Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

صاروخ الصين "القاتل" مدمر يثير الرعب !

31 كانون الثاني 19 - 09:30
مشاهدة
173
مشاركة

أبدى خبراء عسكريون أميركيون شكوكهم، إثر إعلان الصين تطوير صاروخ ذي قدرات خارقة، قالت إنه يستطيع ضرب حاملات الطائرات وسط البحر وإصابتها بدقة شديدة.

وبحسب شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأميركية، فإن الصاروخ الذي أطلق عليه اسم "قاتل غوام" ظهر في مقطع فيديو قصير على وسائل إعلام رسمية في الصين، الخميس، وأثار جدلا بشأن قدراته الحقيقية.

وفي وقت سابق، كشفت وسائل إعلام صينية عما وصفته بالجيل الجديد من الصواريخ البالستية متوسطة المدى، التي تتمتع بقدرة على مهاجمة حاملات الطائرات، وإلحاق إصابات دقيقة بها.

وحسبما نقل موقع "ذا ويك" عن وزارة الدفاع الصينية، فإن الصاروخ DF-26، قادر على حمل رؤوس نووية أو تقليدية، وهو مثالي لضرب حاملات الطائرات.

وأضاف المصدر أن الصاروخ يتمتع بدمجه لزعانف تمكنه من المناورة جوا وصولا إلى الأهداف، كما أنه يتميز بحسب تقرير لموقع "غلوبال تايمز" بسرعته الكبيرة وصعوبة تعقبه.

لكن "سي إن إن" أشارت إلى أن مقطع الفيديو الذي لا يحتاج إعداده إلى جهد كبير، ليس سوى دعاية من بكين أمام مواطنيها، كما أن الصين تراهن من خلاله على تعزيز صورتها العسكرية في الساحة الدولية.

وأوضح الخبير العسكري كارل شوستر، أن مقطع الفيديو لا يظهر الصاروخ وهو يضرب هدفا متحركا وسط البحر، مضيفا أن "ما يبدو للجميع في الصور، ليس إلا صاروخا بالستيا عاديا، دون أي مؤشر على إصابة هدف متحرك أو ثابت".

وسبق للصين أن لمحت في أكثر من مناسبة إلى الصاروخ الذي يلقبه الخبراء بـ"قاتل غوام"، في إشارة إلى الخطر الإستراتيجي الذي يشكله تجاه جزيرة غوام الأميركية.

ويرجح الخبراء أن يكون بوسع الصاروخ أن يصيب أهدافا تبعد بمسافة 5471 كيلومتر، إلى جانب القدرة على حمل الرؤوس النووية والحربية التقليدية.

ويضيفون أن الصين لم تظهر بعد أنها تملك التكنولوجيا التي تسمح لها بأن تطور صاروخا بالستيا قادرا على إصابة أهداف متحركة.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

العالم العربي والعالم

صاروخ قاتل

الصين

مدمرات

حاملة طائرات

الجيش الصيني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

غير نفسك

بناء القيم في الأنشطة الأسرية | غير نفسك

16 شباط 19

خطبتي صلاة الجمعة

خبطتي وصلاة الجمعة 15-2-2019

15 شباط 19

غير نفسك

قوة التحفيز | غير نفسك

09 شباط 19

وجهة نظر

التحرش مسؤولية من | وجهة نظر

05 شباط 19

من خارج النص

السينما الأمريكية وصناعة الوهم | من خارج النص

03 شباط 19

غير نفسك

حياة متوازنة | غير نفسك

02 شباط 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقةالتاسعة

01 شباط 19

وجهة نظر

قيادة المرأة للسيارات | وجهة نظر

29 كانون الثاني 19

من خارج النص

المراسل الصحفي بين المهنية والإنحياز | من خارج النص

27 كانون الثاني 19

غير نفسك

البرمجة الذانية | غير نفسك

26 كانون الثاني 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة

25 كانون الثاني 19

وجهة نظر

العاملات في المنازل بين مؤيد ومعارض | وجهة نظر

25 كانون الثاني 19

أبدى خبراء عسكريون أميركيون شكوكهم، إثر إعلان الصين تطوير صاروخ ذي قدرات خارقة، قالت إنه يستطيع ضرب حاملات الطائرات وسط البحر وإصابتها بدقة شديدة.

وبحسب شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأميركية، فإن الصاروخ الذي أطلق عليه اسم "قاتل غوام" ظهر في مقطع فيديو قصير على وسائل إعلام رسمية في الصين، الخميس، وأثار جدلا بشأن قدراته الحقيقية.

وفي وقت سابق، كشفت وسائل إعلام صينية عما وصفته بالجيل الجديد من الصواريخ البالستية متوسطة المدى، التي تتمتع بقدرة على مهاجمة حاملات الطائرات، وإلحاق إصابات دقيقة بها.

وحسبما نقل موقع "ذا ويك" عن وزارة الدفاع الصينية، فإن الصاروخ DF-26، قادر على حمل رؤوس نووية أو تقليدية، وهو مثالي لضرب حاملات الطائرات.

وأضاف المصدر أن الصاروخ يتمتع بدمجه لزعانف تمكنه من المناورة جوا وصولا إلى الأهداف، كما أنه يتميز بحسب تقرير لموقع "غلوبال تايمز" بسرعته الكبيرة وصعوبة تعقبه.

لكن "سي إن إن" أشارت إلى أن مقطع الفيديو الذي لا يحتاج إعداده إلى جهد كبير، ليس سوى دعاية من بكين أمام مواطنيها، كما أن الصين تراهن من خلاله على تعزيز صورتها العسكرية في الساحة الدولية.

وأوضح الخبير العسكري كارل شوستر، أن مقطع الفيديو لا يظهر الصاروخ وهو يضرب هدفا متحركا وسط البحر، مضيفا أن "ما يبدو للجميع في الصور، ليس إلا صاروخا بالستيا عاديا، دون أي مؤشر على إصابة هدف متحرك أو ثابت".

وسبق للصين أن لمحت في أكثر من مناسبة إلى الصاروخ الذي يلقبه الخبراء بـ"قاتل غوام"، في إشارة إلى الخطر الإستراتيجي الذي يشكله تجاه جزيرة غوام الأميركية.

ويرجح الخبراء أن يكون بوسع الصاروخ أن يصيب أهدافا تبعد بمسافة 5471 كيلومتر، إلى جانب القدرة على حمل الرؤوس النووية والحربية التقليدية.

ويضيفون أن الصين لم تظهر بعد أنها تملك التكنولوجيا التي تسمح لها بأن تطور صاروخا بالستيا قادرا على إصابة أهداف متحركة.

العالم العربي والعالم,صاروخ قاتل, الصين, مدمرات, حاملة طائرات, الجيش الصيني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية