساسي لإنتاج الوقود النووي في البلاد.

وبموجب هذا التعريف الجديد المحتمل ليونغبيون، سيتجاوز الموقع حدوده الفعلية ليشمل المنشآت المختلفة في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك منشأة يعتقد الأميركيون والكوريون الجنوبيون أنَّ كوريا الشمالية تنتج وقود اليورانيوم فيها.

وفي حديثه إلى الصّحيفة، قال مسؤول أميركي رفيع المستوى منخرط في السياسة الكورية الشمالية: "لم يكن ثمة طريقة لمعرفة ما إذا كانت كوريا الشمالية سوف توافق على هذا الأمر أم لا".

وأشار إلى أنَّ المفاوضين الكوريين الشماليين شدّدوا في الماضي على أنَّ كيم وحده هو من يستطيع تحديد معنى تفكيك يونغبيون، بحسب التقرير.

وقال المبعوث الأميركي الخاص إلى كوريا الشمالية، ستيفن بيغون، في حديثه إلى الصَّحيفة الأحد، إنَّ رواية الصحيفة للصفقة المحتملة للإدارة كانت محض تكهنات، وإنَّ فريقه لا يعد أيّ مقترح جديد حالياً. وأضاف

بيغون: "الأحاديث الدقيقة ليست جديدة، والأحاديث الجديدة ليست دقيقة".

وعارض مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض، جون بولتون، تقرير الصحيفة يوم الإثنين، إذ غرَّد على موقع Twitter  قائلاً إنه قرأ القصَّة بفضول.

وكتب بولتون: "لم يناقش مجلس الأمن القومي ولا أنا أي تسوية مقابل تجميد نووي من قبل كوريا الشمالية، ولم نسمع بهذا الأمر. لقد كانت هذه محاولة بغيضة من طرف شخص ما لتوريط الرئيس. ينبغي أن تكون ثمة عواقب لذلك".

وقال المدير السابق للاستخبارات الوطنية جيمس كلابر في حديثه إلى جون بيرمان، المذيع في شبكة CNN، إنَّ الفكرة العامة المتمثلة في قبول الترسانة النووية الحالية، أياً كانت، تعدّ نقطة انطلاق جيدة.

وأوضح كلابر، أمس الإثنين، في برنامج "New Day" على شبكة "CNN": "لقد توصَّلت منذ بضعة أشهر إلى أنَّ تحديد ما يمتلكه الكوريون الشماليون حالياً، ربما يكون موقفاً مستحقاً للاعتبار، ولو بوصفه نقطة مبدئية على الأقل. وربما على المدى الأطول، يمكن محاولة إقناعهم بتقليص مقتنياتهم النووية إلى الصفر، وهو ما أعتقد أنه سيكون أمراً بالغ الصعوبة".

وقال كلابر، الذي كان يعمل في إدارة أوباما، إنَّ الخطَّة التي أوردتها الصّحيفة ستتطلَّب بعض المفاوضات المعقَّدة للغاية، وإنها ستكون بحاجة إلى نظام للتحقّق، وهو ما سيكون أمراً بالغ الصعوبة على الكوريين الشماليين حتى يقبلوا به.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

الولايات المتحدة

كوريا الشمالية

كوريا الجنوبية

دونالد ترامب

كيم جونغ أون

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

من خارج النص

مسرح الطفل | من خارج النص

14 تموز 19

غير نفسك

فن الحوار الناجح | غير نفسك

13 تموز 19

نون والقلم

عالمية الإسلام | نون والقلم

11 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

ولاية الله أساس العمل | محاضرات تربوية

11 تموز 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الثامنة والعشرون

10 تموز 19

فقه الشريعة 2019

المنهج التجديدي عند السيد فضل الله رض | فقه الشريعة

10 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

تربية أنفسنا على طاعة الله | محاضرات تربوية

10 تموز 19

وجهة نظر

تحديد النسل مؤمرة أم ضرورة | وجهة نظر

09 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية:

09 تموز 19

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

عبادة الله تعالى | محاضرات تربوية و أخلاقية

08 تموز 19

من خارج النص

الإعلام المقاوم وانقلاب الصورة | من خارج النص

07 تموز 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السادسة والعشرون

06 تموز 19

كشفت صحيفة نيويورك تايمز أنَّ إدارة ترامب تدرس صفقة محتملة مع كوريا الشمالية ستقبل الأخيرة بموجبها بتجميد برامجها النووية القائمة مقابل رفع الولايات المتحدة عقوباتها الأشد قسوة على كوريا الشمالية.

وبحسب شبكة CNN"" الأميركية، ستهدف هذه الخطة إلى منع إنتاج المزيد من الأسلحة النووية في البلاد، لكنَّها لن تفكّك أيّ أسلحة موجودة، على الأقل في المستقبل القريب، والتي يقدر عددها بين 20 إلى 60 سلاحاً، إضافة إلى أنها لن تحد من القدرات الصاروخية لكوريا الشمالية.

وأوضحت الشبكة أنَّ مسؤولين أميركيين قالوا في وقت سابق إنهم لن يدعموا أبداً مثل هذه الخطَّة، وقالت إنَّ مسؤولين في الإدارة يأملون بأن تخلق هذه الفكرة أساساً لجولة جديدة من المفاوضات مع كوريا الشمالية، وأشارت إلى أنَّ الهدف الحالي للإدارة لا يزال نزع السلاح النووي للبلاد بشكل كامل.

ويأتي هذا التقرير بعد أن أصبح الرئيس دونالد ترامب أول رئيس أميركي يدخل كوريا الشمالية وهو في المنصب.

وصافح الرئيس، أثناء زيارته القصيرة لهذا البلد المنعزل، الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون قبل اجتماعهما لمدة ساعة على الأقل في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين.

ويأتي هذا اللقاء بعد قرابة 4 أشهر من قمة جمعت الزعيمين في هانوي في فييتنام، وانتهت فجأة من دون التوصل إلى اتفاق مشترك بعد أن أصرَّ كيم على رفع جميع العقوبات الأميركية عن بلاده.

وسيحاول المفاوضون الأميركيون، بموجب الخطة التي ذكرتها الصحيفة، إقناع المفاوضين الكوريين الشماليين بالموافقة على توسيع تعريف يونغبيون، وهو الموقع الأساسي لإنتاج الوقود النووي في البلاد.

وبموجب هذا التعريف الجديد المحتمل ليونغبيون، سيتجاوز الموقع حدوده الفعلية ليشمل المنشآت المختلفة في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك منشأة يعتقد الأميركيون والكوريون الجنوبيون أنَّ كوريا الشمالية تنتج وقود اليورانيوم فيها.

وفي حديثه إلى الصّحيفة، قال مسؤول أميركي رفيع المستوى منخرط في السياسة الكورية الشمالية: "لم يكن ثمة طريقة لمعرفة ما إذا كانت كوريا الشمالية سوف توافق على هذا الأمر أم لا".

وأشار إلى أنَّ المفاوضين الكوريين الشماليين شدّدوا في الماضي على أنَّ كيم وحده هو من يستطيع تحديد معنى تفكيك يونغبيون، بحسب التقرير.

وقال المبعوث الأميركي الخاص إلى كوريا الشمالية، ستيفن بيغون، في حديثه إلى الصَّحيفة الأحد، إنَّ رواية الصحيفة للصفقة المحتملة للإدارة كانت محض تكهنات، وإنَّ فريقه لا يعد أيّ مقترح جديد حالياً. وأضاف

بيغون: "الأحاديث الدقيقة ليست جديدة، والأحاديث الجديدة ليست دقيقة".

وعارض مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض، جون بولتون، تقرير الصحيفة يوم الإثنين، إذ غرَّد على موقع Twitter  قائلاً إنه قرأ القصَّة بفضول.

وكتب بولتون: "لم يناقش مجلس الأمن القومي ولا أنا أي تسوية مقابل تجميد نووي من قبل كوريا الشمالية، ولم نسمع بهذا الأمر. لقد كانت هذه محاولة بغيضة من طرف شخص ما لتوريط الرئيس. ينبغي أن تكون ثمة عواقب لذلك".

وقال المدير السابق للاستخبارات الوطنية جيمس كلابر في حديثه إلى جون بيرمان، المذيع في شبكة CNN، إنَّ الفكرة العامة المتمثلة في قبول الترسانة النووية الحالية، أياً كانت، تعدّ نقطة انطلاق جيدة.

وأوضح كلابر، أمس الإثنين، في برنامج "New Day" على شبكة "CNN": "لقد توصَّلت منذ بضعة أشهر إلى أنَّ تحديد ما يمتلكه الكوريون الشماليون حالياً، ربما يكون موقفاً مستحقاً للاعتبار، ولو بوصفه نقطة مبدئية على الأقل. وربما على المدى الأطول، يمكن محاولة إقناعهم بتقليص مقتنياتهم النووية إلى الصفر، وهو ما أعتقد أنه سيكون أمراً بالغ الصعوبة".

وقال كلابر، الذي كان يعمل في إدارة أوباما، إنَّ الخطَّة التي أوردتها الصّحيفة ستتطلَّب بعض المفاوضات المعقَّدة للغاية، وإنها ستكون بحاجة إلى نظام للتحقّق، وهو ما سيكون أمراً بالغ الصعوبة على الكوريين الشماليين حتى يقبلوا به.

حول العالم,الولايات المتحدة, كوريا الشمالية, كوريا الجنوبية, دونالد ترامب, كيم جونغ أون
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية