Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

برنامج تجسس صهيوني لتعقب مستخدمي فايسبوك

10 كانون الأول 18 - 12:10
مشاهدة
463
مشاركة

 سربت خلال الأسبوع الفائت مجموعة من الوثائق السرية والمراسلات الإلكترونية بين شركة فايسبوك و عدد كبير من شركات تكنولوجيا المعلومات المتخصصة ببرمجيات التجسس والتعقب ومن ضمن هذه الشركات شركات صهيونية، وكان عضو البرلماني البريطاني داميان كولينز قد نشر مجموعة من الوثائق السرية والمراسلات عبر البريد الإلكتروني، بين شركة "فيسبوك" والعديد من شركات التكنولوجيا منها شركة صهيونية.

شملت الوثائق المنشورة، مراسلات بين موظفين كبار في "فيسبوك" حول عدد من القضايا التقنية والمنصات الاجتماعية المنافسة.كما ويرجح أن تكون شركة "فيسبوك" قد أجرت تعديلا معقدا لتطبيق "أندرويد" الخاص بها، حتى تتمكن الشركة من الوصول إلى رسائل المستخدمين وتسجيل مكالماتهم.

ومن جهته،أوضح عضو البرلمان كولينز الذي يرأس اللجنة التي تحقق في أخبار مزيفة انتشرت على "فيسبوك"، أنّ سبب نشر الوثائق عدم حصول البرلمان البريطاني على إجابات مباشرة من فيسبوك بشأن الاتهامات.مضيفا أنّ الأخير عرقل الوصول إلى معلومات تحتاجها تطبيقات منافسة، فضلا عن إجرائه دراسات حول استخدام التطبيقات دون أن يكون المستخدمون على دراية بالأمر على الأرجح.

و أفادت شبكة "بلومبرغ" أنّ لجنة التحقيق البريطانية حصلت على الوثائق من محكمة في ولاية كاليفونيا، وسط شكوك في أن تكون المنصة الاجتماعية قد أعطت الضوء الأخضر لأطراف ثالثة حتى تصل إلى بيانات المستخدمين الشخصية.وكانت قد استدعت اللجنة الرئيس التنفيذي لـ"فيسبوك" مارك زوكربرغ لحضور الجلسة، لكنّه امتنع عن المثول أمامها.

وكشفت المراسلات عبر البريد الإلكتروني، النقاب عن أنه بين الأعوام 2012 إلى 2015، عمدت شركة "فيسبوك" على تعقب الشركات المنافسة لها بشكل مكثف، حيث استعانت أيضا بمنظومة تكنولوجية للتجسس من تطوير الشركة الصهيونية "أونبو" التي اقتنتها بالعام 2013 مقابل 200 مليون دولار، بحسب ما أفادت القناة العاشرة الصهيونية.

ووفقا للقناة، فإنّ منظومة شركة "أونبو" الصهيونية تحولت إلى حجر الأساس بمركز التطوير الداخلي الخاص بشركة "فيسبوك"، حيث عُيّن نائب الشركة الصهيونية غاي روزين لمنصب الرئيس المسؤول عن إدارة المنتجات لشركة "فيسبوك" العالمية.

وقد استعانت "فيسبوك" بتكنولوجية التجسس الصهيونية التي تعمل على إبطال مختلف التطبيقات في "أندرويد" و "أي .أو. أس"، من أجل تعقب مستخدميها خلال تصفحهم للشبكة العنكبوتية حتى خارج الموقع وكذلك رصد أنماط التصفح للمستخدمين دون التبليغ عن ذلك أو الحصول على ترخيص يسمح لها بذلك،مستغلة هذه البيانات والمعلومات بغية استعمالها للضغط والتهديد على الشركات المنافسة وفي إبرام صفقات مختلفة لاقتناء منظومات.

يذكر أن الشركة الصهيونية "أونبو" سبق وأن كانت ضالعة في شبهات حول تعقب لمستخدمين في شركات أخرى، حيث حذفت شركة "أبل" العالمية" في الصيف الأخير تطبيق "في.بي.أن" من حانوت التسوق التابع للشركة، وذلك بعد أن انتهكت "أونبو" شروط الاستخدام لـ"أبل" وقامت بتعقب المستخدمين الذين قاموا بإنزال التطبيق.



Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

البرلمان البريطاني

مراسلات

فيسبوك

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

Link In

Link in season 2 | الحلقة العشرون

10 نيسان 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثامنة عشرة

06 نيسان 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة التاسعة عشرة

03 نيسان 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 25-3-2019

25 آذار 19

من خارج النص

الصحافة الإستقصائية بين أخلاقيات المهنة والإعلام الحر | من خارج النص

24 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السابعة عشرة

23 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة عشرة

22 آذار 19

الدينُ القيّم

لماذا خلقنا الله | الدين القيم

22 آذار 19

خطوة

خطبتي وصلاة الجمعة | 22-3-2019

22 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السابعة عشرة

20 آذار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 18-3-2019

18 آذار 19

من خارج النص

النقد التلفزيوني بين الواقع والمجاملة|من خارج النص

17 آذار 19

 سربت خلال الأسبوع الفائت مجموعة من الوثائق السرية والمراسلات الإلكترونية بين شركة فايسبوك و عدد كبير من شركات تكنولوجيا المعلومات المتخصصة ببرمجيات التجسس والتعقب ومن ضمن هذه الشركات شركات صهيونية، وكان عضو البرلماني البريطاني داميان كولينز قد نشر مجموعة من الوثائق السرية والمراسلات عبر البريد الإلكتروني، بين شركة "فيسبوك" والعديد من شركات التكنولوجيا منها شركة صهيونية.

شملت الوثائق المنشورة، مراسلات بين موظفين كبار في "فيسبوك" حول عدد من القضايا التقنية والمنصات الاجتماعية المنافسة.كما ويرجح أن تكون شركة "فيسبوك" قد أجرت تعديلا معقدا لتطبيق "أندرويد" الخاص بها، حتى تتمكن الشركة من الوصول إلى رسائل المستخدمين وتسجيل مكالماتهم.

ومن جهته،أوضح عضو البرلمان كولينز الذي يرأس اللجنة التي تحقق في أخبار مزيفة انتشرت على "فيسبوك"، أنّ سبب نشر الوثائق عدم حصول البرلمان البريطاني على إجابات مباشرة من فيسبوك بشأن الاتهامات.مضيفا أنّ الأخير عرقل الوصول إلى معلومات تحتاجها تطبيقات منافسة، فضلا عن إجرائه دراسات حول استخدام التطبيقات دون أن يكون المستخدمون على دراية بالأمر على الأرجح.

و أفادت شبكة "بلومبرغ" أنّ لجنة التحقيق البريطانية حصلت على الوثائق من محكمة في ولاية كاليفونيا، وسط شكوك في أن تكون المنصة الاجتماعية قد أعطت الضوء الأخضر لأطراف ثالثة حتى تصل إلى بيانات المستخدمين الشخصية.وكانت قد استدعت اللجنة الرئيس التنفيذي لـ"فيسبوك" مارك زوكربرغ لحضور الجلسة، لكنّه امتنع عن المثول أمامها.

وكشفت المراسلات عبر البريد الإلكتروني، النقاب عن أنه بين الأعوام 2012 إلى 2015، عمدت شركة "فيسبوك" على تعقب الشركات المنافسة لها بشكل مكثف، حيث استعانت أيضا بمنظومة تكنولوجية للتجسس من تطوير الشركة الصهيونية "أونبو" التي اقتنتها بالعام 2013 مقابل 200 مليون دولار، بحسب ما أفادت القناة العاشرة الصهيونية.

ووفقا للقناة، فإنّ منظومة شركة "أونبو" الصهيونية تحولت إلى حجر الأساس بمركز التطوير الداخلي الخاص بشركة "فيسبوك"، حيث عُيّن نائب الشركة الصهيونية غاي روزين لمنصب الرئيس المسؤول عن إدارة المنتجات لشركة "فيسبوك" العالمية.

وقد استعانت "فيسبوك" بتكنولوجية التجسس الصهيونية التي تعمل على إبطال مختلف التطبيقات في "أندرويد" و "أي .أو. أس"، من أجل تعقب مستخدميها خلال تصفحهم للشبكة العنكبوتية حتى خارج الموقع وكذلك رصد أنماط التصفح للمستخدمين دون التبليغ عن ذلك أو الحصول على ترخيص يسمح لها بذلك،مستغلة هذه البيانات والمعلومات بغية استعمالها للضغط والتهديد على الشركات المنافسة وفي إبرام صفقات مختلفة لاقتناء منظومات.

يذكر أن الشركة الصهيونية "أونبو" سبق وأن كانت ضالعة في شبهات حول تعقب لمستخدمين في شركات أخرى، حيث حذفت شركة "أبل" العالمية" في الصيف الأخير تطبيق "في.بي.أن" من حانوت التسوق التابع للشركة، وذلك بعد أن انتهكت "أونبو" شروط الاستخدام لـ"أبل" وقامت بتعقب المستخدمين الذين قاموا بإنزال التطبيق.


تكنولوجيا وطب,البرلمان البريطاني,مراسلات,فيسبوك
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية