Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

إجلاء مئات الآلاف في الهند تحسبا لإعصار قوي

02 أيار 19 - 16:10
مشاهدة
653
مشاركة

قال مسؤول في إدارة الإنقاذ إنه تم نقل 80 الف شخص إلى أماكن آمنة ليل الاربعاء الخميس من 13 منطقة في ولاية اوديشا التي ستتلقى الضربة الكبرى للإعصار. وصرح المسؤول “سيتم نقل المزيد من الناس إلى أماكن آمنة”.


أجلت السلطات الهندية نحو 800 ألف شخص في الساحل الشرقي لشبه القارة الهندية قبل الوصول المتوقع لإعصار فاني الذي بلغت سرعة الرياح فيه 200 كلم في الساعة. على ما أفاد مسؤولون الخميس

وذكرت إدارة الارصاد الجوية الهندية أن الاعصار سيضرب مدينة بوري بعد ظهر الجمعة.

وأعدت السلطات نحو ألف ملجأ في مدارس وأبنية حكومية لاستقبال أكثر من مليون شخص.

والخميس، ضرب الاعصار خليج البنغال ترافقه رياح سرعتها 205 كلم في الساعة، وهو أقوى إعصار يضرب الساحل الشرقي للهند منذ عقدين، وهو الآن على بعد 450 كلم من الساحل.

وسيكون هذا رابع إعصار من نوعه يضرب الساحل الشرقي للبلاد في غضون ثلاثة عقود، وحذرت الارصاد الهندية من أن الرياح العاصفة يمكن أن تقتلع الأشجار والمحاصيل وتدمر المنازل والبنية التحتية للاتصالات والطاقة إلى جانب التسبب بفيضانات في المناطق المنخفضة.

ويتوقع ان يطال الاعصار 11 اقليما على الاقل مع أمطار غزيرة، بحسب اتش ار بيسويس مدير مركز الارصاد الجوية في بوبانسوار كبرى مدن اوديشا الذي قال “ندعو الناس الى البقاء في منازلهم”.

وولاية اوديشا التي تضم نحو 46 مليون نسمة، كانت نظمت الانتخابات فيها في 11 نيسان/ابريل. وكان تم اجلاء نحو 300 الف شخص في تشرين الاول/اكتوبر 2018 من اقاليم ساحلية هب عليها اعصار تيتلي.

وتشهد مناطق شرق وجنوب شرق الهند عواصف استوائية بين نيسان/ابريل وكانون الاول/ديسمبر، وفي 2017 لقي 250 شخصا حتفهم اثر مرور اعصار في التاميل نادو وكيرالا.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

الهند

إعصار

الإعصار فاني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

الغفلة عن الموت | محاضرات تربوية وأخلاقية

25 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-01-2020

22 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 21-01-2020

21 كانون الثاني 21

في بيتنا الثاني

التربية الجنسية المدرسية | في بيتنا الثاني

19 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 18-01-2020

18 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 15-01-2020

15 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 13-01-2020

13 كانون الثاني 21

على فكرة

على فكرة | الحلقة الخامسة والعشرون

12 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 11-01-2020

11 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 08-01-2020

08 كانون الثاني 21

زوايا

زوايا | 07-01-2020

07 كانون الثاني 21

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 07-01-2020

07 كانون الثاني 21

قال مسؤول في إدارة الإنقاذ إنه تم نقل 80 الف شخص إلى أماكن آمنة ليل الاربعاء الخميس من 13 منطقة في ولاية اوديشا التي ستتلقى الضربة الكبرى للإعصار. وصرح المسؤول “سيتم نقل المزيد من الناس إلى أماكن آمنة”.

أجلت السلطات الهندية نحو 800 ألف شخص في الساحل الشرقي لشبه القارة الهندية قبل الوصول المتوقع لإعصار فاني الذي بلغت سرعة الرياح فيه 200 كلم في الساعة. على ما أفاد مسؤولون الخميس

وذكرت إدارة الارصاد الجوية الهندية أن الاعصار سيضرب مدينة بوري بعد ظهر الجمعة.

وأعدت السلطات نحو ألف ملجأ في مدارس وأبنية حكومية لاستقبال أكثر من مليون شخص.

والخميس، ضرب الاعصار خليج البنغال ترافقه رياح سرعتها 205 كلم في الساعة، وهو أقوى إعصار يضرب الساحل الشرقي للهند منذ عقدين، وهو الآن على بعد 450 كلم من الساحل.

وسيكون هذا رابع إعصار من نوعه يضرب الساحل الشرقي للبلاد في غضون ثلاثة عقود، وحذرت الارصاد الهندية من أن الرياح العاصفة يمكن أن تقتلع الأشجار والمحاصيل وتدمر المنازل والبنية التحتية للاتصالات والطاقة إلى جانب التسبب بفيضانات في المناطق المنخفضة.

ويتوقع ان يطال الاعصار 11 اقليما على الاقل مع أمطار غزيرة، بحسب اتش ار بيسويس مدير مركز الارصاد الجوية في بوبانسوار كبرى مدن اوديشا الذي قال “ندعو الناس الى البقاء في منازلهم”.

وولاية اوديشا التي تضم نحو 46 مليون نسمة، كانت نظمت الانتخابات فيها في 11 نيسان/ابريل. وكان تم اجلاء نحو 300 الف شخص في تشرين الاول/اكتوبر 2018 من اقاليم ساحلية هب عليها اعصار تيتلي.

وتشهد مناطق شرق وجنوب شرق الهند عواصف استوائية بين نيسان/ابريل وكانون الاول/ديسمبر، وفي 2017 لقي 250 شخصا حتفهم اثر مرور اعصار في التاميل نادو وكيرالا.

حول العالم,الهند, إعصار, الإعصار فاني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية