Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الولايات المتحدة ترفض بشكل قاطع تحقيق الجنائية الدولية في الوضع في فلسطين

04 آذار 21 - 12:17
مشاهدة
207
مشاركة

أعربت واشنطن عن رفضها لقرار المحكمة الجنائية الدولية إطلاق تحقيق في ارتكاب جرائم في الأراضي الفلسطينية، ودفعت بعدم وقوع موضوع التحقيق ضمن ولاية المحكمة. وقال متحدث الخارجية الأميركية، نيد برايس، اليوم الأربعاء، في إفادة صحفية، “نحن نعارض بشكل قاطع إعلان مدعية المحكمة الجنائية الدولية التحقيق في الوضع الفلسطيني، ونشعر بخيبة الأمل حياله”، مضيفا “سوف نواصل التزامنا القوي تجاه إسرائيل وأمنها، بما يشمل معارضة الإجراءات غير المنصفة التي تستهدفها”. وأكد برايس أن التحقيق في الوضع الفلسطيني لا يقع ضمن ولاية المحكمة.

وأعلنت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، اليوم الأربعاء، فتح تحقيق حول الوضع في فلسطين، يشمل الجرائم المرتكبة في غزة والضفة الغربية، في وقت تؤكد حكومة الإحتلال على حماية جنودها من مثل تلك المساءلة.

وقال بيان للمدعية العامة “اليوم أؤكد بدء مكتب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية تحقيقا فيما يتصل بالوضع في فلسطين، وسيغطي التحقيق الجرائم في نطاق ولاية المحكمة التي يزعم ارتكابها منذ 13 حزيران/يونيو 2014، تاريخ الإحالة إلى المكتب”. وأوضحت أن قرار فتح التحقيق جاء بعد فحص مضن من جانب المكتب استمر لخمس سنوات”، وشمل هذا الفحص لقاءات مع أطراف معنية شملت ممثلين لحكومتي فلسطين وإسرائيل”.

وبينت أن نطاق ولاية المحكمة يشمل الضفة الغربية وقطاع غزة بما فيها القدس، بناء على قرار للغرفة صدر في شباط /فبراير الماضي. وكانت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا، أعلنت في ديسمبر/كانون الثاني 2019، أن هناك ما يكفي من الأدلة لفتح تحقيق في شبهات ارتكاب الكيان الإسرائيلي لجرائم حرب في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس.

وأعربت حكومة الإحتلال عن رفضها للقرار، وهاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتيناهو، المحكمة ووصفها بـ “المنحازة”، وبأن قرارها “يعبر عن جوهر النفاق ومعاداة السامية”، فيما رحبت وزارة الخارجية الفلسطينية بإعلان الحقيق، مشيرة إلى أن الكيان الإسرائيلي يرتكب الجرائم “المستمرة والممنهجة” ضد الفلسطينيين.

المصدر: سبوتنيك

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

واشنطن

الولايات المتحدة

المحكمة الجنائية

الإحتلال الصهيوني

جرائم حرب

تحقيق

فلسطين

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

المرصد

جلب العريس بآيات من القرآن | المرصد

18 نيسان 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة الثانية

14 نيسان 21

لطائف

الحمد الله رب العالمين | لطائف

13 نيسان 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة الأولى

13 نيسان 21

موعظة

رسالة رمضان لسماحة العلامة السيد علي فضل الله

13 نيسان 21

من أخلاق القرآن

النفس | من أخلاق القرآن

13 نيسان 21

أحكام التفسير

لقد كان في قصصهم عبرة | أحكام التفسير

13 نيسان 21

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 08-04-2021

08 نيسان 21

فقه الشريعة | 2021

على أبواب الشهر الكريم | فقه الشريعة

07 نيسان 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 03-04-2021

02 نيسان 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 29-03-2021

29 آذار 21

على فكرة

على فكرة | الحلقة الخامسة والثلاثون

29 آذار 21

أعربت واشنطن عن رفضها لقرار المحكمة الجنائية الدولية إطلاق تحقيق في ارتكاب جرائم في الأراضي الفلسطينية، ودفعت بعدم وقوع موضوع التحقيق ضمن ولاية المحكمة. وقال متحدث الخارجية الأميركية، نيد برايس، اليوم الأربعاء، في إفادة صحفية، “نحن نعارض بشكل قاطع إعلان مدعية المحكمة الجنائية الدولية التحقيق في الوضع الفلسطيني، ونشعر بخيبة الأمل حياله”، مضيفا “سوف نواصل التزامنا القوي تجاه إسرائيل وأمنها، بما يشمل معارضة الإجراءات غير المنصفة التي تستهدفها”. وأكد برايس أن التحقيق في الوضع الفلسطيني لا يقع ضمن ولاية المحكمة.

وأعلنت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، اليوم الأربعاء، فتح تحقيق حول الوضع في فلسطين، يشمل الجرائم المرتكبة في غزة والضفة الغربية، في وقت تؤكد حكومة الإحتلال على حماية جنودها من مثل تلك المساءلة.

وقال بيان للمدعية العامة “اليوم أؤكد بدء مكتب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية تحقيقا فيما يتصل بالوضع في فلسطين، وسيغطي التحقيق الجرائم في نطاق ولاية المحكمة التي يزعم ارتكابها منذ 13 حزيران/يونيو 2014، تاريخ الإحالة إلى المكتب”. وأوضحت أن قرار فتح التحقيق جاء بعد فحص مضن من جانب المكتب استمر لخمس سنوات”، وشمل هذا الفحص لقاءات مع أطراف معنية شملت ممثلين لحكومتي فلسطين وإسرائيل”.

وبينت أن نطاق ولاية المحكمة يشمل الضفة الغربية وقطاع غزة بما فيها القدس، بناء على قرار للغرفة صدر في شباط /فبراير الماضي. وكانت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا، أعلنت في ديسمبر/كانون الثاني 2019، أن هناك ما يكفي من الأدلة لفتح تحقيق في شبهات ارتكاب الكيان الإسرائيلي لجرائم حرب في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس.

وأعربت حكومة الإحتلال عن رفضها للقرار، وهاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتيناهو، المحكمة ووصفها بـ “المنحازة”، وبأن قرارها “يعبر عن جوهر النفاق ومعاداة السامية”، فيما رحبت وزارة الخارجية الفلسطينية بإعلان الحقيق، مشيرة إلى أن الكيان الإسرائيلي يرتكب الجرائم “المستمرة والممنهجة” ضد الفلسطينيين.

المصدر: سبوتنيك

حول العالم,واشنطن, الولايات المتحدة, المحكمة الجنائية, الإحتلال الصهيوني, جرائم حرب, تحقيق, فلسطين
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية