Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

شعارات الموساد وجيش الكيان الصهيونيّ على قمصان أبناء رئيس البرازيل الجديد

09 تشرين الثاني 18 - 18:00
مشاهدة
67
مشاركة

نشرت صحيفة "هآرتس" الصّهيونيَّة صوراً لأبناء رئيس البرازيل الجديد خلال زيارة سابقة لهم إلى الكيان الصّهيونيّ، وهم يرتدون قمصاناً عليها شعارات جهاز "الموساد" الصّهيونيّ وجيش الاحتلال.

وقالت الصّحيفة العبريّة إنه تم تصوير اثنين من أبناء الرئيس البرازيلي الذي فاز بالانتخابات الأسبوع الماضي، وهما في زيارة سابقة إلى الكيان الصهيوني، حيث كانا يرتديان قمصاناً للجيش الصهيوني والموساد.

وبحسب الصَّحيفة، قال بولسونارو المنتمي إلى حزب اليمين المتطرف في البرازيل، إنه سينقل سفارة بلاده إلى القدس، موضحةً أنَّ صورة أبنائه إدواردو وكارلوس بوليسونارو التقطت في العام 2016، عندما كانا يزوران الكيان الصهيونيّ مع شقيقهما فلافيو.

وتمت إعادة نشر الصورة من جديد على شبكات التواصل الاجتماعي، بعد أن كتب إدوارد في تغريدة على حسابه الخاص بموقع "تويتر": "إسرائيل هي أوّل دولة في العالم تقدّر قواتها المسلّحة والشرطة".

وأضافت الصَّحيفة العبريَّة أنَّ بولسونارو الأب أعلن الأسبوع الماضي أنه سيفي بوعده الانتخابيّ بنقل السفارة البرازيلية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، زاعماً أنَّ الكيان الصهيوني دولة ذات سيادة، وعلى البرازيل احترام ذلك، مضيفاً: "إسرائيل يمكن أن تعتمد على صوت البرازيل في الأمم المتحدة".

وألمح الرئيس البرازيلي اليميني المتشدّد إلى أنه سيغيّر من وضع السفارة الفلسطينيّة في البرازيل، حيث صرَّح بأنه "يجب أن تكون فلسطين دولة حتى يكون لها الحقّ في السفارة".

وبارك الكيان الصّهيونيّ انتصار بولسونارو في الانتخابات. وقال مكتب رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو، إنَّ من المتوقّع أن يصل نتنياهو إلى البرازيل للمشاركة في حفل تنصيب بولسونارو كرئيس للدولة. وفي المقابل، وعد الرئيس البرازيلي الجديد بولس بولسونارو بتضمين الكيان الصهيوني في جولته الأولى من الزيارات كرئيس.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

العالم العربي والعالم

هآرتس

الكيان الصهيوني

جيش الاحتلال

الموساد

الرئيس البرازيلي

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

تحت الضوء - الموسم الرابع

تحت الضوء الموسم الرابع الحلقة الثانية والأربعون

17 تشرين الثاني 18

فقه الشريعة موسم 2018

حضانة الأطفال في الإسلام - فقه الشريعة

14 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 14-11-2018

14 تشرين الثاني 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 13-11-2018

13 تشرين الثاني 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

ر

10 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 06-11-2018

06 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 05-11-2018

05 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 2-11-2018

02 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 1-11-2018

01 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 31-10-2018

31 تشرين الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة - 29-10-2018

29 تشرين الأول 18

أصحاب الرسالة

اصحاب الرسالة - عمرو بن قرضة الأنصاري

28 تشرين الأول 18

نشرت صحيفة "هآرتس" الصّهيونيَّة صوراً لأبناء رئيس البرازيل الجديد خلال زيارة سابقة لهم إلى الكيان الصّهيونيّ، وهم يرتدون قمصاناً عليها شعارات جهاز "الموساد" الصّهيونيّ وجيش الاحتلال.

وقالت الصّحيفة العبريّة إنه تم تصوير اثنين من أبناء الرئيس البرازيلي الذي فاز بالانتخابات الأسبوع الماضي، وهما في زيارة سابقة إلى الكيان الصهيوني، حيث كانا يرتديان قمصاناً للجيش الصهيوني والموساد.

وبحسب الصَّحيفة، قال بولسونارو المنتمي إلى حزب اليمين المتطرف في البرازيل، إنه سينقل سفارة بلاده إلى القدس، موضحةً أنَّ صورة أبنائه إدواردو وكارلوس بوليسونارو التقطت في العام 2016، عندما كانا يزوران الكيان الصهيونيّ مع شقيقهما فلافيو.

وتمت إعادة نشر الصورة من جديد على شبكات التواصل الاجتماعي، بعد أن كتب إدوارد في تغريدة على حسابه الخاص بموقع "تويتر": "إسرائيل هي أوّل دولة في العالم تقدّر قواتها المسلّحة والشرطة".

وأضافت الصَّحيفة العبريَّة أنَّ بولسونارو الأب أعلن الأسبوع الماضي أنه سيفي بوعده الانتخابيّ بنقل السفارة البرازيلية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، زاعماً أنَّ الكيان الصهيوني دولة ذات سيادة، وعلى البرازيل احترام ذلك، مضيفاً: "إسرائيل يمكن أن تعتمد على صوت البرازيل في الأمم المتحدة".

وألمح الرئيس البرازيلي اليميني المتشدّد إلى أنه سيغيّر من وضع السفارة الفلسطينيّة في البرازيل، حيث صرَّح بأنه "يجب أن تكون فلسطين دولة حتى يكون لها الحقّ في السفارة".

وبارك الكيان الصّهيونيّ انتصار بولسونارو في الانتخابات. وقال مكتب رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو، إنَّ من المتوقّع أن يصل نتنياهو إلى البرازيل للمشاركة في حفل تنصيب بولسونارو كرئيس للدولة. وفي المقابل، وعد الرئيس البرازيلي الجديد بولس بولسونارو بتضمين الكيان الصهيوني في جولته الأولى من الزيارات كرئيس.

العالم العربي والعالم,هآرتس, الكيان الصهيوني, جيش الاحتلال, الموساد, الرئيس البرازيلي
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية