Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

دراسة تحذر: فئة من مصابي كورونا تنشر 60% من العدوى!

13 كانون الثاني 21 - 17:41
مشاهدة
147
مشاركة
يعد فيروس كورونا شديد العدوى، وينتج عنه مضاعفات طبية بين الخفيفة والشديدة، حيث يعتقد الكثيرون أنه لا يمكن أن ينتشر إلا من قبل شخص تظهر عليه علامات العدوى.

ولكن أثبتت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض لديهم ميل أكبر بنسبة 60% لنشر عدوى فيروس كورونا، وذلك كما نشر موقع "تايمز أوف إنديا".


• ما معنى أن تكون بدون أعراض؟

الأشخاص الذين لا يعانون من أعراض هم أفراد تعرضوا للفيروس وأصيبوا بنفس المرض، لكن تظهر عليهم أعراض قليلة أو معدومة على الإطلاق، وهذا لا يعني أنهم لا يستطيعون نشر الفيروس، حيث يطلق عليهم "الناقلين الصامتين".

• هل يمكن للأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض نشر كورونا؟

الأشخاص الذين لا تظهر عليهم الأعراض لديهم ميل لنشر الفيروس القاتل، وذلك عن طريق الناقلات الصامتة، لذلك عندما يتعلق الأمر بنشر الفيروس، يمكن تقسيم الأشخاص المصابين إلى أكثر من نوع:

- حاملات أعراض خفيفة: هم الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض خفيفة جدًا لفيروس كورونا، حيث تتراوح من الحمى إلى السعال الخفيف، وغالبًا ما يتم الخلط بين أعراض وعلامات الأمراض الشائعة الأخرى، وهذا هو سبب إهمالها.

- حاملات ما قبل الأعراض: هم الأفراد الذين لا تظهر عليهم علامات فيروس كورونا لمدة تصل إلى أسبوع بعد الإصابة بالمرض، لكنهم قد يتعرضون لاحقًا للسعال أو الحمى أو صعوبة التنفس.

ووفقًا للدراسة التي نشرتها المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن 60% من انتقال الفيروس يحدث من خلال أشخاص لا يعانون من أعراض، حيث يمكن انتشار الفيروس من خلال ثلاث عدسات مختلفة، أي من قبل الأفراد الذين يعانون من أعراض، قبل ظهور الأعراض أو عدم ظهورها.

حيث توصلت الدراسة إلى استنتاج يفيد بأن 59% من حالات انتقال فيروس كورونا كانت ناجمة عن أشخاص لا يعانون من أعراض، منها 35% من جميع الحالات الجديدة جاءت من أشخاص أصابوا آخرين قبل ظهور الأعراض عليهم، و24% من أشخاص لم تظهر عليهم أعراض على الإطلاق.

• ماذا تفعل؟

بالنظر إلى أنه من الصعب للغاية تحديد الشخص الذي لا تظهر عليه أعراض على أنه فرد مصاب بفيروس كورونا، فمن الصواب فقط اتخاذ الاحتياطات اللازمة ومواصلة ممارسة التباعد الاجتماعي، والحرص الدائم على غسل الأيدي بانتظام، وارتداء الأقنعة، وتطهير الأسطح التي يتم لمسها باستمرار.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

كورونا

مصاب

عدوى

وباء

إصابات

وفيات

كوفيد 19

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

على فكرة

على فكرة | الحلقة الخامسة والعشرون

12 كانون الثاني 21

زوايا

زوايا | 07-01-2020

07 كانون الثاني 21

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من اللإذاعة 06-01-2020

06 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 06-01-2021

06 كانون الثاني 21

درس التفسير القرآني

-2-درس التفسير القرآني - سورة فاطر

05 كانون الثاني 21

على فكرة

على فكرة | الحلقة الخامسة والعشرون

05 كانون الثاني 21

من الإذاعة

حتى يغيّروا | الحلقة الثلاثون

04 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 04-01-2020

04 كانون الثاني 21

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 01-01-2021

01 كانون الثاني 21

زوايا

زوايا | 30-12-2020

31 كانون الأول 20

من الإذاعة

القرش الأبيض - الحلقة السابعة والعشرون | من الإذاعة

31 كانون الأول 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 31-12-2020

31 كانون الأول 20

يعد فيروس كورونا شديد العدوى، وينتج عنه مضاعفات طبية بين الخفيفة والشديدة، حيث يعتقد الكثيرون أنه لا يمكن أن ينتشر إلا من قبل شخص تظهر عليه علامات العدوى.

ولكن أثبتت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض لديهم ميل أكبر بنسبة 60% لنشر عدوى فيروس كورونا، وذلك كما نشر موقع "تايمز أوف إنديا".

• ما معنى أن تكون بدون أعراض؟

الأشخاص الذين لا يعانون من أعراض هم أفراد تعرضوا للفيروس وأصيبوا بنفس المرض، لكن تظهر عليهم أعراض قليلة أو معدومة على الإطلاق، وهذا لا يعني أنهم لا يستطيعون نشر الفيروس، حيث يطلق عليهم "الناقلين الصامتين".

• هل يمكن للأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض نشر كورونا؟

الأشخاص الذين لا تظهر عليهم الأعراض لديهم ميل لنشر الفيروس القاتل، وذلك عن طريق الناقلات الصامتة، لذلك عندما يتعلق الأمر بنشر الفيروس، يمكن تقسيم الأشخاص المصابين إلى أكثر من نوع:

- حاملات أعراض خفيفة: هم الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض خفيفة جدًا لفيروس كورونا، حيث تتراوح من الحمى إلى السعال الخفيف، وغالبًا ما يتم الخلط بين أعراض وعلامات الأمراض الشائعة الأخرى، وهذا هو سبب إهمالها.

- حاملات ما قبل الأعراض: هم الأفراد الذين لا تظهر عليهم علامات فيروس كورونا لمدة تصل إلى أسبوع بعد الإصابة بالمرض، لكنهم قد يتعرضون لاحقًا للسعال أو الحمى أو صعوبة التنفس.

ووفقًا للدراسة التي نشرتها المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن 60% من انتقال الفيروس يحدث من خلال أشخاص لا يعانون من أعراض، حيث يمكن انتشار الفيروس من خلال ثلاث عدسات مختلفة، أي من قبل الأفراد الذين يعانون من أعراض، قبل ظهور الأعراض أو عدم ظهورها.

حيث توصلت الدراسة إلى استنتاج يفيد بأن 59% من حالات انتقال فيروس كورونا كانت ناجمة عن أشخاص لا يعانون من أعراض، منها 35% من جميع الحالات الجديدة جاءت من أشخاص أصابوا آخرين قبل ظهور الأعراض عليهم، و24% من أشخاص لم تظهر عليهم أعراض على الإطلاق.

• ماذا تفعل؟

بالنظر إلى أنه من الصعب للغاية تحديد الشخص الذي لا تظهر عليه أعراض على أنه فرد مصاب بفيروس كورونا، فمن الصواب فقط اتخاذ الاحتياطات اللازمة ومواصلة ممارسة التباعد الاجتماعي، والحرص الدائم على غسل الأيدي بانتظام، وارتداء الأقنعة، وتطهير الأسطح التي يتم لمسها باستمرار.
حول العالم,كورونا, مصاب, عدوى, وباء, إصابات, وفيات, كوفيد 19
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية