Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

ليبرمان: الكنيست يناقش قانون إعدام أسرى فلسطينيين الأسبوع المقبل

07 تشرين الثاني 18 - 13:48
مشاهدة
469
مشاركة

كشف وزير الأمن  في حكومة العدو أفيغدور ليبرمان، مساء أمس الثلاثاء، أن لجنة الدستور والقانون والقضاء (لجنة دائمة) في الكنيست، ستناقش يوم الأربعاء 14 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، مشروع قانون يسهل الحكم بالإعدام على أسرى فلسطينيين أدينوا بتنفيذ عمليات قتل فيها مستوطنون صهاينة.

وقال ليبرمان في تغريدة له على موقع "تويتر": "بعد ثلاث سنوات من الصراع الحاد، سيتم في النهاية إحالة مشروع قانون عقوبة الإعدام على إرهابيين إلى لجنة الدستور والقانون والقضاء لدراسته، وذلك يوم الأربعاء 14 تشرين الثاني/ نوفمبر".

وأضاف "وبعد ذلك سيتم طرح مشروع القانون للقراءة الأولى أمام الهيئة العامة للكنيست"، مشددا على أنه "بعد ذلك لن نتراجع أو نتوقف حتى ننتهي من المهمة (تشريع القانون)".

يذكر أن مشروع القانون يحظى بدعم من رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو، الذي صوت لصالحه، حيث كشفت "الإذاعة الإسرائيلية العامة" (كان – ريشيت بيت)، الأحد الماضي، أن نتنياهو أعطى الضوء الأخضر للدفع بسن قانون، خلال جلسة رؤساء أحزاب الائتلاف الحاكم، الأحد الماضي، بطلب من وزير التعليم نفتالي بينيت، على الدفع بمقترح القانون الذي يتحمس إليه وزير الأمن أفيغادور ليبرمان، وركّز عليه خلال حملته الانتخابيّة قبل 3 أعوام.

فيما اعتبر وزير الطاقة يوفال شتاينيتس (الليكود)، الذي يعتبر مقربا من نتنياهو، أن المشروع "مدمر لصورة إسرائيل"، كتب على "تويتر": "لن يكون هناك يوما عقوبة إعدام للإرهابيين، هذا مجرد سياسة"، مشيرا إلى أن جميع الأجهزة الأمنية بدءا بالجيش وجهاز الأمن العام (الشاباك) يعتبرون أن قانونًا كهذا لن تخدم مكافحة الإرهاب، كما أنه سيفضي لـ"نتائج عكسية".

بدورها، اعتبرت الحكومة الفلسطينية موافقة نتنياهو على مشروع القانون "بمثابة دعوة علنية للتحريض على القتل". وقالت في بيان صدر عقب اجتماعها اليوم الثلاثاء، إن إعلان موافقة نتانياهو على "سن قانون ‘إعدام أسرى فلسطينيين‘ هو بمثابة دعوة علنية للتحريض على ارتكاب جرائم القتل، والإعدام، وتنفيذ المذابح، بحق أبناء شعبنا الفلسطيني".

وحملت الحكومة الفلسطينية حكومة العدو تبعات هذا القرار مشيرة إلى أنه يتضمن "مخالفة واضحة وخرقا لكافة القوانين والشرائع الدولية والإنسانية".

ووافق الكنيست في كانون الثاني/ يناير الماضي، في قراءة تمهيدية، على مشروع قانون يسمح بتنفيذ عقوبة الاعدام بحق "الإرهابيين" بغالبية 52 نائبا مقابل 49 عارضوه، والذي تقدم به حزب" يسرائيل بيتينو" الذي يتزعمه ليبرمان.

وينص مشروع القانون على أنه بإمكان المحاكم العسكرية فرض عقوبة الإعدام على "الجرائم الإرهابية" في حال وافقت عليها غالبية هيئة القضاة وليس بإجماع القضاة الثلاثة، كما كان ينص عليه سابقا.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

وزير الأمن في حكومة العدو أفيغدور ليبرمان

أسرى فلسطينيين

إعدام

"الجرائم الإرهابية

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

Link In

Link in season 2 | الحلقة العشرون

10 نيسان 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثامنة عشرة

06 نيسان 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة التاسعة عشرة

03 نيسان 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 25-3-2019

25 آذار 19

من خارج النص

الصحافة الإستقصائية بين أخلاقيات المهنة والإعلام الحر | من خارج النص

24 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السابعة عشرة

23 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة عشرة

22 آذار 19

الدينُ القيّم

لماذا خلقنا الله | الدين القيم

22 آذار 19

خطوة

خطبتي وصلاة الجمعة | 22-3-2019

22 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السابعة عشرة

20 آذار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 18-3-2019

18 آذار 19

من خارج النص

النقد التلفزيوني بين الواقع والمجاملة|من خارج النص

17 آذار 19

كشف وزير الأمن  في حكومة العدو أفيغدور ليبرمان، مساء أمس الثلاثاء، أن لجنة الدستور والقانون والقضاء (لجنة دائمة) في الكنيست، ستناقش يوم الأربعاء 14 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، مشروع قانون يسهل الحكم بالإعدام على أسرى فلسطينيين أدينوا بتنفيذ عمليات قتل فيها مستوطنون صهاينة.

وقال ليبرمان في تغريدة له على موقع "تويتر": "بعد ثلاث سنوات من الصراع الحاد، سيتم في النهاية إحالة مشروع قانون عقوبة الإعدام على إرهابيين إلى لجنة الدستور والقانون والقضاء لدراسته، وذلك يوم الأربعاء 14 تشرين الثاني/ نوفمبر".

وأضاف "وبعد ذلك سيتم طرح مشروع القانون للقراءة الأولى أمام الهيئة العامة للكنيست"، مشددا على أنه "بعد ذلك لن نتراجع أو نتوقف حتى ننتهي من المهمة (تشريع القانون)".

يذكر أن مشروع القانون يحظى بدعم من رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو، الذي صوت لصالحه، حيث كشفت "الإذاعة الإسرائيلية العامة" (كان – ريشيت بيت)، الأحد الماضي، أن نتنياهو أعطى الضوء الأخضر للدفع بسن قانون، خلال جلسة رؤساء أحزاب الائتلاف الحاكم، الأحد الماضي، بطلب من وزير التعليم نفتالي بينيت، على الدفع بمقترح القانون الذي يتحمس إليه وزير الأمن أفيغادور ليبرمان، وركّز عليه خلال حملته الانتخابيّة قبل 3 أعوام.

فيما اعتبر وزير الطاقة يوفال شتاينيتس (الليكود)، الذي يعتبر مقربا من نتنياهو، أن المشروع "مدمر لصورة إسرائيل"، كتب على "تويتر": "لن يكون هناك يوما عقوبة إعدام للإرهابيين، هذا مجرد سياسة"، مشيرا إلى أن جميع الأجهزة الأمنية بدءا بالجيش وجهاز الأمن العام (الشاباك) يعتبرون أن قانونًا كهذا لن تخدم مكافحة الإرهاب، كما أنه سيفضي لـ"نتائج عكسية".

بدورها، اعتبرت الحكومة الفلسطينية موافقة نتنياهو على مشروع القانون "بمثابة دعوة علنية للتحريض على القتل". وقالت في بيان صدر عقب اجتماعها اليوم الثلاثاء، إن إعلان موافقة نتانياهو على "سن قانون ‘إعدام أسرى فلسطينيين‘ هو بمثابة دعوة علنية للتحريض على ارتكاب جرائم القتل، والإعدام، وتنفيذ المذابح، بحق أبناء شعبنا الفلسطيني".

وحملت الحكومة الفلسطينية حكومة العدو تبعات هذا القرار مشيرة إلى أنه يتضمن "مخالفة واضحة وخرقا لكافة القوانين والشرائع الدولية والإنسانية".

ووافق الكنيست في كانون الثاني/ يناير الماضي، في قراءة تمهيدية، على مشروع قانون يسمح بتنفيذ عقوبة الاعدام بحق "الإرهابيين" بغالبية 52 نائبا مقابل 49 عارضوه، والذي تقدم به حزب" يسرائيل بيتينو" الذي يتزعمه ليبرمان.

وينص مشروع القانون على أنه بإمكان المحاكم العسكرية فرض عقوبة الإعدام على "الجرائم الإرهابية" في حال وافقت عليها غالبية هيئة القضاة وليس بإجماع القضاة الثلاثة، كما كان ينص عليه سابقا.

أخبار فلسطين,وزير الأمن في حكومة العدو أفيغدور ليبرمان, أسرى فلسطينيين, إعدام, "الجرائم الإرهابية
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية