Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

نتنياهو يطلق حملته الانتخابيّة

05 آذار 19 - 17:00
مشاهدة
81
مشاركة

أطلق رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، مساء أمس الإثنين، الحملة الانتخابية لحزب الليكود الذي يتزعَّمه، مهاجماً بشدّة خصمه الرئيسي الوسطي بيني غانتز، لكن من دون أن يتطرَّق إلى تهم الفساد التي يواجهها.

وبعد حوالى 13 عاماً في السلطة، يسعى نتنياهو (69 عاماً) لولاية خامسة في الانتخابات التشريعية التي ستُجرى في 9 نيسان/ أبريل. ويتقدَّم تحالف وسطيّ يقوده رئيس الأركان السابق بيني غانتز على حزب نتنياهو في استطلاعات الرأي.

وفي خطابٍ في رامات غان، بالقرب من تل أبيب، قدَّم رئيس الوزراء برنامجه الانتخابي الذي تعهد فيه بعدم إخلاء أي مستوطنة يهودية. وقال: "نحن نعارض تماماً أيّ تفكيك لبلدات يهودية" في الضفة الغربية المحتلة.

ويحتلّ الكيان الصهيوني الضفة الغربية منذ أكثر من خمسين عاماً. وتعتبر الأسرة الدولية المستوطنات التي بناها الكيان الصهيوني عليها غير شرعية.

وبدا نتنياهو وكأنه يردّ على غانتز الذي تحدث مؤخراً عن انسحاب صهيوني ممكن من بعض قطاعات الضفة الغربية، ما أثار انتقادات حادة من اليمين.

وكرَّر نتنياهو، مساء الإثنين، أنَّ اللائحة الوسطية لخصمه الرئيسي هي في الواقع لائحة يسارية. وقال: "الخيار بسيط: حكومة يمينيَّة قوية لليكود بقيادتي أو حكومة ضعيفة يسارية تدعمها اللوائح العربية".

وأضاف: "إنَّه الخيار الحقيقي الذي يجب القيام به، لأنَّ الأمر سيحسم في نهاية المطاف لبيبي (لقب نتنياهو) أو للطيبي"، في إشارةٍ إلى النائب العربي الصهيوني أحمد الطيبي الذي قال نتنياهو إنَّه يمكن أن يدعم حكومة بقيادة غانتز.

وطوال خطابه، تحدث نتنياهو عما فعله خلال ولايته، مذكّراً بـ"صداقته" مع الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين، لكنه لم يلمّح إلى إعلان النائب العام الصهيوني أفيخاي ماندلبليت حول نيّته اتهامه بالفساد والاحتيال واستغلال الثقة في ثلاث قضايا.

وكان نتنياهو قال بعد إعلان النائب العام: "أنوي مواصلة خدمتكم كرئيس للوزراء لسنوات عديدة أخرى".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

الكيان الصهيوني

نتنياهو

الانتخابات الإسرائيلية

حزب الليكود

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

الدينُ القيّم

حقيقة القضاء والقدر | الدين القيم

15 آذار 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 15-3-2019

15 آذار 19

من وحي القرآن

نظام العقوبات في الإسلام | من وحي القرآن

14 آذار 19

نون والقلم

التعددية الدينية | نون والقلم

14 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السادسة عشرة

13 آذار 19

فقه الشريعة 2019

الآثار المترتبة على عقد الزواج | فقه الشريعة

12 آذار 19

درس التفسير القرآني

تفسير سورة المؤمنون -6- | درس التفسير القرآني

12 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الخامسة عشرة

09 آذار 19

غير نفسك

الأسرة في زمن المتغيرات|غير نفسك

09 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة عشرة

08 آذار 19

الدينُ القيّم

هل الإنسان مخيّر أم مسيّر | الدين القيم

08 آذار 19

من وحي القرآن

المسيرة تستمر بالمؤمنين | من وحي القرآن

07 آذار 19

أطلق رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، مساء أمس الإثنين، الحملة الانتخابية لحزب الليكود الذي يتزعَّمه، مهاجماً بشدّة خصمه الرئيسي الوسطي بيني غانتز، لكن من دون أن يتطرَّق إلى تهم الفساد التي يواجهها.

وبعد حوالى 13 عاماً في السلطة، يسعى نتنياهو (69 عاماً) لولاية خامسة في الانتخابات التشريعية التي ستُجرى في 9 نيسان/ أبريل. ويتقدَّم تحالف وسطيّ يقوده رئيس الأركان السابق بيني غانتز على حزب نتنياهو في استطلاعات الرأي.

وفي خطابٍ في رامات غان، بالقرب من تل أبيب، قدَّم رئيس الوزراء برنامجه الانتخابي الذي تعهد فيه بعدم إخلاء أي مستوطنة يهودية. وقال: "نحن نعارض تماماً أيّ تفكيك لبلدات يهودية" في الضفة الغربية المحتلة.

ويحتلّ الكيان الصهيوني الضفة الغربية منذ أكثر من خمسين عاماً. وتعتبر الأسرة الدولية المستوطنات التي بناها الكيان الصهيوني عليها غير شرعية.

وبدا نتنياهو وكأنه يردّ على غانتز الذي تحدث مؤخراً عن انسحاب صهيوني ممكن من بعض قطاعات الضفة الغربية، ما أثار انتقادات حادة من اليمين.

وكرَّر نتنياهو، مساء الإثنين، أنَّ اللائحة الوسطية لخصمه الرئيسي هي في الواقع لائحة يسارية. وقال: "الخيار بسيط: حكومة يمينيَّة قوية لليكود بقيادتي أو حكومة ضعيفة يسارية تدعمها اللوائح العربية".

وأضاف: "إنَّه الخيار الحقيقي الذي يجب القيام به، لأنَّ الأمر سيحسم في نهاية المطاف لبيبي (لقب نتنياهو) أو للطيبي"، في إشارةٍ إلى النائب العربي الصهيوني أحمد الطيبي الذي قال نتنياهو إنَّه يمكن أن يدعم حكومة بقيادة غانتز.

وطوال خطابه، تحدث نتنياهو عما فعله خلال ولايته، مذكّراً بـ"صداقته" مع الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين، لكنه لم يلمّح إلى إعلان النائب العام الصهيوني أفيخاي ماندلبليت حول نيّته اتهامه بالفساد والاحتيال واستغلال الثقة في ثلاث قضايا.

وكان نتنياهو قال بعد إعلان النائب العام: "أنوي مواصلة خدمتكم كرئيس للوزراء لسنوات عديدة أخرى".

حول العالم,الكيان الصهيوني, نتنياهو, الانتخابات الإسرائيلية, حزب الليكود
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية