Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

العلامة فضل الله في درس التفسير القرآني: لا ضوء في نفق تشكيل الحكومة

17 شباط 21 - 13:39
مشاهدة
261
مشاركة

 

                بسم الله الرحمن الرحيم

 

   المكتب الإعلامي لسماحة العلامة                                     التاريخ: 4 رجب 1442هـ

    السيد علي فضل الله                                             الموافق: 16 شباط 2021 م

 

انتقد العقلية التي لا تقبل النقد وتتعامل بقداسة مع المسؤولين

فضل الله: لا ضوء في نفق تشكيل الحكومة

أبدى العلامة السيد علي فضل الله خشيته مما يحصل في البلد من أعمال عنف وجريمة وترويع، ومن انعكاس المشهد الاجتماعي مزيداً من الاضطرابات التي قد تتحول لفوضى اجتماعية وأمنية، مؤكداً على أننا لا نرى ضوءاً في النفق لولادة حكومة، مشيراً إلى أننا تربينا على واقع يرفض عملية النقد ويتعامل مع من هم في مواقع المسؤولية بعقلية القداسة.

أجاب سماحته في درس التفسير القرآني على سؤال حول تصاعد أعداد الجريمة في لبنان فقال:

إننا ننظر بكثير من الخطورة إلى التصاعد التدريجي في أرقام الجريمة في لبنان، وفي تنوع هذه الجريمة بين ما هو عنف منزلي وأسري، أو العنف الناجم من السرقات أو لدواع ثأرية وغيرها، ولكننا في نهاية المطاف لا يمكن أن نفصل هذا العنف الدموي عن الحالة المعيشية أو الاقتصادية أو النفسية التي يعيشها الشعب اللبناني مع إقرارنا بوجود أسباب خاصة قد تتسبب ببعض الجرائم وهذا يحصل في لبنان وغيره.

أضاف: ولكن الخطورة تكمن في حالة اللامبالاة التي يعيشها من هم في مواقع المسؤولية الكبرى وتغاضيهم عن هذه الجرائم، أو في عدد تقديرهم لخطورتها الحالية والمستقبلية على المجتمع اللبناني الذي بات رهين الخوف العام والتوترات النفسية، فضلاً عن حالة الرعب التي تنعكس توتراً مدمراً على الكثيرين جراء توالي هذه الجرائم أو في ظل إطلاق النيران الذي تحصل جراء المشاكل أو الاحتفاء بمناسبة عامة أو خاصة.

وقال: إننا ندعو المسؤولين عموماً إلى النظر بجدية حيال ما يحصل من حالات عنف وترويع، لأنني أخشى من أن ينعكس المشهد الاجتماعي الذي يحمل كل مخاطر الجوع والآلام النفسية والاجتماعية، ويتأثر بالمشهد السياسي الذي تزيده الخطابات الانفعالية وردود الفعل بين المسؤولين وكذلك على صفحات التواصل الاجتماعي مزيداً من الاضطرابات التي قد تتحول إلى فوضى اجتماعية وأمنية، وتفقد الناس توازنها تحت ضغط المشاكل عليها، فيما تعيش الطبقة السياسية في أوهام الحفاظ على مصالحها ونفوذها وطموحاتها.

وفي رد على سؤال حول إمكانية تشكيل الحكومة قال:

في ظل الانهيار الشامل الذي يضرب البلد على جميع المستويات، نرى أن عودة السجالات بين المسؤولين وتقاذف الكرة فيما بينهم ورمي الاتهامات المتبادلة، ما يشبه عملية الهروب إلى الإمام والخروج من الحسابات العامة ومن كل ما يتهدد البلد إلى دائرة الحسابات الخاصة المدمرة والضيقة والتي عرف اللبنانيون نتائجها التي لا نزال نحصدها إلى الآن...والتي يعرف المسؤولون قبل غيرهم أن تحصيل الربح الخاص فيما يتهاوى البلد يمثل خسارة كبرى، بعدما بتنا أمام الحقيقة الحاسمة وهي أن البلد مهملاً ومتروكاً لمصيره بعد رؤية الخارج لطريقة تصرف المسؤولين وإهمالهم لشعبهم ومشاكله.

وأكد أننا لا نرى ضوءاً في النفق الحالي لولادة حكومة، بل مزيد من الأزمات والتراكمات الخطيرة، حتى يستفيق من هم في أبراجهم العاجية أو تكون للشعب صرخة قوية تخرجنا من حالة المراوحة القاتلة التي إن استمرت على هذا الحال فستسقط الهيكل على رؤوس الجميع.

واعتبر سماحته إننا تربينا على واقع يرفض أي نقد ولا يقبل أي توجيه سواء على المستوى الفردي أو المؤسساتي ويعتبر ذلك اتهاما شخصيا وعدائيا اتجاهه وكذلك نرى الأمر ينعكس على مؤسسات الدولة حيث ممنوع التفتيش أو طلب ملفات أو تقارير وكل جهة أو فريق يعتبر هذا الأمر موجها ضده وضد طائفته أو حزبه حتى أعطينا من هم في مواقع المسؤولية هالة القداسة وإنهم فوق النقد والمساءلة.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار العالم الإسلامي

السيد علي فضل الله

درس التفسير القرآني

مسجد الإمامين الحسنين

حارة حريك

قاعة الزهراء

لبنان

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

حقيقة يوم القيامة | محاضرات تربوية وأخلاقية

05 شباط 21

زوايا

زوايا | 05-02-2021

05 شباط 21

خطبتي صلاة الجمعة

حديث الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 05-02-2020

05 شباط 21

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة الثانية والثلاثون

05 شباط 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة |05-02-2021

05 شباط 21

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 04-02-2021

04 شباط 21

من الإذاعة

القرش الأبيض - الحلقة الواحدة والثلاون | من الإذاعة

04 شباط 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 04-02-2021

04 شباط 21

فقه الشريعة | 2021

التقليد والإحنياط | فقه الشريعة

03 شباط 21

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 03-02-2021

03 شباط 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 03-02-2021

03 شباط 21

درس التفسير القرآني

درس التفسير القرآني | تفسير سورة يس -1-

02 شباط 21

ما هو تقييمكم لتغطية وبرامج قناة الإيمان الفضائيةفي موسم عاشوراء
المزيد

 

                بسم الله الرحمن الرحيم

 

   المكتب الإعلامي لسماحة العلامة                                     التاريخ: 4 رجب 1442هـ

    السيد علي فضل الله                                             الموافق: 16 شباط 2021 م

 

انتقد العقلية التي لا تقبل النقد وتتعامل بقداسة مع المسؤولين
فضل الله: لا ضوء في نفق تشكيل الحكومة

أبدى العلامة السيد علي فضل الله خشيته مما يحصل في البلد من أعمال عنف وجريمة وترويع، ومن انعكاس المشهد الاجتماعي مزيداً من الاضطرابات التي قد تتحول لفوضى اجتماعية وأمنية، مؤكداً على أننا لا نرى ضوءاً في النفق لولادة حكومة، مشيراً إلى أننا تربينا على واقع يرفض عملية النقد ويتعامل مع من هم في مواقع المسؤولية بعقلية القداسة.

أجاب سماحته في درس التفسير القرآني على سؤال حول تصاعد أعداد الجريمة في لبنان فقال:

إننا ننظر بكثير من الخطورة إلى التصاعد التدريجي في أرقام الجريمة في لبنان، وفي تنوع هذه الجريمة بين ما هو عنف منزلي وأسري، أو العنف الناجم من السرقات أو لدواع ثأرية وغيرها، ولكننا في نهاية المطاف لا يمكن أن نفصل هذا العنف الدموي عن الحالة المعيشية أو الاقتصادية أو النفسية التي يعيشها الشعب اللبناني مع إقرارنا بوجود أسباب خاصة قد تتسبب ببعض الجرائم وهذا يحصل في لبنان وغيره.

أضاف: ولكن الخطورة تكمن في حالة اللامبالاة التي يعيشها من هم في مواقع المسؤولية الكبرى وتغاضيهم عن هذه الجرائم، أو في عدد تقديرهم لخطورتها الحالية والمستقبلية على المجتمع اللبناني الذي بات رهين الخوف العام والتوترات النفسية، فضلاً عن حالة الرعب التي تنعكس توتراً مدمراً على الكثيرين جراء توالي هذه الجرائم أو في ظل إطلاق النيران الذي تحصل جراء المشاكل أو الاحتفاء بمناسبة عامة أو خاصة.

وقال: إننا ندعو المسؤولين عموماً إلى النظر بجدية حيال ما يحصل من حالات عنف وترويع، لأنني أخشى من أن ينعكس المشهد الاجتماعي الذي يحمل كل مخاطر الجوع والآلام النفسية والاجتماعية، ويتأثر بالمشهد السياسي الذي تزيده الخطابات الانفعالية وردود الفعل بين المسؤولين وكذلك على صفحات التواصل الاجتماعي مزيداً من الاضطرابات التي قد تتحول إلى فوضى اجتماعية وأمنية، وتفقد الناس توازنها تحت ضغط المشاكل عليها، فيما تعيش الطبقة السياسية في أوهام الحفاظ على مصالحها ونفوذها وطموحاتها.

وفي رد على سؤال حول إمكانية تشكيل الحكومة قال:

في ظل الانهيار الشامل الذي يضرب البلد على جميع المستويات، نرى أن عودة السجالات بين المسؤولين وتقاذف الكرة فيما بينهم ورمي الاتهامات المتبادلة، ما يشبه عملية الهروب إلى الإمام والخروج من الحسابات العامة ومن كل ما يتهدد البلد إلى دائرة الحسابات الخاصة المدمرة والضيقة والتي عرف اللبنانيون نتائجها التي لا نزال نحصدها إلى الآن...والتي يعرف المسؤولون قبل غيرهم أن تحصيل الربح الخاص فيما يتهاوى البلد يمثل خسارة كبرى، بعدما بتنا أمام الحقيقة الحاسمة وهي أن البلد مهملاً ومتروكاً لمصيره بعد رؤية الخارج لطريقة تصرف المسؤولين وإهمالهم لشعبهم ومشاكله.

وأكد أننا لا نرى ضوءاً في النفق الحالي لولادة حكومة، بل مزيد من الأزمات والتراكمات الخطيرة، حتى يستفيق من هم في أبراجهم العاجية أو تكون للشعب صرخة قوية تخرجنا من حالة المراوحة القاتلة التي إن استمرت على هذا الحال فستسقط الهيكل على رؤوس الجميع.

واعتبر سماحته إننا تربينا على واقع يرفض أي نقد ولا يقبل أي توجيه سواء على المستوى الفردي أو المؤسساتي ويعتبر ذلك اتهاما شخصيا وعدائيا اتجاهه وكذلك نرى الأمر ينعكس على مؤسسات الدولة حيث ممنوع التفتيش أو طلب ملفات أو تقارير وكل جهة أو فريق يعتبر هذا الأمر موجها ضده وضد طائفته أو حزبه حتى أعطينا من هم في مواقع المسؤولية هالة القداسة وإنهم فوق النقد والمساءلة.

أخبار العالم الإسلامي,السيد علي فضل الله, درس التفسير القرآني, مسجد الإمامين الحسنين, حارة حريك, قاعة الزهراء, لبنان
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية