Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

السّودان: دعوات لمحادثات مع الجيش حول انتقال سلمي للسّلطة

09 نيسان 19 - 18:00
مشاهدة
161
مشاركة

دعت حركة الاحتجاجات في السودان، أمس الإثنين، إلى "تواصل مباشر" مع قيادة القوات المسلَّحة من أجل "تيسير عملية الانتقال السلمي للسلطة"، بينما يواصل آلاف المتظاهرين اعتصامهم أمام مقرّها في الخرطوم.

وأشار "تحالف الحرية والتغيير" إلى ضرورة قيام "تواصل مباشر" مع قيادة الجيش من أجل "الانتقال السلمي للسلطة". وسرعان ما أعلن وزير الدفاع أنَّ القوات المسلّحة "لن تسمح بانزلاق البلاد نحو الفوضى".

وقال الفريق ركن عوض بن عوف، خلال اجتماع لكبار قادة الجيش، إنَّ "القوات المسلّحة ليست ضدّ تطلّعات المواطنين وطموحاتهم وأمانيهم، لكنها لن تسمح بانزلاق البلاد نحو الفوضى، ولن تتسامح مع أيّ مظهر من مظاهر الانفلات الأمني".

وقد دعا بيان للتحالف المعارض "القوّات المسلّحة إلى دعم خيار الشعب السّوداني في التغيير والانتقال إلى حكم مدني ديمقراطي". ويعتصم متظاهرون يطالبون برحيل نظام البشير منذ ثلاثة أيام أمام مقر القوات المسلّحة. كما دعا إلى "التواصل المباشر بين قوى إعلان الحرية والتغيير وقيادة القوات المسلّحة لتيسير عملية الانتقال السلمي للسلطة إلى حكومة انتقالية".

وجاء في البيان: "نشدّد على مطلب شعبنا بالتنحي الفوري لرئيس النظام وحكومته من دون قيدٍ أو شرط"، مشيراً إلى "تكوين مجلس من قوى إعلان الحرية والتغيير وقوى الثورة التي تدعم الإعلان"، يتولّى "مهام الاتصال السياسي مع القوات النظامية والقوى الفاعلة محليًا ودوليًا من أجل إكمال عملية الانتقال السياسي وتسليم السلطة لحكومة مدنية انتقالية متوافق عليها شعبيًا ومعبّرة عن قوى الثورة".

ودعا القوات المسلحة إلى "سحب يدها عن النظام الحالي الذي فقد أيّ مشروعية، وقطع الطريق أمام محاولاته البائسة إلى جرّ البلاد إلى العنف".

ومنذ اندلاع التظاهرات الاحتجاجية ضد نظام البشير في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، يتعامل عناصر من جهاز الأمن والمخابرات ومن شرطة مكافحة الشغب مع المتظاهرين ويحاولون تفريقهم، إلا أنَّ الجيش لم يتدخّل.

وأفاد شهود عيان بأنّ الجنود أقاموا حواجز في الشوارع القريبة من المجمع، بعدما فشل عناصر جهاز الأمن والمخابرات والشرطة في إجبار المتظاهرين على مغادرة المكان.

في غضون ذلك، أعلن وزير الداخلية السوداني، بشارة جمعة، مقتل سبعة متظاهرين خلال قمع الأجهزة الأمنية لتجمّعات فرَّقتها القوى الأمنية يوم السبت.

 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

الاحتجاجات في السودان

السودان

عمر البشير

الجيش السوداني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 11 | فقه الشريعة

16 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة العاشرة

16 أيار 19

 الدرس الرمضاني اليومي 2019

الدرس الرمضاني اليومي | 11 رمضان

16 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 10 | فقه الشريعة

15 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة التاسعة

15 أيار 19

محاضرات في مكارم الأخلاق

متى يكون الكذب واجبا والصدق محرما | محاضرات في مكارم الأخلاق

14 أيار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | حلقة 9 رمضان

14 أيار 19

حكواتي الأديان

زيبق و ريحان | حكواتي الأديان

14 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 9 | فقه الشريعة

14 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الثامنة

14 أيار 19

محاضرات في مكارم الأخلاق

حرمة الكذب على الله | محاضرات في مكارم الأخلاق

13 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة السابعة

13 أيار 19

دعت حركة الاحتجاجات في السودان، أمس الإثنين، إلى "تواصل مباشر" مع قيادة القوات المسلَّحة من أجل "تيسير عملية الانتقال السلمي للسلطة"، بينما يواصل آلاف المتظاهرين اعتصامهم أمام مقرّها في الخرطوم.

وأشار "تحالف الحرية والتغيير" إلى ضرورة قيام "تواصل مباشر" مع قيادة الجيش من أجل "الانتقال السلمي للسلطة". وسرعان ما أعلن وزير الدفاع أنَّ القوات المسلّحة "لن تسمح بانزلاق البلاد نحو الفوضى".

وقال الفريق ركن عوض بن عوف، خلال اجتماع لكبار قادة الجيش، إنَّ "القوات المسلّحة ليست ضدّ تطلّعات المواطنين وطموحاتهم وأمانيهم، لكنها لن تسمح بانزلاق البلاد نحو الفوضى، ولن تتسامح مع أيّ مظهر من مظاهر الانفلات الأمني".

وقد دعا بيان للتحالف المعارض "القوّات المسلّحة إلى دعم خيار الشعب السّوداني في التغيير والانتقال إلى حكم مدني ديمقراطي". ويعتصم متظاهرون يطالبون برحيل نظام البشير منذ ثلاثة أيام أمام مقر القوات المسلّحة. كما دعا إلى "التواصل المباشر بين قوى إعلان الحرية والتغيير وقيادة القوات المسلّحة لتيسير عملية الانتقال السلمي للسلطة إلى حكومة انتقالية".

وجاء في البيان: "نشدّد على مطلب شعبنا بالتنحي الفوري لرئيس النظام وحكومته من دون قيدٍ أو شرط"، مشيراً إلى "تكوين مجلس من قوى إعلان الحرية والتغيير وقوى الثورة التي تدعم الإعلان"، يتولّى "مهام الاتصال السياسي مع القوات النظامية والقوى الفاعلة محليًا ودوليًا من أجل إكمال عملية الانتقال السياسي وتسليم السلطة لحكومة مدنية انتقالية متوافق عليها شعبيًا ومعبّرة عن قوى الثورة".

ودعا القوات المسلحة إلى "سحب يدها عن النظام الحالي الذي فقد أيّ مشروعية، وقطع الطريق أمام محاولاته البائسة إلى جرّ البلاد إلى العنف".

ومنذ اندلاع التظاهرات الاحتجاجية ضد نظام البشير في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، يتعامل عناصر من جهاز الأمن والمخابرات ومن شرطة مكافحة الشغب مع المتظاهرين ويحاولون تفريقهم، إلا أنَّ الجيش لم يتدخّل.

وأفاد شهود عيان بأنّ الجنود أقاموا حواجز في الشوارع القريبة من المجمع، بعدما فشل عناصر جهاز الأمن والمخابرات والشرطة في إجبار المتظاهرين على مغادرة المكان.

في غضون ذلك، أعلن وزير الداخلية السوداني، بشارة جمعة، مقتل سبعة متظاهرين خلال قمع الأجهزة الأمنية لتجمّعات فرَّقتها القوى الأمنية يوم السبت.

 

حول العالم,الاحتجاجات في السودان, السودان, عمر البشير, الجيش السوداني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية