Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

فروانة: إسرائيل تواصل اعتقال 23 أسيراً أردنياً وسورياً في سجونها

26 كانون الأول 18 - 19:30
مشاهدة
207
مشاركة

أشار الباحث الفلسطينيّ المختصّ في شؤون الأسرى، عبد الناصر فروانة، إلى أنَّ سلطات الاحتلال الصّهيونيّ تواصل اعتقال 23 أسيراً عربياً في سجونها.

وأوضح فروانة في حديث لـ"قدس برس" أنَّ هؤلاء الأسرى هم من الأردن وسوريا، مشيراً إلى أنَّ 21 أسيراً منهم يحملون الجنسية الأردنيّة أو أرقاماً وطنيّة أردنيّة، إضافةً إلى أسيريْن سوريين من هضبة الجولان السورية المحتلة، علاوةً على 4 مواطنين من هضبة الجولان يقبعون رهن "الحبس المنزلي".

وقال فروانة، وهو أسير محرَّر، ومدير موقع "فلسطين خلف القضبان" المختصّ في شؤون الأسرى: "إنَّ القضية الفلسطينية لم تكن في يومٍ من الأيام قضيّة تخصّ الفلسطينيين وحدهم، بل كانت، وما زالت، قضيَّة العرب في كلّ مكان، فلأجلها قدّموا آلاف الشهداء ومئات الأسرى، إذ لم تخلُ دولة عربيّة من المشاركة في مقاومة الاحتلال الصهيوني أو التمثيل داخل سجونه ومعتقلاته منذ احتلاله لباقي الأراضي الفلسطينية في العام 1967، فكان هناك أسرى مصريون ولبنانيون وأردنيون وسوريون وعراقيون ومغربيون وسودانيون وجزائريون وتونسيون وسعوديون وليبيون وغيرهم".

وأضاف: "خلال العقود الماضية، تعرَّفنا إلى العديد من الأسرى العرب في سجون الاحتلال".

وأوضح فروانة أنَّ من بين الأسرى العرب المعتقلين حالياً في سجون الاحتلال، هناك 7 أسرى يقضون أحكاماً بالسجن المؤبد (مدى الحياة) لمرة واحدة أو لمرات عدة، وأنَّ 15 أسيراً يقضون أحكاماً تتراوح بين سنتين ونصف السنة و27 سنة، إضافةً إلى معتقل آخر لا يزال موقوفاً لم يصدر بحقّه أيّ حكم.

وأشار إلى أنَّ 14 أسيراً منهم مضى على اعتقالهم أكثر من عشر سنوات، وأنَّ اثنين من الأردنيين على مشارف انتهاء مدة محكوميتهما والإفراج عنهما خلال شهر كانون ثاني/ يناير المقبل.

وذكر فروانة أنَّ الأسير السوري صدقي المقت (51 عاماً) من قرية مجدل شمس في هضبة الجولان السورية المحتلة، والمحكوم بالسجن الفعلي لمدة 11 سنة، يُعتبر اليوم عميد الأسرى العرب، وأكثرهم قضاء للسنوات في سجون الاحتلال الصهيوني، إذ أمضى ثلاثين سنة وعشرة شهور على فترتين.

وأوضح أنَّ قوات الاحتلال اعتقلت المقت في العام 1985، فأمضى في سجونها 27 سنة متواصلة، قبل أن يُفرج عنه في العام 2012، ويُعاد اعتقاله في 25 شباط/ فبراير 2015، وما زال يقبع الآن في معتقل النقب الصحراوي.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

سجون الاحتلال

معتقل النقب الصحراوي

الأسرى العرب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

في الذاكرة - الموسم الثاني

لقاء المفكر العربي محمد حسنين هيكل بالسيد فضل الله | في الذاكرة

23 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

كان السيد رض يعيش روحية إسلامية | في الذاكرة

22 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

فيما يذكره الكاتب والمؤرخ البحريني خليل المرخي عن أسلوب السيد فضل الله | في الذاكرة

21 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

على الدوام كان السيد فضل الله (رض) | في الذاكرة

20 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

شوهوا صورة الإسلام | في الذاكرة

19 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

تمييز السيد فضل الله ببعد النظر والدقة في الحكم | في الذاكرة

17 كانون الثاني 19

فقه الشريعة 2019

السحر والكِتبة | فقه الشريعة

16 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

حرص السيد على صلاة الجماعة | في الذاكرة

16 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

مما قاله الكاتب الكويتي الأستاذ عبد الله بهبهاني في جريدة القبس | في الذاكرة

15 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

السيد ذو همة عالية | في الذاكرة

15 كانون الثاني 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 14/1/2019

14 كانون الثاني 19

في الذاكرة - الموسم الثاني

حين طلب منه تقرير عن ولادة الهلال | في الذاكرة

14 كانون الثاني 19

أشار الباحث الفلسطينيّ المختصّ في شؤون الأسرى، عبد الناصر فروانة، إلى أنَّ سلطات الاحتلال الصّهيونيّ تواصل اعتقال 23 أسيراً عربياً في سجونها.

وأوضح فروانة في حديث لـ"قدس برس" أنَّ هؤلاء الأسرى هم من الأردن وسوريا، مشيراً إلى أنَّ 21 أسيراً منهم يحملون الجنسية الأردنيّة أو أرقاماً وطنيّة أردنيّة، إضافةً إلى أسيريْن سوريين من هضبة الجولان السورية المحتلة، علاوةً على 4 مواطنين من هضبة الجولان يقبعون رهن "الحبس المنزلي".

وقال فروانة، وهو أسير محرَّر، ومدير موقع "فلسطين خلف القضبان" المختصّ في شؤون الأسرى: "إنَّ القضية الفلسطينية لم تكن في يومٍ من الأيام قضيّة تخصّ الفلسطينيين وحدهم، بل كانت، وما زالت، قضيَّة العرب في كلّ مكان، فلأجلها قدّموا آلاف الشهداء ومئات الأسرى، إذ لم تخلُ دولة عربيّة من المشاركة في مقاومة الاحتلال الصهيوني أو التمثيل داخل سجونه ومعتقلاته منذ احتلاله لباقي الأراضي الفلسطينية في العام 1967، فكان هناك أسرى مصريون ولبنانيون وأردنيون وسوريون وعراقيون ومغربيون وسودانيون وجزائريون وتونسيون وسعوديون وليبيون وغيرهم".

وأضاف: "خلال العقود الماضية، تعرَّفنا إلى العديد من الأسرى العرب في سجون الاحتلال".

وأوضح فروانة أنَّ من بين الأسرى العرب المعتقلين حالياً في سجون الاحتلال، هناك 7 أسرى يقضون أحكاماً بالسجن المؤبد (مدى الحياة) لمرة واحدة أو لمرات عدة، وأنَّ 15 أسيراً يقضون أحكاماً تتراوح بين سنتين ونصف السنة و27 سنة، إضافةً إلى معتقل آخر لا يزال موقوفاً لم يصدر بحقّه أيّ حكم.

وأشار إلى أنَّ 14 أسيراً منهم مضى على اعتقالهم أكثر من عشر سنوات، وأنَّ اثنين من الأردنيين على مشارف انتهاء مدة محكوميتهما والإفراج عنهما خلال شهر كانون ثاني/ يناير المقبل.

وذكر فروانة أنَّ الأسير السوري صدقي المقت (51 عاماً) من قرية مجدل شمس في هضبة الجولان السورية المحتلة، والمحكوم بالسجن الفعلي لمدة 11 سنة، يُعتبر اليوم عميد الأسرى العرب، وأكثرهم قضاء للسنوات في سجون الاحتلال الصهيوني، إذ أمضى ثلاثين سنة وعشرة شهور على فترتين.

وأوضح أنَّ قوات الاحتلال اعتقلت المقت في العام 1985، فأمضى في سجونها 27 سنة متواصلة، قبل أن يُفرج عنه في العام 2012، ويُعاد اعتقاله في 25 شباط/ فبراير 2015، وما زال يقبع الآن في معتقل النقب الصحراوي.

أخبار فلسطين,سجون الاحتلال, معتقل النقب الصحراوي, الأسرى العرب
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية