Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

أكبر حزب إسلامي جزائري يشن هجوما حادا ضد 'العدالة والتنمية' المغربي

25 كانون الأول 20 - 16:18
مشاهدة
325
مشاركة
وصف عبد الرزاق مقري، رئيس حركة مجتمع السلم "حمس"، حزب العدالة والتنمية المغربي بـ"الصهيوني" ورئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني بـ "الخائن"، بسبب التطبيع مع الاحتلال الصهيوني.

وقال المقري، رئيس أكبر حزب إسلامي جزائري، في بيان عبر صفحته الخاصة على "فيسبوك" : "أكبر من يناله هذا الخزي والعار هو رئيس الحكومة (المغربية) الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، باعتبار خيانته لمبادئه وخطه السابق المعادي للتطبيع بأي شكل من الأشكال".


وأضاف: "نحن نعلم أن في هذا الحزب أصلاء ومناضلين صادقين في مناصرة الفلسطينيين ضد المحتل الصهيوني، غير أنه إن وافقت مؤسسات هذا الحزب هذه الخيانة فهو حزب قد دخل رسميا في دائرة التصهين، وكل ادعاء بالاستمرار في دعم القضية الفلسطينية تدليس ممجوج وادعاء باطل، ولن يكون له أي أثر".

وتابع: "إن موقفنا هذا من حزب العدالة والتنمية المغربي واجب علينا، وهو واجب على كل حر في العالم العربي والإسلامي، إحقاقا للحق أولا، ثم حتى يبقى الأمل قائما في الأمة ولا يتعاظم الانهيار المعنوي الذي تسببه مثل هذه الخيانات".

وتأتي تصريحات رئيس حركة مجتمع السلم الجزائري على خلفية اتفاق الخيانة والعار بين المغرب والاحتلال الصهيوني، وترحيب رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، باعتراف الولايات المتحدة بسيادة المغرب الكاملة على الصحراء، مثنيا على الخطوة "العملية" بفتح قنصلية أمريكية في مدينة الداخلة.

وفي وقت سابق، صرح وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، بأن المباحثات حول التطبيع مع الكيان الصهيوني بدأت منذ عام 2018، وأن اللاعب الأساسي في دعم العملية كان الملك المغربي محمد السادس.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار العالم الإسلامي

المغرب

الجزائر

حركة مجتمع السلم

العدالة والتنمية

تطبيع

العدو الصهيوني

سعد الدين العثماني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

الغفلة عن الموت | محاضرات تربوية وأخلاقية

25 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-01-2020

22 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 21-01-2020

21 كانون الثاني 21

في بيتنا الثاني

التربية الجنسية المدرسية | في بيتنا الثاني

19 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 18-01-2020

18 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 15-01-2020

15 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 13-01-2020

13 كانون الثاني 21

على فكرة

على فكرة | الحلقة الخامسة والعشرون

12 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 11-01-2020

11 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 08-01-2020

08 كانون الثاني 21

زوايا

زوايا | 07-01-2020

07 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 07-01-2020

07 كانون الثاني 21

وصف عبد الرزاق مقري، رئيس حركة مجتمع السلم "حمس"، حزب العدالة والتنمية المغربي بـ"الصهيوني" ورئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني بـ "الخائن"، بسبب التطبيع مع الاحتلال الصهيوني.

وقال المقري، رئيس أكبر حزب إسلامي جزائري، في بيان عبر صفحته الخاصة على "فيسبوك" : "أكبر من يناله هذا الخزي والعار هو رئيس الحكومة (المغربية) الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، باعتبار خيانته لمبادئه وخطه السابق المعادي للتطبيع بأي شكل من الأشكال".

وأضاف: "نحن نعلم أن في هذا الحزب أصلاء ومناضلين صادقين في مناصرة الفلسطينيين ضد المحتل الصهيوني، غير أنه إن وافقت مؤسسات هذا الحزب هذه الخيانة فهو حزب قد دخل رسميا في دائرة التصهين، وكل ادعاء بالاستمرار في دعم القضية الفلسطينية تدليس ممجوج وادعاء باطل، ولن يكون له أي أثر".

وتابع: "إن موقفنا هذا من حزب العدالة والتنمية المغربي واجب علينا، وهو واجب على كل حر في العالم العربي والإسلامي، إحقاقا للحق أولا، ثم حتى يبقى الأمل قائما في الأمة ولا يتعاظم الانهيار المعنوي الذي تسببه مثل هذه الخيانات".

وتأتي تصريحات رئيس حركة مجتمع السلم الجزائري على خلفية اتفاق الخيانة والعار بين المغرب والاحتلال الصهيوني، وترحيب رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، باعتراف الولايات المتحدة بسيادة المغرب الكاملة على الصحراء، مثنيا على الخطوة "العملية" بفتح قنصلية أمريكية في مدينة الداخلة.

وفي وقت سابق، صرح وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، بأن المباحثات حول التطبيع مع الكيان الصهيوني بدأت منذ عام 2018، وأن اللاعب الأساسي في دعم العملية كان الملك المغربي محمد السادس.
أخبار العالم الإسلامي,المغرب, الجزائر, حركة مجتمع السلم, العدالة والتنمية, تطبيع, العدو الصهيوني, سعد الدين العثماني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية