Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

اعتقالات وتحقيقات في الجهاز القضائيّ الصّهيونيّ

16 كانون الثاني 19 - 18:00
مشاهدة
203
مشاركة

أعلنت الشّرطة الصهيونية، صباح اليوم الأربعاء، اعتقال موظّف كبير في الجهاز القضائيّ الصهيونيّ، فيما تم استدعاء العديد من الموظّفين والأشخاص الضّالعين في قضية يحظر نشر تفاصيلها للاستجواب والتحقيق تحت طائلة التحذير لدى وحدة التحقيقات القطريّة لمكافحة الفساد والجريمة المنظّمة (لاهف 433).

وحيال هذه التطوّرات، يبدي كبار الموظّفين في الجهاز القضائي قلقهم المتزايد بشأن التحقيقات والاعتقالات، حيث يعرف القليل من الموظفين ما يتم التحقيق فيه، ومن بينهم وزيرة القضاء أييليت شاكيد، ورئيسة المحكمة العليا استير حيوت، والمدعي العام شاي نيتسان.

ومن غير المستبعد، بحسب ما ذكرت وسائل الإعلام الصهيونية، أن يتم استدعاء شاكيد ورئيسة المحكمة العليا وقضاة وأعضاء لجنة اختيار القضاة للاستجواب والتحقيق.

وذكرت الإذاعة الصهيونية الرسمية "كان" التي كشفت النقاب عن القضية التي يحظر نشر تفاصيلها، أنَّ تطورات حصلت في القضية عقب اعتقال موظف كبير واستدعاء العديد من الأشخاص للتحقيق والاستجواب.

 ووفقاً للتقديرات، سيختار مندلبليت عدم التعامل مع القضية لأسباب عملية ومهنية، بيد أنّ تقديرات ترجّح أنّ مندلبليت قرر عدم التعامل مع القضية بسبب علاقته الشخصية مع أحد المشتبهين الرئيسيين بالقضية.

وأعرب كبار المسؤولين في الجهاز القضائيّ عن استيائهم العميق من موجة الشائعات التي سادت في الأيام الأخيرة. كما كانت حالة من الغضب بسبب الأسماء التي تم تعميمها على أنها مرتبطة بالقضيَّة، على الرغم من أنه يمكن تقدير أنَّ الغالبية العظمى من الأسماء التي ذكرت لا يوجد لها أي علاقة بالقضية.

ومن المرجّح، بحسب ما أفاد الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت"، أن يؤدّي تطور التحقيقات في هذه القضيّة التي يضلع فيها شخصيات معروفة من الجهاز القضائي، إلى إجراءات إضافية، علماً أنه في الوقت الراهن هناك حظر نشر على التفاصيل، لكن يمكن القول إنَّ التحقيق انتقل من المرحلة الخفية إلى المرحلة العلنية.

يُذكر أنّ المدعي العام نيتسان، صاحب الصلاحيات بالتوقيع على أمر يقضي باعتقال موظف في الجهاز القضائي، صادق شخصياً على طلب الشرطة تنفيذ الاعتقالات وإجراء التحقيقات مع الموظّفين في الجهاز القضائي.

وبناءً على طلب من وحدة التحقيقات القطرية لمكافحة الفساد والجريمة المنظَّمة، تمَّ، يوم الإثنين المنصرم، استصدار أمر منع النشر لمدة شهر واحد حول تفاصيل القضيَّة التي أصبحت في الأسابيع الأخيرة حديث الجهاز القضائي.

وفي بداية هذا الشَّهر، قدَّم رئيس وحدة التحقيق يوآف تيلم بنفسه طلباً للمحكمة لاستصدار أمر حظر نشر في القضية.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

الاحتلال الصهيوني

القضاء الصهيوني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

غير نفسك

بناء القيم في الأنشطة الأسرية | غير نفسك

16 شباط 19

خطبتي صلاة الجمعة

خبطتي وصلاة الجمعة 15-2-2019

15 شباط 19

غير نفسك

قوة التحفيز | غير نفسك

09 شباط 19

وجهة نظر

التحرش مسؤولية من | وجهة نظر

05 شباط 19

من خارج النص

السينما الأمريكية وصناعة الوهم | من خارج النص

03 شباط 19

غير نفسك

حياة متوازنة | غير نفسك

02 شباط 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقةالتاسعة

01 شباط 19

وجهة نظر

قيادة المرأة للسيارات | وجهة نظر

29 كانون الثاني 19

من خارج النص

المراسل الصحفي بين المهنية والإنحياز | من خارج النص

27 كانون الثاني 19

غير نفسك

البرمجة الذانية | غير نفسك

26 كانون الثاني 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة

25 كانون الثاني 19

وجهة نظر

العاملات في المنازل بين مؤيد ومعارض | وجهة نظر

25 كانون الثاني 19

أعلنت الشّرطة الصهيونية، صباح اليوم الأربعاء، اعتقال موظّف كبير في الجهاز القضائيّ الصهيونيّ، فيما تم استدعاء العديد من الموظّفين والأشخاص الضّالعين في قضية يحظر نشر تفاصيلها للاستجواب والتحقيق تحت طائلة التحذير لدى وحدة التحقيقات القطريّة لمكافحة الفساد والجريمة المنظّمة (لاهف 433).

وحيال هذه التطوّرات، يبدي كبار الموظّفين في الجهاز القضائي قلقهم المتزايد بشأن التحقيقات والاعتقالات، حيث يعرف القليل من الموظفين ما يتم التحقيق فيه، ومن بينهم وزيرة القضاء أييليت شاكيد، ورئيسة المحكمة العليا استير حيوت، والمدعي العام شاي نيتسان.

ومن غير المستبعد، بحسب ما ذكرت وسائل الإعلام الصهيونية، أن يتم استدعاء شاكيد ورئيسة المحكمة العليا وقضاة وأعضاء لجنة اختيار القضاة للاستجواب والتحقيق.

وذكرت الإذاعة الصهيونية الرسمية "كان" التي كشفت النقاب عن القضية التي يحظر نشر تفاصيلها، أنَّ تطورات حصلت في القضية عقب اعتقال موظف كبير واستدعاء العديد من الأشخاص للتحقيق والاستجواب.

 ووفقاً للتقديرات، سيختار مندلبليت عدم التعامل مع القضية لأسباب عملية ومهنية، بيد أنّ تقديرات ترجّح أنّ مندلبليت قرر عدم التعامل مع القضية بسبب علاقته الشخصية مع أحد المشتبهين الرئيسيين بالقضية.

وأعرب كبار المسؤولين في الجهاز القضائيّ عن استيائهم العميق من موجة الشائعات التي سادت في الأيام الأخيرة. كما كانت حالة من الغضب بسبب الأسماء التي تم تعميمها على أنها مرتبطة بالقضيَّة، على الرغم من أنه يمكن تقدير أنَّ الغالبية العظمى من الأسماء التي ذكرت لا يوجد لها أي علاقة بالقضية.

ومن المرجّح، بحسب ما أفاد الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت"، أن يؤدّي تطور التحقيقات في هذه القضيّة التي يضلع فيها شخصيات معروفة من الجهاز القضائي، إلى إجراءات إضافية، علماً أنه في الوقت الراهن هناك حظر نشر على التفاصيل، لكن يمكن القول إنَّ التحقيق انتقل من المرحلة الخفية إلى المرحلة العلنية.

يُذكر أنّ المدعي العام نيتسان، صاحب الصلاحيات بالتوقيع على أمر يقضي باعتقال موظف في الجهاز القضائي، صادق شخصياً على طلب الشرطة تنفيذ الاعتقالات وإجراء التحقيقات مع الموظّفين في الجهاز القضائي.

وبناءً على طلب من وحدة التحقيقات القطرية لمكافحة الفساد والجريمة المنظَّمة، تمَّ، يوم الإثنين المنصرم، استصدار أمر منع النشر لمدة شهر واحد حول تفاصيل القضيَّة التي أصبحت في الأسابيع الأخيرة حديث الجهاز القضائي.

وفي بداية هذا الشَّهر، قدَّم رئيس وحدة التحقيق يوآف تيلم بنفسه طلباً للمحكمة لاستصدار أمر حظر نشر في القضية.

أخبار فلسطين,الاحتلال الصهيوني, القضاء الصهيوني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية