Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

زيادة الصّور والمنشورات المعادية لليهود على تويتر وإنستغرام

30 تشرين الأول 18 - 17:00
مشاهدة
93
مشاركة

وجدت دراستان منفصلتان زيادة ملحوظة في الصّور والمنشورات المعادية للسّامية على تويتر وإنستغرام خلال العام الماضي، على الرغم من أنَّ سياسات المحتوى في المنصّتين، من المفترض أنها تحظر المحتوى المناهض للأقليات.

ذكرت دراسة نشرتها رابطة مكافحة التشهير(ADL) ، وهي منظَّمة تتعقَّب المحتوى المعادي لليهود، وجود هجمات دعائية عبر الإنترنت تتضمَّن محتوًى معادياً للسامية، مصمَّماً لتخويف اليهود والصحافيين اليهود، قبل منتصف العام 2018 .

كما تشير الدراسة إلى منصّات وسائل التواصل الاجتماعي، مثل تويتر، باعتبارها جهات رئيسية في تسهيل التحرشات المعادية للسامية.

وكتب صامويل وودلي الباحث في جامعة هارفارد: "إنَّ موضوعات التحرش عبر الإنترنت ضد الجالية اليهودية الأميركية، وبخاصَّة ضدّ الصحافيين والأعضاء البارزين في هذه المجموعة، قد نُقلت من الانتخابات الرئاسية للعام 2016 إلى محتوى منتصف الفصل 2018".

وتمَّ الكشف عن أنّ نحو 30% من أكثر من 7.5 مليون تغريدة، تم تحليلها من "البوتات"، أو الحسابات الآلية، المصمّمة لدفع المحتوى المعادي للسامية الذي اتفق الباحثون على أنه "أسوأ على تويتر منه على فيسبوك"، وفقًا لما ذكرته رابطة ADL.

وقال جوناثان جرينبلات، رئيس الرابطة، في بيان صحافي: "الكراهية عبر الإنترنت ليست تهديدًا خاملًا يعيش فقط عبر الإنترنت ويمكن تجاهله، فشركات التكنولوجيا تحتاج إلى العمل بجدية أكبر وأسرع لكبح التحرش العنيف الَّذي يمارس العنف على منصّاتها".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

معاداة السامية

معاداة اليهود

الأقليات الدينية

تويتر

إنستغرام

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 14-11-2018

14 تشرين الثاني 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 13-11-2018

13 تشرين الثاني 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

ر

10 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 06-11-2018

06 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 05-11-2018

05 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 2-11-2018

02 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 1-11-2018

01 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 31-10-2018

31 تشرين الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة - 29-10-2018

29 تشرين الأول 18

أصحاب الرسالة

اصحاب الرسالة - عمرو بن قرضة الأنصاري

28 تشرين الأول 18

أرض الطف

أرض الطف الحلقة الثالثة

26 تشرين الأول 18

أرض الطف

أرض الطف الحلقة الأولى

26 تشرين الأول 18

وجدت دراستان منفصلتان زيادة ملحوظة في الصّور والمنشورات المعادية للسّامية على تويتر وإنستغرام خلال العام الماضي، على الرغم من أنَّ سياسات المحتوى في المنصّتين، من المفترض أنها تحظر المحتوى المناهض للأقليات.

ذكرت دراسة نشرتها رابطة مكافحة التشهير(ADL) ، وهي منظَّمة تتعقَّب المحتوى المعادي لليهود، وجود هجمات دعائية عبر الإنترنت تتضمَّن محتوًى معادياً للسامية، مصمَّماً لتخويف اليهود والصحافيين اليهود، قبل منتصف العام 2018 .

كما تشير الدراسة إلى منصّات وسائل التواصل الاجتماعي، مثل تويتر، باعتبارها جهات رئيسية في تسهيل التحرشات المعادية للسامية.

وكتب صامويل وودلي الباحث في جامعة هارفارد: "إنَّ موضوعات التحرش عبر الإنترنت ضد الجالية اليهودية الأميركية، وبخاصَّة ضدّ الصحافيين والأعضاء البارزين في هذه المجموعة، قد نُقلت من الانتخابات الرئاسية للعام 2016 إلى محتوى منتصف الفصل 2018".

وتمَّ الكشف عن أنّ نحو 30% من أكثر من 7.5 مليون تغريدة، تم تحليلها من "البوتات"، أو الحسابات الآلية، المصمّمة لدفع المحتوى المعادي للسامية الذي اتفق الباحثون على أنه "أسوأ على تويتر منه على فيسبوك"، وفقًا لما ذكرته رابطة ADL.

وقال جوناثان جرينبلات، رئيس الرابطة، في بيان صحافي: "الكراهية عبر الإنترنت ليست تهديدًا خاملًا يعيش فقط عبر الإنترنت ويمكن تجاهله، فشركات التكنولوجيا تحتاج إلى العمل بجدية أكبر وأسرع لكبح التحرش العنيف الَّذي يمارس العنف على منصّاتها".

تكنولوجيا وطب,معاداة السامية, معاداة اليهود, الأقليات الدينية, تويتر, إنستغرام
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية