Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

برنامج الأغذية العالمي يُحذّر: مجاعة وشيكة في "جحيم" اليمن

11 آذار 21 - 18:41
مشاهدة
251
مشاركة

حذّر مدير برنامج الأغذية العالمي، ديفيد بيزلي، من احتمال كبير لحدوث مجاعة واسعة الانتشار في الشهور المقبلة في اليمن، ووصف الأوضاع في الدولة التي مزقتها الحرب بأنها "جحيم".


وذكر بيزلي بعد زيارة إلى اليمن أن منظمته التي تعاني نقصا في التمويل ربما تضطر إلى طلب مئات الملايين من الدولارات من خلال تبرعات خاصة في محاولة يائسة لتجنب المجاعة، بحسب ما أفادت وكالة "أسوشييتد برس" للأنباء.

ويحتاج برنامج الأغذية العالمي على الأقل إلى 815 مليون دولار لمساعدة اليمن خلال الشهور الستة القادمة، لكنه يملك فقط 300 مليون دولار، وستحتاج المنظمة 1.9 مليار دولار أخرى لتحقيق أهدافها للعام.

وزار بيزلي اليمن في وقت سابق الأسبوع الجاري، وشمل ذلك العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون. وقال إنه رأى أطفالا يموتون من نقص الغذاء في قسم سوء تغذية الأطفال بمستشفى صنعاء.

وأضاف أن الكثيرين كانوا على وشك الموت من أمراض يمكن الوقاية منها وعلاجها تماما، كما أن أولئك كانوا الأكثر حظا لحصولهم على رعاية طبية.

وذكر أن العالم يحتاج لنداء يقظة ليعرف مدى سوء الأوضاع في اليمن، خاصة بالنسبة لأطفال اليمن الذين رأى بعضهم على أسرة مستشفى صنعاء.

وقال مساء الثلاثاء متحدثا لـ"أسوشييتد برس": "عندما تتواجد في جناح الأطفال أو أي جناح في مستشفى، تتوقع عادة أن تسمع بكاء أو ضحكات، لا بكاء هناك أو ضحك، هناك فقط صمت قاتل".

وتابع: "ذهبت من غرفة إلى أخرى، وحرفيا، يمكن أن يكون الأطفال في أي مكان آخر في العالم بخير، قد يصيبهم بعض المرض لكنهم يتعافون، هذا لا ينطبق على الأمر هنا".

وقال بيزلي: "هذا جحيم. إنه أسوأ مكان على وجه الأرض. وهو من صنع الإنسان بالكامل".

وكانت الأمم المتحدة قد حذرت من أن 16 مليون شخص في اليمن -أو نحو نصف السكان- قد يعانون من انعدام خطير للأمن الغذائي.

ويعيش نصف مليون شخص بالفعل في ظروف تشبه المجاعة، فيما وصفتها منظمات الإغاثة بأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

ويحتاج نحو 400 ألف طفل لمساعدة فورية لإنقاذ حياتهم من سوء التغذية المميت. وقد يتسبب نقص الوقود الحاد في إلقاء الملايين الآخرين في هوة الفقر المدقع.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

اليمن

مجاعة

فقر

أطفال

سوء تغذية

مستشفيات

برنامج الأغذية العالمي

ديفيد بيزلي

صنعاء

وفيات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

السعي في حاجات الناس | منبر الوعي

09 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 24 رمضان

06 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة الثامنة عشرة

06 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 23 رمضان

05 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة السابعة عشرة

05 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 22 رمضان

04 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة السادسة عشرة

04 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 21 رمضان

03 أيار 21

قناديل 2021

قناديل | الحلقة الخامسة عشرة

03 أيار 21

أناشيد إسلامية ووجدانية

مصرع الفجر | شهادة الإمام علي (ع)

03 أيار 21

أناشيد إسلامية ووجدانية

مناجاة الراحلين | لسان حال أمير المؤمنين عليه السلام

02 أيار 21

فقه الشريعة | 2021

فقه الشريعة | 19 رمضان

01 أيار 21

حذّر مدير برنامج الأغذية العالمي، ديفيد بيزلي، من احتمال كبير لحدوث مجاعة واسعة الانتشار في الشهور المقبلة في اليمن، ووصف الأوضاع في الدولة التي مزقتها الحرب بأنها "جحيم".

وذكر بيزلي بعد زيارة إلى اليمن أن منظمته التي تعاني نقصا في التمويل ربما تضطر إلى طلب مئات الملايين من الدولارات من خلال تبرعات خاصة في محاولة يائسة لتجنب المجاعة، بحسب ما أفادت وكالة "أسوشييتد برس" للأنباء.

ويحتاج برنامج الأغذية العالمي على الأقل إلى 815 مليون دولار لمساعدة اليمن خلال الشهور الستة القادمة، لكنه يملك فقط 300 مليون دولار، وستحتاج المنظمة 1.9 مليار دولار أخرى لتحقيق أهدافها للعام.

وزار بيزلي اليمن في وقت سابق الأسبوع الجاري، وشمل ذلك العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون. وقال إنه رأى أطفالا يموتون من نقص الغذاء في قسم سوء تغذية الأطفال بمستشفى صنعاء.

وأضاف أن الكثيرين كانوا على وشك الموت من أمراض يمكن الوقاية منها وعلاجها تماما، كما أن أولئك كانوا الأكثر حظا لحصولهم على رعاية طبية.

وذكر أن العالم يحتاج لنداء يقظة ليعرف مدى سوء الأوضاع في اليمن، خاصة بالنسبة لأطفال اليمن الذين رأى بعضهم على أسرة مستشفى صنعاء.

وقال مساء الثلاثاء متحدثا لـ"أسوشييتد برس": "عندما تتواجد في جناح الأطفال أو أي جناح في مستشفى، تتوقع عادة أن تسمع بكاء أو ضحكات، لا بكاء هناك أو ضحك، هناك فقط صمت قاتل".

وتابع: "ذهبت من غرفة إلى أخرى، وحرفيا، يمكن أن يكون الأطفال في أي مكان آخر في العالم بخير، قد يصيبهم بعض المرض لكنهم يتعافون، هذا لا ينطبق على الأمر هنا".

وقال بيزلي: "هذا جحيم. إنه أسوأ مكان على وجه الأرض. وهو من صنع الإنسان بالكامل".

وكانت الأمم المتحدة قد حذرت من أن 16 مليون شخص في اليمن -أو نحو نصف السكان- قد يعانون من انعدام خطير للأمن الغذائي.

ويعيش نصف مليون شخص بالفعل في ظروف تشبه المجاعة، فيما وصفتها منظمات الإغاثة بأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

ويحتاج نحو 400 ألف طفل لمساعدة فورية لإنقاذ حياتهم من سوء التغذية المميت. وقد يتسبب نقص الوقود الحاد في إلقاء الملايين الآخرين في هوة الفقر المدقع.

حول العالم,اليمن, مجاعة, فقر, أطفال, سوء تغذية, مستشفيات, برنامج الأغذية العالمي, ديفيد بيزلي, صنعاء, وفيات
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية