Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الصين تروج لـ«أخطر مقاتلة» في العالم

16 كانون الأول 19 - 12:35
مشاهدة
713
مشاركة
تروج الصين مقاتلاتها الشبحة "جي 20"، وتقول إن تلك الطائرات يمكنها التفوق على مقاتلات الهيمنة الجوية الأمريكية "إف 22"، والمقاتلات الشبحية الجديدة "إف 35".

وتقول مجلة "ناشيونال إنترست" الأمريكية، إن الصين تعتقد أن مقاتلاتها الشبحية يمكنها هزيمة مقاتلات "إف 35" الأمريكية، مشيرة إلى أن هذا الأمر ربما لا يمثل مفاجأة.


وتدعي كل دول أن الأسلحة التي تنتجها هي أفضل من الأسلحة التي ينتجها خصومها، وإذا لم يكن ادعائها صحيحا، فإن هدفها الآخر من تلك المزاعم هو زيادة عائداتها من مبيعات الأسلحة للدول الأخرى، بحسب المجلة، التي أشارت إلى أن الخبراء الصينيين اتخذوا زمام المبادرة في تحليل قدرات طائراتهم "جي 20"، بصورة تظهر تفوقها على نظيراتها الأمريكية في بعض الخصائص، وليس جميعها.

وتقول المجلة الأمريكية، إن المقارنة بين المقاتلة الصينية "جي 20"، ومقاتلات الهيمنة الجوية الأمريكية "إف 22" و"إف 35"، تظهر وجودة فجوة بينها، يمكن تلخيصها في مزايا وعيوب كل منهما.

وعلى سبيل المثال، فإن محرك "جي 20" الصينية يمتلك قدرات محدودة مقارن بمحرك "إف 22"، وهو ما يجعل المقاتلة الصينية أقل من المقاتلة الأمريكية، فيما يتعلق بالقدرة على التحليق بسرعات فوق صوتية، والقدرة على المناورة خلال المعارك الجوية.

لكن من ناحية أخرى، فإن امتلاك المقاتلة الصينية حجما أكبر، يجعل السعة التخزينية لخزان وقود الطائرة أكبر، بصورة تمنحها مدى أطول وقدرة أكبر على مواصلة القتال، مقارنة بالمقاتلة الأمريكية "إف 22".

وتمتلك مقاتلات "جي 20" القدرة على القتال في مساحة محيطها أكبر مقارنة بـ"إف 22" الأمريكية، دون الحاجة إلى إعادة التزود بالوقود، وهو ما يمثل ميزة تجعلها تتفوق في هذه النقطة على المقاتلة الأمريكية.

ودخلت المقاتلة الصينية الخدمة في الجيش الصيني أوائل العام الجاري، بينما تخدم المقاتلات "إف 22" في الجيش الأمريكي منذ عام 1997، وهذه الميزة تجعلها تتفوق على المقاتلات الأمريكية في عدة أمور أبرزها وسائل الحرب الإلكترونية وإدارة النيران، ووسائل الاتصال والبيانات.

وتقول المجلة، إن الوسائل التقنية، التي تمتلكها المقاتلات الصينية "جي 20"، تجعلها أقرب من المقاتلات الأمريكية الجديدة "إف 35"، خاصة في وسائل الحرب الإلكترونية.

وتمتلك مقاتلات "جي 20" قدرات أكبر فيما يتعلق بحجم الأسلحة، التي تحملها، مقارنة بـ"إف 35" الأمريكية، كما أنها تستطيع القيام بمهام الهيمنة الجوية، خارج المجال الجوي للدولة، لمواجهة مقاتلات معادية، من الجيل الرابع، وتنفيذ مهام جوية ضد أهداف أرضية وبحرية وبرية.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

طيران حربي

مقاتلات

جي 20

طائرة حربية

تكنولوجيا

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا 05/8/2020 تغطية خاصة لإنفجار مرفأ بيروت

05 آب 20

أفلا يتدبرون

منهج المرجع فضل الله مع طلابه | أفلا يتدبرون

30 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيروا | الحلقة الثامنة

27 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 27-7-2020

27 تموز 20

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 24-7-2020

24 تموز 20

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة السابعة

24 تموز 20

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 23-07-2020

23 تموز 20

زوايا

زوايا | 23-7-2020

23 تموز 20

فقه الشريعة 2020

الحج دلالات و مقاصد | فقه الشريعة

22 تموز 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 22-7-2020

22 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-7-2020

22 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيّروا | الحلقة السابعة

20 تموز 20

تروج الصين مقاتلاتها الشبحة "جي 20"، وتقول إن تلك الطائرات يمكنها التفوق على مقاتلات الهيمنة الجوية الأمريكية "إف 22"، والمقاتلات الشبحية الجديدة "إف 35".

وتقول مجلة "ناشيونال إنترست" الأمريكية، إن الصين تعتقد أن مقاتلاتها الشبحية يمكنها هزيمة مقاتلات "إف 35" الأمريكية، مشيرة إلى أن هذا الأمر ربما لا يمثل مفاجأة.

وتدعي كل دول أن الأسلحة التي تنتجها هي أفضل من الأسلحة التي ينتجها خصومها، وإذا لم يكن ادعائها صحيحا، فإن هدفها الآخر من تلك المزاعم هو زيادة عائداتها من مبيعات الأسلحة للدول الأخرى، بحسب المجلة، التي أشارت إلى أن الخبراء الصينيين اتخذوا زمام المبادرة في تحليل قدرات طائراتهم "جي 20"، بصورة تظهر تفوقها على نظيراتها الأمريكية في بعض الخصائص، وليس جميعها.

وتقول المجلة الأمريكية، إن المقارنة بين المقاتلة الصينية "جي 20"، ومقاتلات الهيمنة الجوية الأمريكية "إف 22" و"إف 35"، تظهر وجودة فجوة بينها، يمكن تلخيصها في مزايا وعيوب كل منهما.

وعلى سبيل المثال، فإن محرك "جي 20" الصينية يمتلك قدرات محدودة مقارن بمحرك "إف 22"، وهو ما يجعل المقاتلة الصينية أقل من المقاتلة الأمريكية، فيما يتعلق بالقدرة على التحليق بسرعات فوق صوتية، والقدرة على المناورة خلال المعارك الجوية.

لكن من ناحية أخرى، فإن امتلاك المقاتلة الصينية حجما أكبر، يجعل السعة التخزينية لخزان وقود الطائرة أكبر، بصورة تمنحها مدى أطول وقدرة أكبر على مواصلة القتال، مقارنة بالمقاتلة الأمريكية "إف 22".

وتمتلك مقاتلات "جي 20" القدرة على القتال في مساحة محيطها أكبر مقارنة بـ"إف 22" الأمريكية، دون الحاجة إلى إعادة التزود بالوقود، وهو ما يمثل ميزة تجعلها تتفوق في هذه النقطة على المقاتلة الأمريكية.

ودخلت المقاتلة الصينية الخدمة في الجيش الصيني أوائل العام الجاري، بينما تخدم المقاتلات "إف 22" في الجيش الأمريكي منذ عام 1997، وهذه الميزة تجعلها تتفوق على المقاتلات الأمريكية في عدة أمور أبرزها وسائل الحرب الإلكترونية وإدارة النيران، ووسائل الاتصال والبيانات.

وتقول المجلة، إن الوسائل التقنية، التي تمتلكها المقاتلات الصينية "جي 20"، تجعلها أقرب من المقاتلات الأمريكية الجديدة "إف 35"، خاصة في وسائل الحرب الإلكترونية.

وتمتلك مقاتلات "جي 20" قدرات أكبر فيما يتعلق بحجم الأسلحة، التي تحملها، مقارنة بـ"إف 35" الأمريكية، كما أنها تستطيع القيام بمهام الهيمنة الجوية، خارج المجال الجوي للدولة، لمواجهة مقاتلات معادية، من الجيل الرابع، وتنفيذ مهام جوية ضد أهداف أرضية وبحرية وبرية.
حول العالم,طيران حربي, مقاتلات, جي 20, طائرة حربية, تكنولوجيا
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية