Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

بيع "Mellanox" الصهيونيَّة يكشف عن مستثمرين فلسطينيين

12 آذار 19 - 16:00
مشاهدة
53
مشاركة

بيعت شركة "Mellanox" المختصَّة بالرقائق الإلكترونية، مؤخراً، للشركة الأميركية "Nvidia"، بمبلغ وصل إلى 7 مليار دولار.

وتعتبر هذه الصفقة في مجال الهايتك الصفقة الثانية للمؤسِّس والمدير العام للشركة إيال وولدمان، وهي صفقة تحقّق أرباحاً لصهاينة وفلسطينيين لهم أسهم في الشركة في قطاع غزة والضفة الغربية، بحسب وولدمان. وبحسب الاتفاق، فإنَّ الشركة الأميركية ستمتلك كلّ أسهم الشركة مقابل 125 دولاراً للسهم.

وفي النتيجة، فإنَّ الصفقة توحّد الشركتين الرائدتين في عالم الحوسبة العالية الأداء (HPC)، حيث إنَّ تكنولوجيا الحوسبة في شركة "Nvidia" وتقنيات الاتصال لـ"Mellanox" ، ستحرّك أكثر من 250 حاسوباً عملاقاً من قائمة تضمّ 500 حاسوب (TOP500)، والتي تخدم مزودي خدمات سحابية (Cloud) ومنتجات الحواسيب المركزية.

يُشار إلى أنَّ شركة "Mellanox" قد أقيمت في العام 1999، وتعمل على تطوير عتاد اتصالات وتسويقها، لنقل معطيات بسرعة بواسطة تكنولوجيا "Ethernet" و"Infiniband". وفي العام 2018، تجاوزت الشركة للمرة الأولى سقف المليار دولار في الدخل، وسجّلت ارتفاعاً بنسبة 26% مقارنة بالعام 2017.

وبحسب التقديرات، فإنَّ المبلغ الَّذي سيحصل عليه الكيان الصهيوني سيتراوح بين بضع مئات الملايين حتى نصف مليار شيكل، لأنَّ غالبية أصحاب الأسهم في الشركة ليسوا صهاينة. وفي النتيجة، فإنَّ الأموال التي ستدخل إلى خزينة الدولة نتيجة الصَّفقة ستكون من الثروة التي يمتلكها وولدمان وعدد من العاملين في الشركة.

وبحسب القناة الصهيونية الثانية، فإنَّ الرابحين المركزيين من الصفقة هم صناديق الادخار والتوفيرات الطويلة الأمد وصناديق التقاعد. وبحسب التقديرات، فإنَّ الصفقة ستسفر عن أرباح تصل إلى نصف مليار شيكل.

ونقلت عن وولدمان قوله إنّ هناك عدداً كبيراً من الموظفين سيصبح كلّ واحد منهم مليونيراً.

وبحسب قوله، فإنَّه يتوقّع أن يربح بشكل شخصي من الصفقة ما يقدّر بنحو 900 مليون شيكل، مضيفاً أن موظّفين آخرين سيربحون من الصفقة في الكيان الصهيوني وفي الأراضي الفلسطينية المحتلة العام 1967، في قطاع غزة والروابي ونابلس والخليل، وهم يمتلكون أسهماً في الشّركة.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

Mellanox

Nvidia

الضفة الغربة

غزة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

الدينُ القيّم

حقيقة القضاء والقدر | الدين القيم

15 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السادسة عشرة

13 آذار 19

فقه الشريعة 2019

الآثار المترتبة على عقد الزواج | فقه الشريعة

12 آذار 19

درس التفسير القرآني

تفسير سورة المؤمنون -6- | درس التفسير القرآني

12 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الخامسة عشرة

09 آذار 19

غير نفسك

الأسرة في زمن المتغيرات|غير نفسك

09 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة عشرة

08 آذار 19

الدينُ القيّم

هل الإنسان مخيّر أم مسيّر | الدين القيم

08 آذار 19

نون والقلم

الرؤية الإسلامية للحياة | نون والقلم

07 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة الخامسة عشرة

06 آذار 19

درس التفسير القرآني

تفسير سورة المؤمنون -5- | درس التفسير القرآني

05 آذار 19

من خارج النص

دور الإعلام في تعزيز حوار الأديان | من خارج النص

03 آذار 19

بيعت شركة "Mellanox" المختصَّة بالرقائق الإلكترونية، مؤخراً، للشركة الأميركية "Nvidia"، بمبلغ وصل إلى 7 مليار دولار.

وتعتبر هذه الصفقة في مجال الهايتك الصفقة الثانية للمؤسِّس والمدير العام للشركة إيال وولدمان، وهي صفقة تحقّق أرباحاً لصهاينة وفلسطينيين لهم أسهم في الشركة في قطاع غزة والضفة الغربية، بحسب وولدمان. وبحسب الاتفاق، فإنَّ الشركة الأميركية ستمتلك كلّ أسهم الشركة مقابل 125 دولاراً للسهم.

وفي النتيجة، فإنَّ الصفقة توحّد الشركتين الرائدتين في عالم الحوسبة العالية الأداء (HPC)، حيث إنَّ تكنولوجيا الحوسبة في شركة "Nvidia" وتقنيات الاتصال لـ"Mellanox" ، ستحرّك أكثر من 250 حاسوباً عملاقاً من قائمة تضمّ 500 حاسوب (TOP500)، والتي تخدم مزودي خدمات سحابية (Cloud) ومنتجات الحواسيب المركزية.

يُشار إلى أنَّ شركة "Mellanox" قد أقيمت في العام 1999، وتعمل على تطوير عتاد اتصالات وتسويقها، لنقل معطيات بسرعة بواسطة تكنولوجيا "Ethernet" و"Infiniband". وفي العام 2018، تجاوزت الشركة للمرة الأولى سقف المليار دولار في الدخل، وسجّلت ارتفاعاً بنسبة 26% مقارنة بالعام 2017.

وبحسب التقديرات، فإنَّ المبلغ الَّذي سيحصل عليه الكيان الصهيوني سيتراوح بين بضع مئات الملايين حتى نصف مليار شيكل، لأنَّ غالبية أصحاب الأسهم في الشركة ليسوا صهاينة. وفي النتيجة، فإنَّ الأموال التي ستدخل إلى خزينة الدولة نتيجة الصَّفقة ستكون من الثروة التي يمتلكها وولدمان وعدد من العاملين في الشركة.

وبحسب القناة الصهيونية الثانية، فإنَّ الرابحين المركزيين من الصفقة هم صناديق الادخار والتوفيرات الطويلة الأمد وصناديق التقاعد. وبحسب التقديرات، فإنَّ الصفقة ستسفر عن أرباح تصل إلى نصف مليار شيكل.

ونقلت عن وولدمان قوله إنّ هناك عدداً كبيراً من الموظفين سيصبح كلّ واحد منهم مليونيراً.

وبحسب قوله، فإنَّه يتوقّع أن يربح بشكل شخصي من الصفقة ما يقدّر بنحو 900 مليون شيكل، مضيفاً أن موظّفين آخرين سيربحون من الصفقة في الكيان الصهيوني وفي الأراضي الفلسطينية المحتلة العام 1967، في قطاع غزة والروابي ونابلس والخليل، وهم يمتلكون أسهماً في الشّركة.

تكنولوجيا وطب,Mellanox, Nvidia, الضفة الغربة, غزة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية